أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

أقفاص الأسرى في الغوطة.. نعيش معا أو نموت معا

منذ نحو 4 أيام تشهد "دوما" قصفا غير مسبوق أدى إلى حالة كارثية - وكالات

عمد الثوار في الغوطة الشرقية إلى وضع أسرى النظام لديه في أقفاص حديدة تحملها سيارات تجوب أسواق مدينة "دوما"، وذلك لمنع قوات النظام من استهداف الأسواق والأحياء المدنية، وذلك بعد سلسلة المجازر التي ارتكبتها قوات النظام والطيران الروسي في مدينة "دوما" وغيرها من مناطق الغوطة الشرقية.

وأظهر تسجيل مصورعلى موقع "يوتيوب" مجموعة من الأسرى من بينهم نساء ضمن أقفاص تحملها سيارات ومن بين الأسرى العقيد رياض نواف حمدان وهو من أبناء الطائفة العلوية الأسير منذ ثلاث سنوات.

وقال مخاطبا بشار الأسد كف طيرانك عن قصف المدنيين الأبرياء هؤلاء لا ذنب لهم، وإذا أردت أن تقاتل فقاتل في خنادق القتال.

وأضاف: نحن موجودون في الغوطة الشرقية منذ أكثر من ثلاث سنوات ولم يكترث لوجودنا هنا، ونقول له أسوة ليعطف على عائلاتنا ويكف عن هذه الممارسات الشنيعة.

بينما قالت "ميرفت علي" وهي من القرداحة إن من يقتل في "دوما" هم مدنيون وأطفال، معربة عن أملها بأن يتوقف الطيران الروسي عن استهداف المدنيين.

في حين قال أحد أطفال "دوما" مخاطبا بشار الأسد "هدول نسوانا..بدك تقتل أمي رح تقتلهن".



زمان الوصل
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي