أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

على خلفية ملف "الكبتاغون".. حزب الله يتهم مذيعة لبنانية بالقدح والذم والقضاء يستدعيها

استغربت المذيعة اللبنانية أن يصدر هذا الإستدعاء من قبل المباحث الجنائية لا محكمة المطبوعات

قالت المذيعة اللبنانية "ديما صادق" إن حزب الله تقدم بشكوى ضدها في المباحث الجنائية التي طلبت استدعاءها.

ونشرت المذيعة صادق على صفحتها الشخصية في "فيسبوك" أنها تبلغت من المباحث الجنائية المركزية في لبنان طلب استدعاء كمدعى عليها من قبل "المدعي" حزب الله بتهمة القدح والذم، وأشارت إلى أن "هذا الاتهام استند إلى الأسئلة التي وجهتها إلى ضيفها "فيصل عبد الساتر" خلال حلقتي معه بتاريخ 28-10-2015 ، والتي تناولت بشكل أساسي ملف "الكبتاغون".

واستغربت المذيعة اللبنانية أن يصدر هذا الإستدعاء من قبل المباحث الجنائية لا محكمة المطبوعات، المفترض أن تكون الوجهة الطبيعية لأي شكوى بالقدح والذم كما هو معتاد، مشيرة إلى أن ما يثير الاستغراب أيضاً هو "اعتبار الأسئلة" وهي موجهة إلى ضيف موجود لشرح وجهة نظر الحزب أي أن حق الجواب كان مكفولاً تماماً– بمثابة جرم، مضيفة أن "هذه السابقة لم نشهد عليها من قبل" بغض النظر عن موضوع حماية القانون للصحفي ومنحه الحرية والحق في أن يطرح ما يشاء من الأسئلة.
ولفتت المذيعة المستدعاة للمباحث الجنائية إلى أنها ستمثل أمام المحامي العام التمييزي القاضي "عماد قبلان" يوم الأربعاء في الرابع من تشرين الثاني للاستماع إلى إفادتها.

فيما أجمع فريق المحامين ممن اطلعوا على مضمون الحلقة أن الأسئلة الموجهة خلالها لا تمت بصلة إلى القدح و الذم الوارد ذكرهما في طلب الاستدعاء.


ودأبت المذيعة ديما صادق على إثارة قضايا وشؤون تتعلق بحزب الله ومنها الحلقة الشهيرة التي انسحب فيها شقيق أحد قياديي حزب الله المحلل السياسي "حبيب فياض"، وحلقة استضافت فيها "سالم زهران" أحد أبواق النظام السوري وحزب الله في لبنان بالإضافة إلى حلقة "فيصل عبد الساتر" التي أفضت إلى استدعائها من قبل القضاء اللبناني.

وتلقّت المذيعة اللبنانية دراستها المدرسيّة في الليسيه الفرنسية في منطقة الأشرفية في بيروت، ثمّ تابعت دراستها الجامعية في جامعة القديس يوسف، حيث حصلت على شهادة العلوم السياسية.

زمان الوصل
(15)    هل أعجبتك المقالة (14)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي