أسسها فتحي ابراهيم بيوض عام 2005- حمص

أيوب حوري لـ"زمان الوصل": هذه تفاصيل خطف زوجتي عبير الجاعور في لبنان

محلي | 2015-10-23 02:07:27
أيوب حوري لـ"زمان الوصل": هذه تفاصيل خطف زوجتي عبير الجاعور في لبنان
   أين الجيش اللبناني .. الصورة للضحية وأدناه عقد زواجها - زمان الوصل
فارس الرفاعي - زمان الوصل
خطف "صاحب اسبقيات" لبناني محسوب على ميليشيا حزب الله تحت تهديد السلاح فتاة سورية كانت على أهبة السفر إلى السويد للالتحاق بزوجها الذي اقترنت به حديثاً.

وكانت الفتاة "عبير الجاعور" من مواليد مدينة القصير 1991 تسير في أحد شوارع منطقة العين اللبنانية (قضاء بعلبك)، منذ أيام عندما خطفها شخص لبناني إلى جهة غير معلومة، ليتضح فيما بعد أن الخاطف ويدعى "مهدي نزها" من أصحاب السوابق، واعتاد على خطف أي فتاة تعجبه في الشارع، كل ذلك تحت مرأى ومسمع من الأجهزة الأمنية والعسكرية اللبنانية وعلم القضاء اللبناني.

* أمام 7 حواجز للجيش اللبناني
وروى زوج الفتاة "أيوب حوري" الذي يقيم في العاصمة السويدية تفاصيل ما حدث مع زوجته التي كانت في زيارة خالها بمنطقة العين اللبنانية لتودعه قبل سفرها النهائي إلى السويد في 28/الجاري.

وأضاف لـ"زمان الوصل" بأنها خرجت مع والدتها وشقيقتها لشراء قالب كاتو من مول قريب من المنزل، وفجأة اقتربت منهن سيارة ترجّل منها ثلاثة أشخاص فخطفوا الأم وابنتيها تحت تهديد السلاح وبعد مسافة -كما يقول- رموا الأم وابنتها على الطريق العام وأبقوا على عبير متوجهين بها إلى منطقة تُدعى "النبي عثمان"، التي تُعد حاضنة لحزب الله".

وأشار زوج المخطوفة إلى أن "سيارة الخاطفين مرّت بأكثر من 7 حواجز، بدءاً من العين القريبة من الفاكهاني واللبوة وحواجز بعلبك ومنها إلى النبي عثمان دون أن يوقفهم أي حاجز من حواجز الجيش اللبناني".

لجأ والد عبير إلى الجهات الأمنية لتقديم شكوى ولكن منذ 5 أيام-كما يؤكد حوري- لم يستطيعوا الدخول للقبض على الخاطف وتخليص زوجته المخطوفة بذرائع واهية تشير -حسب تأكيده- إلى أن "السلطات اللبنانية متواطئة في عمليات الخطف التي تطال الفتيات السوريات على يد عصابات الخطف في لبنان دون رادع أخلاقي أو أمني".

وتابع زوج الفتاة المخطوفة:"دخلت أكثر من جهة على خط الموضوع من بينهم مشايخ ووجهاء لحل الموضوع بشكل سلمي، لأن السلطات اللبنانية وقفت عاجزة عن إنهاء القضية بينما هي -كما يوضح- تقصف عرسال ليل نهار وتقتحمها هي أو باب التبانة في أي وقت للقبض على المطلوبين-كما تدّعي- ولكن هذه السلطات -كما يقول-" تقف -عاجزة عن القبض على شخص"أزعر" يجول ويصول بسلاحه ويخطف النساء ليل نهار، ويهدد والد الفتاة بالقتل إن تحدثوا عن الموضوع".

*خبرة بالإجرام
وأكد أيوب أن الخاطف بعد أن ارتكب جريمته أصبح يتصل به عبر الهاتف الذي حصل عليه من زوجته ويهدده قائلاً "أنا لا يهمني أحد فأنا لقبي "مهدي الله" لا يهمني سوريا ولا السوريين، واللي بدياه بعملو"، وقال له بالحرف الواحد –كما يروي-:"إذا بيصير الدم للركب ماعاد تشوفها".


وأضاف زوج الفتاة المخطوفة أن "والدة الخاطف وتدعى "رئيفة سيف الدين" متواطئة معه ولديها هي الأخرى أسبقيات في الجريمة"، مشيراً إلى أن زوجته موجودة في منزلها وتقوم بتعذيبها كما تمنع كل من يحاول أن يتوسط لها بالاقتراب منها، وتؤلف حولها الشائعات من مثل أنها تحب ابنها".

ويكشف حوري أن زوجته "هربت منذ أيام من المنزل فلحقت بها والدة الخاطف وسحبتها من شعرها أمام الناس في الشارع".

وبحسب محدثنا فإن "للخاطف مهدي سوابق في خطف الفتيات اللبنانيات والسوريات وكل أهالي المنطقة يعرفون سوء أخلاقه وسلوكه، فيتحاشون الاحتكاك به، وكذلك تعرف الجهات الأمنية بوضعه" ولكنهم –كما يقول حوري- غير مستعدين لإطلاق رصاصة من أجل فتاة سورية".

وكشف زوج المخطوفة أن خاطفها هرب بها خارج منزله منذ يومين، ولم يعد أحد يعرف أين هو" لافتاً إلى أنه يهدد مخطوفته بأنه سيقتل عائلتها في كل لحظة".

وأردف: "لم نترك جهة إلا وتواصلنا معها من أجل الإفراج عن المخطوفة سواء الجيش اللبناني أو المخابرات أو الحزب"، لافتاً إلى أن أحداً لم يتجاوب معهم رغم أن الموضوع إنساني ولا علاقة له بثورة أو سلاح أو غيرها".

وما زاد الطين بلة كما يُقال أن زوج الشابة عبير ممنوع من الدخول إلى لبنان لمدة خمس سنوات بسبب تأخره في الخروج منه لثلاثة أيام أثناء انشغاله بعقد زواجه، وكان ينتظر أن تحضر زوجته إلى تركيا لتجهيز أوراق لمّ الشمل ولكن الخاطف كان لها بالمرصاد".

وانتشر على موقع (يوتيوب) شريط فيديو يشير إلى سوابق الشبيح اللبناني وفيه يظهر "مهدي نزها" وهو يخطف الفتاة اللبنانية "ليليان خالد حوري" من باص مدرستها في منطقة "العين" أيضاً، ويجرها وسط الشارع لإرغامها على الصعود إلى سيارته ذات الدفع الرباعي بقوة السلاح، فيما بدا عدد من المسلحين وهم يحاولون حمايته.
مهيار
2015-10-23
حلوة هل الرواية كتير سمعتا مو متذكر اي كاتب سعودي حكاها على كل الاحوال برابو والى الامام
أحمد
2015-10-23
هذا الحقير يجب أن نراه قريبا مشنوقا ومعلقا في ساحة عامة, طنطات الجيش اللبناني يظهرون رجولتهم فقط على النازحين السوريين العزل تفووووووو
التعليقات (2)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي
X :آخر الأخبار
قصف صاروخي يستهدف قاعدة أمريكية في العراق      تركيا: أي عقوبات على أمريكية ستعتبر بمثابة عدم احترام للسيادة      قتلى وجرحى للأسد وميليشيات إيران في ريف إدلب      درعا..محاولة اغتيال رئيس بلدية "الصنمين" والنظام يعتقل رئيس بلدية "الكرك الشرقي"      مسلحون يهاجمون حاجزا عسكريا للأسد في "دوما"      الحكم على قاتل عائلة سورية بالإعدام في "أربيل"      "النخبة" تتهم "قسد" بأنها صادرت سلاحها وعرضته على أنه سلاح لـ"خلايا التنظيم      بومبيو: نريد العمل مع روسيا لإنهاء الصراع في ليبيا