أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

الثانية خلال أسبوع.. مجزرة في "الباب" والضحايا 17 مدنيا

من المجزرة - ناشطون

قضى 17 مدنيا على الأقل وجرح العشرات من سكان مدينة الباب بريف حلب الشرقي إثر قصف جوي لطيران النظام استهدف سوقاً شعبياً وسط المدينة اليوم الاثنين.

وقال مراسل "زمان الوصل" في حلب، إن الطيران الحربي التابع للنظام استهدف أحد أسواق المدينة التي تقع تحت سيطرة تنظيم "الدولة" بصاروخين، ما أدى لسقوط قتلى وجرحى وإحداث دمار كبير وحرائق في الممتلكات ومساكن المدنيين.

وكثف الطيران التابع للنظام مؤخراً من غاراته الجوية على مدن وقرى ريف حلب الشرقي الذي يسيطر عليه تنظيم "الدولة"، حيث تعتبر المجزرة التي ارتكبها اليوم الاثنين هي الثانية من نوعها خلال أقل من أسبوع، كما قام بالثاني من الشهر الجاري بقصف مدينة الباب بالصواريخ واسطوانات الغاز التي ألقتها الطائرات المروحية وتسبب بمقتل 120 شخصا بينهم نساء وأطفال.

وأصدر المركز السوري للعدالة اليوم الاثنين توثيقاً لمجزرة الثاني من الشهر الجاري، أكد خلاله أن قوات النظام استخدمت ذلك اليوم ما يقارب 30 اسطوانة غاز ألقاها الطيران المروحي و6 صواريخ من الطيران الحربي استهدفت 5 مناطق سكنية وسوقاً شعبيا ومسجدين، مشيرة إلى أن اعداد القتلى تجاوز 120 شخصا.

حلب - زمان الوصل
(0)    هل أعجبتك المقالة (0)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي