أسسها فتحي ابراهيم بيوض عام 2005- حمص

الطيران الروسي يجدد القصف في ريف حمص الشمالي

محلي | 2015-10-01 12:11:49
الطيران الروسي يجدد القصف في ريف حمص الشمالي
   أغلب الإصابات من الأطفال والنساء - أرشيف
زمان الوصل
أكد الناشط "أبو ريان" في ريف حمص الشمالي أن سلاح الجو الروسي جدد قصفه قريتين في المنطقة في وقت متأخر من الليلة الماضية.

وقال لـ"زمان الوصل" إن "الطيران الحربي الروسي استهدف في تمام الساعة 11،25 من ليل أمس (الأربعاء) قريتي "الزعفرانة" و"المكرمية"، مشيرا إلى أن القصف طال تجمعاً سكنياً أسفر عن سقوط 8 إصابات حتى –لحظة إعداد التقرير- تم إسعافهم إلى مشافي ريف حمص الشمالي".

وأكد أبو ريان أن أغلب الإصابات من الأطفال والنساء. 

وذكر أن طائرة استطلاع كانت تستبق القصف الليلي أو النهاري بنحو ربع ساعة، ثم تأتي طائرتان حربيتان وتقصفان المكان الذي تم تصويره، وهذا الأمر –كما يؤكد- تكرر في جميع الغارات.

يأتي ذلك بعد ساعات من ارتكاب القوات الروسية أولى مجازرها في سوريا، حيث قتلت 36 شخصا غالبيتهم من المدنيين في ريف حمص الشمالي، بذريعة استهداف تنظيم "الدولة".

ويؤكد ناشطون وسكان محليون أن التنظيم لا وجود له في تلك المناطق، الأمر الذي جعل الغارات الروسية محط شكوك الدول الغربية.

وأكدت مصادر أمريكية وفرنسية أن الضربة الروسية لم تستهدف التنظيم.

وبثت وزارة الدفاع الروسية شريط فيديو لما قالت إنها أولى ضرباتها الجوية ضد "تنظيم الدولة الإرهابي" في سوريا، في حين نفى ناشطون أي تواجد للتنظيم المذكور في ريف حمص الشمالي.

وأظهر الفيديو مناطق شبه خالية من السكن باستثناء بعض المجمعات الصغيرة وبعض الأشجار في "الرستن"، ثم فجأة تتوالى انفجارات ضخمة وينبعث من أماكن متعددة دخان أبيض، ويتم تحديد موقع جديد تندلع منه نيران كثيفة بعد لحظات مخلفة كتلة ضخمة من الدخان الأسود التي تغطي على المكان برمته.

وكشف الناشط "أبو ريان" أن الفيديو الملتقط بواسطة الأقمار الصناعية رصد منطقة قرب الأوتستراد الدولي حمص-حماه على الطريق الزراعي وفي مجمع سكني يحوي أعداداً كبيرة من النازحين من داخل المدينة ممن تهدمت منازلهم فكان مصيرهم -كما يقول- غارة لصواريخ شديدة الانفجار تهدم الأماكن التي ظنوا أنها بعيدة نوعاً ما عن قصف الطيران.

وأكد أبو ريان أن الغارة أدت إلى مقتل أب وأطفاله الثلاثة وإصابة زوجته وطفلتها الرضيعة التي لم تتجاوز 3 أشهر، إضافة إلى مقتل شاب وطفل من عائلة أخرى، موضحا أن الضحايا موثقون بالأسماء الثلاثية.

وأشار المصدر إلى أن "الانفجارات كانت ضخمة للغاية كونها ناتجة عن مجموعة من الصواريخ الفراغية شديدة الانفجار في منطقة ضيقة من "الرستن".

واستهدفت هذه الصواريخ أيضاً -حسب محدثنا- مجمعا سكنياً في "تلبيسة" وحياً مكتظاً بالأهالي فيها أسفر عن مسح الحي بكامله، وأدى القصف لتدمير مدرسة في قرية "المكرمية" واستهداف سوق يشهد حراكاً كبيراً بشكل يومي للأهالي في القرية. 
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي
X :آخر الأخبار
مجهولون يغتالون رئيس بلدية المزيريب بريف درعا      واشنطن تخصص بريدا للإبلاغ عن أي جهات أو أفراد ينوون المشاركة في "معرض دمشق"      ماكرون يطلع ترامب على خطة فرنسا لتخفيف التوتر مع إيران      تشيلسي يحقق أول فوز تحت قيادة لامبارد      "قلب تونس" يطالب بالإفراج عن المرشح الرئاسي "نبيل القروي"      ترامب يلوح بتفعيل الطوارئ الاقتصادية في التعامل مع الصين      احتجاجات ضد "قسد" شمال مدينة دير الزور      إيران تعلن عن اجراء اختبار لصاروخ جديد