أسسها فتحي ابراهيم بيوض عام 2005- حمص

عرسال.. اغتيال قائد المجلس العسكري في القلمون العقيد "الرفاعي"

محلي | 2015-08-15 00:55:02
عرسال.. اغتيال قائد المجلس العسكري في القلمون العقيد "الرفاعي"
   مقاتل من الجيش الحر - أرشيف
زمان الوصل
أطلق ملثمون "مجهولون" النار على ضابط بارز في الجيش الحر من أوائل المنشقين، أمام منزله في بلدة عرسال اللبنانية، فأردوه، ولاذوا بالفرار.

وأودى الاغتيال بحياة العقيد عبد الله الرفاعي المعروف بلقب "أبو حسين"، والذي تولى منصب قائد المجلس العسكري وقائد الفرقة 11 في القلمون وقائد تجمع القلمون الغربي.

و"الرفاعي" من قرية رأس المعرة في ريف مدينة يبرود في القلمون، وكان يخدم في جيش النظام باختصاص المدفعية، قبل أن يبادر للانشقاق عنه، ويلتحق بصفوف الثوار؛ ليشغل منصب قائد المجلس العسكري في القلمون ويؤسس لاحقا الفرقة 11 قوات خاصة، فضلا عن توليه زمام القيادة العسكرية الموحدة في القلمون .


وسبق لـ"الرفاعي" أن قدم اثنين من أبنائه في ساحات المعارك ضد قوات النظام ومليشيا "حزب الله".

ومنذ بضعة أشهر، اعتقل الجيش اللبناني العقيد الرفاعي، لكنه ما لبث أن أطلق سراحه.

وشارك الرفاعي في مختلف معارك القلمون، لاسيما معارك: يبرود، قارة، جرود القلمون، فضلا عن قيادته غرفة عمليات معركة "ريما" في ريف يبرود.

وقبل الفراغ من تحرير الخبر، تواردت أنباء عن أن من قام باغتيال "الرفاعي" هم عناصر من مليشيا "حزب الله"، من بلدة اللبوة الشيعية؛ وذلك ردا على اعتقال جيش الفتح في القلمون 6 عملاء للمليشيا من بلدة رأس المعرة (مسقط رأس الرفاعي)، حاولوا اختراق صفوف الثوار.



التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي
X :آخر الأخبار
بيلوسي وشومر يصفان الاتفاق مع تركيا لوقف الهجوم في سوريا بأنه عار      ميسي: الألقاب الجماعية تقودني للفوز بالجوائز الفردية      قيادي في "تحرير الشام": والدة "أبو عبدالله أشداء" لم تتمكن من زيارته في سجنه      مستغربا "السكوت المريب".. قيادي يحذر من سقوط "الكبينة"      بعد رصده طرقات سهل الغاب.. "كورنيت" الأسد يقتل مدنيين في جبل "شحشبو"      صور... الضرائب والحرائق تشعل لبنان بالمظاهرات      بالاتفاق مع واشنطن.. تعليق العملية العسكرية التركية في سوريا      ترامب "يغرد" شاكرا أردوغان: الأخبار عظيمة قادمة من تركيا