أسسها فتحي ابراهيم بيوض عام 2005- حمص

ويكليكس.. السعودية هددت بمقاطعة "قمة بغداد" إذا تم تجاهل الملف السوري أو تمييعه

ويكليكس سوريا | 2015-07-01 05:18:20
ويكليكس.. السعودية هددت بمقاطعة "قمة بغداد" إذا تم تجاهل الملف السوري أو تمييعه
   مقعد سوريا الخالي في "قمة بغداد" - زرشيف
زمان الوصل
وجهت برقية سعودية صادرة من الخارجية السعودية تحذيرا إلى الأمين العام للجامعة العربية "نبيل العربي"، أعلمته أن عدم طرح الملف السوري كبند أساسي في القمة العربية ببغداد، سيؤدي إلى مقاطعة المملكة العربية السعودية للقمة، وعدم حضورها.

كما أكدت البرقية بلهجة حازمة ومباشرة أن طرح الملف البحريني على القمة بأي صيغة كانت، سيدفع بالمملكة أيضا إلى مقاطعة القمة.

وجاءت البرقية السعودية احتجاجا على تصريحات أدلى بها رئيس وزارء العراق –حينها- "نوري المالكي"، قال فيها إن الملف السوري لن يكون حاضرا في قمة بغداد كبند مستقل، وتبعتها تصريحات لأمين عام الجامعة العربية، شابتها "العمومية"، ولم تكن محددة وواضحة، خلافا لما اتفقت عليه المملكة مع "العربي".

وعقدت القمة العربية في بغداد نهايات شهر آذار/مارس 2012، وخصصت بندين أساسيين في بيانها الختامي للشأن السوري، أفاد أحدهما أن قادة الدول العربية يؤكدون دعمهم الكامل "للتطلعات والمطالب المشروعة للشعب السوري في الحرية والديمقراطية وحقه في رسم مستقبله، وفي التداول السلمي للسلطة، وإدانة أعمال العنف والقتل وإيقاف نزيف الدم"، كما أكد القادة العرب دعمهم والتزامهم بالقرارات الصادرة عن جامعة الدول العربية في الشأن السوري، ومن بينها قرار تجميد عضوية سوريا في الجامعة، حيث بقي مقعدها شاغرا في قمة بغداد.


أبو جهاد
2015-07-01
هذه الوثائق الخاصة بالسعودية, بالذات التي ينشرها موقع زمان الوصل تعتبر مفاجئة بالنسبة لي بشكل كبير, لم أكن أتوقع أن لدى الحكومة السعودية موقف محترم تجاه الأحداث في سوريا متعاطف بصورة جدية مع الشعب السوري المظلوم وتوقعت أن خلف الكواليس أشياء أخرى! وبالطبع الحديث عن الحكومة السعودية أما الشعب السعودي فأنا أعيش بينهم وأعرف موقفهم من الأول فهو أكثر شعب عربي وإسلامي تعاطف ووقف مع الشعب السوري وقدم نفسه وماله بعكس غالبية شعوب أمتنا التي نتأسف عندما نتذكر موقفها السلبي بل المخزي!
التعليقات (1)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي
X :آخر الأخبار
16 قتيلا على الأقل في الكونغو الديموقراطية في هجوم نسب الى متمردين      وزيرات الخارجية يتعهّدن في قمة مونتريال تقديم "منظور نسوي" للسياسة الخارجية      ارتفاع حصيلة ضحايا فيضانات تونس إلى أربع وفيات      مجزرة لغوية على لسان مذيعة التلفزيون السوري      أول ضحية تعذيب بعد "التسوية".. الحراكي يقدم صورة واضحة عن مصالحات النظام وضمانات الروس      لبناني الجنسية.. القبض على رجل ابتز لاجئات سوريات وصورهن بلا ملابس      أحكام جديدة بحق 10 معتقلين سوريين ولبنانيين في سجن "رومية"      روحاني: نعرف جيدًا منفذي هجوم الأهواز