أسسها فتحي ابراهيم بيوض عام 2005- حمص

تفاصيل جديدة عن ملابسات وفاة الطفلة "رويا" في مخيم "خرملي" ببلغاريا

محلي | 2015-06-15 18:21:58
تفاصيل جديدة عن ملابسات وفاة الطفلة "رويا" في مخيم "خرملي" ببلغاريا
   الطفلة رويا - زمان الوصل
فارس الرفاعي - زمان الوصل
كشف والد الطفلة "رويا" -4 سنوات- التي توفيت جرّاء أصابتها بلدغة حشرة سامة في مخيم "خرملي" ببلغاريا منذ أسبوعين، تفاصيل جديدة عن "إهمال" طفلته من قبل المشفى الذي أسعفت إليه، ومحاولة المشفى التغطية على هذا "الإهمال".

وروى "هيثم سليمان" والد الطفلة لـ"زمان الوصل" التفاصيل الجديدة، مبينا أن ابنته أصيبت بسخونة قبل وفاتها بيوم فأعطاها دواء نامت على إثره، وفي ظهر اليوم التالي أفاقت الطفلة، ولكن السخونة لم تفارقها، وبعد أن تناولت قليلاً من الطعام أصيبت بإسهال مفاجىء، فاضطر للاتصال بالإسعاف الذي لم يأت إلا بعد 45 دقيقة تقريبا.

وأردف: عناصر الإسعاف لم يسعفوا الطفلة على الفور كما يُفترض، رغم أن حالتها كانت خطيرة بل ظلوا خارج المنزل وهم يتهامسون ويملؤون استمارة عن أسباب حالتها ووضعها، وبعد أكثر من ساعة وهي الفترة التي أمضتها سيارة الإسعاف للوصول إلى مستشفى "خوسكوب" تم إدخالها إلى عيادة خارجية، ثم بعد نصف ساعة تم نقلها إلى قسم داخل المستشفى فعلقوا لها "سيروم" فقط، ولم يتم فحصها الفحص اللازم.

وأبان الوالد أن حالة طفلته بدأت تسوء، وبدأت تنزف دماً من أنفها، وبعد مناشدة واستغاثة من والدتها التي كانت برفقتها تم أخذها إلى قسم العناية المشددة، ولكن بعد أن توفيت!

وأكد والد الطفلة أن والدتها طلبت من عاملين بالمشفى استخدام الهاتف لإبلاغ الوالد بضرورة الحضور، لكنهم رفضوا، طالبين منها مالاً مقابل الاتصال، كاشفا أنه عندما وصل إلى القسم الذي وضعت فيه ابنته أخبرته فتاة بأنها توفيت حوالي الساعة السابعة والنصف تقريبا، ولكن الاطباء هناك لم يبلغوه إلا حوالي الساعة الحادية عشرة وربع ليلا. 

ونوّه والد الطفلة بأن تقرير المشفى ذكر أن الطفلة "أصيبت بحالة تسمم وصدمة ضربت كليتيها وانتشرت في أنحاء الجسم كله"، لكن الصحف البلغارية نشرت في اليوم التالي رواية مختلفة تقول إن "سبب الوفاة جرثومة في اللوزتين انتقلت إلى المخ فأصيبت بالسحايا وماتت". 

ولم يستطع الوالد تأكيد تعرض ابنته للدغة عقرب، قائلا إنه عثر في الغرفة التي يسكن فيها قبل 10 أيام على حشرة "أم أربعة وأربعين" طولها أكثر من 10 سنتمترات، وهذا طبيعي لأن عائلته "تسكن في غابة تحتوي على كل ما يخطر في البال، من حشرات سامة وغير سامة".

واتهم والد الطفلة السلطات المسؤولة بـ"محاولة التغطية على الإهمال الذي جرى لابنته"، قائلا إن السلطات "أخذته مع عائلته للتأكد من عدم إصابة العائلة بالجرثومة، بحسب ادعائهم ولإخلاء مسؤليتهم عن الإهمال الذي جرى، وكان من الواضح أن هذه الحركة الغرض منها الإثبات للإعلام والرأي العام البلغاري أن الطفلة ماتت بعدوى".

وختم والد الطفلة مشيرا إلى أن "البوليس البلغاري عندما جاء ليحقق في حادثة وفاة الطفلة قالوا لي إذا أردت رفع دعوى ضد الدولة فستبقى هنا في المخيم سنة كاملة لتحضر جلسات المحكمة، ولن تخرجوا إلا بعد الانتهاء منها"؛ وذلك لتخويفه من رفع دعوى أو مجرد التفكير بذلك، حسب قوله.
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي
X :آخر الأخبار
لبنان.. إمبراطور المخدرات يعلن تضامنه التام مع عون والأسد      "قسد" تنقل عشرات الأطنان من الحبوب إلى مناطق سيطرتها بالرقة      الدوريات الأمريكية الروسية تضل طريقها في القامشلي !      لجنة بمجلس الشيوخ الأمريكي تقر مشروع قانون لفرض عقوبات على تركيا      أمريكا تفرض عقوبات جديدة على شركة طيران إيرانية      الدستورية تنفي احتمالية نقل أعمالها لدمشق      الطيبي: "إسرائيل" سلمت السويد 192 رضيعا عربيا والأخيرة غيرت ديانتهم      نفق 3 آلاف منها.. الجدري يصيب 30 ألف بقرة في حمص