أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

مناع: مؤتمر القاهرة هدفه وضع ميثاق وطني جامع وليس شق أو استبدال أحد

هيثم مناع - أرشيف

قال المعارض السوري هيثم مناع إن "مؤتمر القاهرة المرتقب عقده الأسبوع المقبل، لا يهدف إلى شق أو استبدال أحد، في إشارة إلى الائتلاف الوطني.

وأشيع أن مؤتمر القاهرة سيسعى لتشكيل جسم معارض بديل عن الائتلاف للتفاوض على الحل السياسي في سوريا.

وأكد مناع أن "كل القوى التي قطعت تماماً مع النظام ستشارك فيه (مؤتمر القاهرة)"، مشيرا إلى أن من المشاركين "هيئة التنسيق وعددا من التنظيمات الديمقراطية داخل وخارج الائتلاف والقوى السياسية الكردية وعددا من العسكريين وشخصيات وفنية وأدبية تمثل الحراك الشبابي والنسائي". 

وأضاف مناع في تصريح لوكالة "آكي" الإيطالية أن "مؤتمر القاهرة هو محاولة جادة من شخصيات وقوى لوضع ميثاق وطني جامع وخارطة طريق مشتركة من أجل الحل السياسي التفاوضي القائم على بيان جنيف وقرارات مجلس الأمن ذات الصلة".

وتابع "لا يهدف المؤتمر إلى شق أو استبدال أحد، لأنه بالأساس يجمع السوريين الغيورين على استقلال قرارهم السياسي". 

وقال "نحن نعتبر التمثيل السياسي والشعبي ملكاً للشعب السوري ولا يحدده اختيار أو اعتراف أطراف غير سورية" مضيفا أن "الحروب التي تعيشها سوريا اغتالت مطالب الثورة الأساسية بتعزيزها لقوة المتطرفين وجحافل دعمهم غير السورية في الجانبين".

وأكد مناع أنه "مهما كان الدعم الإيراني للنظام ودعم دول إقليمية للإرهاب لا يمكن أن يفرض على الشعب السوري استمرار منظومة الفساد والاستبداد أو تنصيب التكفيريين الجهاديين بديلاً لها".

وحول مؤتمرات موسكو والرياض، قال مناع "نحن حَمَلة رسالة وبرنامج وتصور وقد حملته اللجنة التحضيرية رسمياً أو فردياً لمختلف الأطراف الدولية والإقليمية، من المشاركين من شارك في موسكو ومنهم من قاطعها، ومن المشاركين من يتابع باهتمام فكرة مؤتمر الرياض، ومنهم من لا يؤيدها، وقيمة المؤتمر في أنه يرفض المحاور ويرفض صراعات المحاور وهذه نقطة تجمعنا ولا تحول دون مشاركة بعضنا أو عدمها فيما حولنا من مبادرات".

زمان الوصل - رصد
(3)    هل أعجبتك المقالة (3)

Hazem Thawra

2015-05-30

ما لهذا المرتد يصدر التصريحات ؟ أيطمع أن يعود إلى الساحة متحدثا ! ليذهب لمن عينه رئيس مجلس وزراء!! ليذهب لبشار الأسد! وكفى تسميات خرقاء كالفساد، والتكفيرية على طريقة حسن نصر الله!.


فتحي الرفاعي

2015-05-31

وليش ياسيد مناع مابتحل عنا وعن هالثورة ، يلي انت وأمثالك من بعض المعارضين المفترضين ركبتو موجتها ولكن بفضل الله بانت نيتكن الخبيثة وطموحاتكن وأهدافكن وأطماعكن الشخصية ... ولكن جرت الرياح بما لم تشتهي سفنكم ، واللعبة قاب قوسين أو أدنى انتهت وأوراقكم مكشوفة للجميع ، وصديقكم ونظامه وانتو معو سقطتم و انشالله لمزبلة التاريخ ، وسيلعنكم الشعب السوري كثيراً لعقود ولأجيال قادمة . والأيام بيننا ...!!.


التعليقات (2)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي