أسسها فتحي ابراهيم بيوض عام 2005- حمص

القذافي: إيران تكابر في موقفها من النووي وستلاقي مصير العراق

عـــــربي | 2008-08-05 00:00:00
القذافي: إيران تكابر في موقفها من النووي وستلاقي مصير العراق
   .... و يؤيد ترشح بن علي لانتخابات الرئاسة في تونس
وكالات

انتقد الزعيم الليبي معمر القذافي الثلاثاء في تونس موقف ايران "المكابر" حول ملفها النووي, متوقعا انها لن تصمد وستنهار أمام هجوم غربي وسيكون مصيرها مماثلا لمصير العراق إبان حكم صدام حسين.

وقال القذافي الذي يواصل زيارته لتونس "ما تقوم به إيران ليس الا مجرد مكابرة", في اشارة الى رفض طهران التعاون مع الغرب لوقف برنامجها لتخصيب اليورانيوم.

وتتهم الدول الغربية ايران بالسعي الى امتلاك قنبلة نووية تحت ستار برنامج نووي مدني, الأمر الذي ينفيه النظام الايراني.

 

ووضعت القوى الكبرى ايران امام خيارين: اما ان تقبل التعاون وتعلق انشطة تخصيب اليورانيوم المثيرة للجدل والتي يشك الغربيون في انها تهدف الى امتلاك السلاح النووي, واما ان تواجه عقوبات متزايدة من جانب المجتمع الدولي.

وأضاف القذافي "لو أن هناك قرارا (بالهجوم) ضد ايران سيكون مصيرها نفس مصير العراق (...) إيران وحدها ليست اقوى من العراق ولا يمكنها ان تصمد".

وفسر الزعيم الليبي خلال تسلمه دكتوراه فخرية من المعهد الوطني للعلوم التطبيقية والتكنولوجيا، توقعه بانهيار ايران في حال شنت ضدها حرب "بان التحديات أكبر من قدرتها على مواجهتها لوحدها".

واستدل بمصير يوغوسلافيا السابقة نتيجة عزلتها الدولية وقال "من كان يتصور ان يوغوسلافيا يكن أن تختفي في رمشة عين."

وعلى غرار العراق إبان حكم صدام حسين, اتهمت ليبيا باخفاء برنامج لاسلحة الدمار الشامل قبل ان تتخلى عنه علنا عام 2003 تحت وطأة الضغوط الغربية.

كما قال الزعيم الليبي معمر القذافي يوم الثلاثاء إنه سعيد بقرار الرئيس التونسي زين العابدين بن علي الترشح للمنافسة في الانتخابات الرئاسية المقبلة ووصف قراره بالتاريخي.

وقال القذافي "لقد اثلج صدورنا القرار التاريخي لبن علي بالترشح للاستمرار في قيادة التحول الذي قاده منذ 7 نوفمبر 1987".

وقال الرئيس التونسي بن علي يوم الاربعاء الماضي انه سيرشح نفسه لاعادة انتخابه لفترة ولاية جديدة للعام المقبل في خطوة قد تمدد بقاءه في السلطة حتى 2014.

واضاف القذافي "نحن نهنئ انفسنا ونهنئ الشعب التونسي بهذا القرار ونحن كلنا ثقة بان بن علي هو القادر على مواصلة قيادة مسيرة البلاد".

واشاد القذافي بما حققته تونس من مكاسب وقال" نحن نرى تونس بعد هذه المدة القصيرة قد تحولت في كل المجالات."

وتولى بن علي السلطة في تونس عام 1987 عندما أعلن الاطباء ان الرئيس الحبيب بورقيبة في ذلك الوقت يعاني من اعراض الشيخوخة وغير مؤهل للحكم.

ويتوقع على نطاق واسع ان يفوز بن علي بالانتخابات المقبلة لغياب منافس جدي يحظى بنفس التأييد.

وارتقى التعاون الليبي الى اعلى مستوياته بين البلدين في الاعوام الاخيرة واصبح التعاون بينها نموذجا في المنطقة حيث بلغ حجم التبادل التجاري في عام 2007 نحو ملياري دولار.

سعاد الشاعر
2008-08-05
يبدو أن الزعيم الليبي يتحدث عن زمن يعود إلى ما قبل 2006. بعد إنتصار لبنان التاريخي، واستنزاف اميركا في العراق، فقط الحرب العالمية الثالثة يمكن أن تدمر إيران، وإسرائيل معها. هل تقبل الولايات المتحدة بدمار إسرائيل؟ صح النوم للعقيد المنهزم.
التعليقات (1)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي
X :آخر الأخبار
روسيا تعتزم إجراء مناورات حربية لقواتها النووية      اللاذقية.. اشتباكات بين الأمن وأقرباء الأسد      أيرلندا: من الممكن التوصل لاتفاق حول بريكست خلال أيام      فرنسا: على الاتحاد الأوروبي حظر صادرات الأسلحة لتركيا‭ ‬      مصرع طفل وإنقاذ 33 إثر غرق مركب مهاجرين غربي تركيا      دراسة: الطعام الصحي قد يساعد مرضى الاكتئاب      بعد تسليمه للأسد.. مصدر يكشف تفاصيل اعتقال اللاجئ "هادي الزهوري"      لم يستبعد المواجهة.. أقطاي: إذا كان جيش الأسد قادرا على مواجهة الجيش التركي "فليتفضل"‏