أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

أشهر مطعم سوري بمصر تحت طائلة حرب "إعلامية"

إحدى فروع مطعم روستو السوري الشهير بـ 6 أكتوبر قرب القاهرة

الشاورما السورية جعلت محلات الكباب المصرية بلا زبائن 

الصحف المصرية تهاجم مطاعم سورية شهيرة وتوزع الاتهامات 

تناقلت صحف مصرية، وصفحات بمواقع التواصل الاجتماعي، خبر الحملة الموسعة على المطاعم المتواجدة في ميدان الحصري بمدينة السادس من أكتوبر، والتي قامت بها الإدارة العامة لمباحث التموين بالجيزة، قرب القاهرة، أمس.

 ومع أن الحملة شملت العديد من المطاعم في أكتوبر، إلا أن الصحف ومواقع التواصل خصت مطعماً سورياً شهيراً بعينه دون غيره بالاستهداف، قبل الحصول على أي دليل رسمي أو مادي، وقبل ظهور نتائج التحاليل الخاصة بعينات اللحوم.

وعلمت "اقتصاد" من إدارة مطعم روستو أن الخبر المتداول بضبط لحم فاسد لديهم، عارٍ عن الصحة، ولم يتم إثبات أي حالة لحم فاسد حتى بعد التحليل، كما أنه لم يغلق أي فرع من الفروع الأربعة في أكتوبر. بينما أوضح صاحب مطعم روستو الشهير لأحد صفحات التواصل الاجتماعي أن سبب المشكلة التي أدت إلى نشر الخبر - غير الصحيح - في جريدة الدستور المصرية، وتراكم الدجاج واللحوم في الصور، كان نتيجة لتعنت مسؤول الصحة في الدورية. 

اقتصاد
(153)    هل أعجبتك المقالة (202)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي