أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

حلب.. مدفعية النظام تفضّ احتفالات اليوم الأول بذكرى الثورة

تستمر الفعاليات الاحتفالية حتى تاريخ 18 آذار - زمان الوصل

انطلقت من حي "بستان القصر" في مدينة حلب اليوم الأحد، فعاليات الاحتفال بالذكرى الثانوية الرابعة لانطلاقة الثورة السورية بمشاركة كبيرة من أهالي الأحياء المحررة.

وقال مراسل "زمان الوصل" في حلب، إن الفعاليات الاحتفالية افتتحت عصر اليوم في حي بستان القصر بعرض نفذته فرق "الدفاع المدني" في المدينة، قامت خلاله بمحاكاة عملية إخلاء مدنيين من أحد المباني في الحي، وإطفاء حريق ضخم.

عقب ذلك خروج مظاهرة حاشدة في الحي شهدت رفع أعداد كبيرة من أعلام الاستقلال الذي يعتبره السوريون المعارضون لنظام الأسد، رمز الثورة السورية وعلمها، سيما أنه لفّ أجساد معظم الشهداء الأوائل.

واستمرت المظاهرة حتى وصلت إلى ساحة حي "بستان القصر" حيث بدأت الفعاليات الكرنفالية التي تم تجهيزها من قبل القيّمين على الاحتفالية من الناشطين ومجلس الحي.

وافتتح المهرجان الكرنفالي بعرض مسرحي للأطفال، عقبه تكريم لعدة مؤسسات وشخصيات ثورية فاعلة في حلب من قبل "مجلس ثوار حلب". وتخلل المهرجان وصلات غنائية وهتافات ثورية، حيّت الشهداء وطالبت بالحرية وإسقاط النظام وأكدت على استمرار الثورة رغم دخولها عامها الخامس بعزيمة وإصرار أبناء حلب.

وقال الناشط فؤاد حلاق، أحد الشباب المنظمين للمهرجان إن الغرض من الاحتفالية هو التأكيد على استمرارية الثورة وإصرار أبناء مدينة حلب على التمسك بثورتهم ومطالبهم بإسقاط النظام ومحاسبة المسؤولين عن قتل وتهجير أبناء المدينة، لافتاً إلى أن المهرجان شهد عودة قوية لأعلام الثورة "علم الاستقلال" من خلال رفعه من قبل كافة المشاركين ورفع أكبر علم في ساحة الحي.

واختتم الحفل قبل الفترة المخصصة له بسبب سقوط عدة قذائف بمحيطه مصدرها مدفعية النظام، الأمر الذي دفع القيّمين عليه إنهاء الاحتفالية حرصاً على سلامة المشاركين.

وتستمر الفعاليات الاحتفالية حتى تاريخ 18 آذار، حيث سيتم غداً متابعة المهرجان وانتقاله إلى أحياء أخرى في مدينة حلب.





حلب - زمان الوصل
(51)    هل أعجبتك المقالة (52)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي