أسسها فتحي ابراهيم بيوض عام 2005- حمص

إعلام النظام يدخل على خط مقتل القائد العسكري لـ"النصرة" مستثمرا في تضارب الروايات

محلي | 2015-03-06 13:35:56
إعلام النظام يدخل على خط مقتل القائد العسكري لـ"النصرة" مستثمرا في تضارب الروايات
   أبو همام الشامي
زمان الوصل - رصد
دخلت وسائل إعلام نظام الأسد على خط الأنباء والروايات المتضاربة حول مقتل القائد العسكري لـ"جبهة النصرة" أبي همام الشامي.

وادعت وكالة إعلام النظام (سانا) أن جيشه "نفذ عملية أسفرت عن مقتل القائد العسكري العام لجبهة النصرة التابعة لتنظيم القاعدة يوم الخميس في شمال غرب البلاد".

وقتل أبو همام الشامي في انفجار استهدف اجتماعا لقادة "جبهة النصرة" في محافظة إدلب. وقالت مصادر من المعارضة إن ثلاثة قياديين في الجبهة على الأقل قتلوا في الانفجار.

وأفاد مراسل "زمان الوصل" أمس بأن انفجارا استهدف اجتماعا لقياديي "النصرة" كانوا يناقشون عملية اقتحام مطار "أبو الضهور" العسكري في بلدة "طعوم" التابعة لبلدة "سلقين" قرب الحدود التركية.

وتضاربت الأنباء حول مقتل "أبو همام الشامي" في ذلك الاجتماع، كما تباينت الروايات عن منفذ الانفجار، حيث أكدت مصادر من بلدة "طعوم" أن طيران التحالف استهدف مكان الاجتماع.

وأشار ناشطون إلى أن العملية حدثت ليلا، حيث لم يسبق أن حلّق طيران النظام في هذا التوقيت، إضافة إلى أن الأهالي هناك يميزون طائرات التحالف من حيث انعدام إصدارها أي صوت.

وفي وقت نقلت وكالة "سانا" عن مراسلها قوله إن "أبو همام" قتل مع "عدد من متزعمي التنظيم خلال عملية نوعية للجيش في الهبيط بريف إدلب، فإن الروايات تضاربت أيضا حول موعد إصابة أو مقتل "الشامي".

ويعتقد مراقبون بأن الشامي أصيب في غارة نفذها طيران التحالف يوم الجمعة الماضي، قبل أن يعلن عن وفاته أمس الخميس متأثرا بإصابته.

وذكرت مصادر المعارضة أن الاجتماع المستهدف لقادة النصرة عقد في سلقين على بعد نحو 100 كيلومتر من الهبيط.

وقال المرصد السوري لحقوق الإنسان الذي يتابع الحرب السورية إن هناك أنباء متضاربة عن المكان الذي قتل فيه أبو همام.

ونقلت "سانا" عن مصدر عسكري إن وحدات من الجيش "نفذت ضربات مكثفة على أوكار وتجمعات لإرهابيي جبهة النصرة وغيرها من الجماعات الإسلامية في منطقة أبو الظهور الواقعة إلى الشمال الشرقي من الهبيط".

وفي وقت سابق ذكرت مصادر المعارضة أن التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة قتل "أبو همام" في غارة جوية. لكن متحدثا باسم التحالف قال إنه لم ينفذ أي غارات جوية في إدلب خلال الأربع والعشرين ساعة الماضية.

وقالت مصادر إن قادة جبهة النصرة يفكرون في قطع صلاتهم بالقاعدة لتشكيل كيان جديد تدعمه دول الخليج التي تسعى للإطاحة بنظام الأسد.
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي
X :آخر الأخبار
مقاطع قصيرة تجبر تجار الدم وعرابي صفقات النظام والتنظيم على الاعتذار      نظام الأسد يملي شروطه على لجان "المصالحات" في درعا والإيرانيون يفرضون شروطهم على النظام      قوات أمريكية تتجول في الحسكة و"قسد" تعيد رفع راياتها في "تل تمر"      الرابع خلال أسبوعين.. وفاة ناشط عراقي تعرض لاطلاق نار      الصين تعاقب آرسنال ومانشستر سيتي بسبب "أوزيل"‏      حمص.. عبوة توقع مجموعة من "فاطميون" بين قتيل وجريح      إيرانيون ينهبون مرقدا دينيا ويضرمون النار فيه      شبكة محلية: "أرامكو" السعودية في دير الزور لإنشاء "مشاريع نفطية" بالاتفاق مع واشنطن