أسسها فتحي ابراهيم بيوض عام 2005- حمص

"سوخوي" تنتقم من أطفال قرية قائد ميداني يشارك في الهجوم على المخابرات الجوية بحلب

محلي | 2015-03-05 20:19:25
"سوخوي" تنتقم من أطفال قرية قائد ميداني يشارك في الهجوم على المخابرات الجوية بحلب
   مبنى المدرسة التي شهدت المجزرة - زمان الوصل
زمان الوصل
قتل طيران النظام أكثر من 13 شخصا بينهم 7 أطفال و6 مدرسين، وجرح أكثر من 20 شخصا آخرين بين طفل ومدرس ومدني، في مجزرة جديدة اليوم الخميس، استهدف خلالها مدرسة "ابن سينا" في قرية "بيرة أرمناز" بريف إدلب الشمالي.

وقال مراسل "زمان الوصل" في ريف إدلب إن مقاتلة من نوع "سوخوي" قصفت المدرسة بأربعة صواريخ فراغية ما أدى إلى تدمير جزئي لحق بالمدرسة.

وأكد المراسل نقلا عن مصادر من السكان أن القرية الخارجة عن سيطرة النظام، خالية من أي مظاهر عسكرية.

ورجحت مصادر خاصة في تصريح لـ"زمان الوصل" أن تكون دوافع الهجوم على القرية انتقامية، عازية ذلك إلى كون قرية "بيرة أرمناز" مسقط رأس أحد القادة الميدانيين وعضو غرفة العمليات في الهجوم القائم على مبنى المخابرات الجوية بحلب.

وطلبت المصادر عدم نشر اسم القائد الميداني، مكتفية بالكشف عن أنه يكنى بأبي حذيفة.
أحمد الشامي
2015-03-05
هذه المجزرة تذكرنا بمجازر الصهاينة في قصف مدارس عربية, منتهى النذالة والإجرام وتعبر عن حقد وصل لحد الجنون. على كل هذا دليل إفلاس والثوار سيأتونكم من فوق الأرض ومن تحتها لا مكان آمن لكم
التعليقات (1)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي
X :آخر الأخبار
السجائر الإلكترونية.. قد تؤدي إلى الموت      رئيس البرازيل يدفع بالجيش لمكافحة حرائق الأمازون"      ترامب يزيد الرسوم على كل الواردات الصينية      تركيا تزيل جزءا من الجدار الحدودي شمال الحسكة      بطاقة عيد... مزن مرشد*      أردوغان إلى روسيا الثلاثاء      مجلسا "كفرزيتا" و"اللطامنة" يكذّبان ادعاءات الأسد حول الممرات الآمنة      أردوغان: هجمات نظام الأسد على ادلب تهديد للأمن التركي