أسسها فتحي ابراهيم بيوض عام 2005- حمص

تنظيم "الدولة" يكشف عن مفاوضات ساجدة ــ الكساسبة

مختارات من الصحف | 2015-02-17 01:33:45
تنظيم "الدولة" يكشف عن مفاوضات ساجدة ــ الكساسبة
   المقدسي كُلف رسمياً من قبل دائرة المخابرات الأردنية للتفاوض مع (الدولة)
عن "العربي الجديد" - مختارات من الصحف
بث تنظيم "الدولة الإسلامية" ، ليلة الأحد ــ الإثنين، تسجيلاً مسموعاً يظهر الدور الذي لعبه أحد أهم منظري التيار السلفي الجهادي على مستوى العالم، الأردني عاصم البرقاوي الملقب بـ "أبي محمد المقدسي"، في الوساطة للإفراج عن الطيار الحربي الأردني معاذ الكساسبة الذي أعدمه التنظيم حرقاً.

التسجيل الذي عمل عنوان "كسر الصنم"، تضمن تهجماً على المقدسي، حين اتهم بالعمالة للمخابرات الأردنية والأميركية، ولخّص الفيديو تطور المقدسي الأخير "من مثبط عن الجهاد وداعية إلى القعود.. إلى محارب لمشروع الخلافة الإسلامية"، في ما يعتبر خطة ممنهجة من قبل التنظيم لتدمير مكانة المنظر في صفوف الجهاديين الذين كانت الفتاوى الصادرة عنه محفزاً لجهادهم.

وتكشف الرسائل الصوتية، التي تبادلها المقدسي مع أحد القادة الشرعيين في التنظيم، عبر خدمة "واتساب" لم يكشف التسجيل شخصيته، لكن المقدسي كشف لاحقاً عن تواصله مع المتحدث باسم التنظيم أبو محمد العدناني، أن المفاوضات الفعلية بين المقدسي والتنظيم انطلقت تقريباً في 5 يناير/كانون الثاني الماضي، إذ يقول المقدسي في إحدى الرسائل "عقوبة الإعدام كانت مجمدة في الأردن وأعيد العمل فيها قبل أسبوعين"، ويعود تاريخ إعادة العمل بالعقوبة إلى 21 ديسمبر/كانون أول الماضي، قبل ثلاثة أيام من سقوط الطيار الكساسبة في أسر التنظيم بعد إسقاط طائرته في منطقة الرقة السورية خلال مشاركته في غارة على معاقل التنظيم ضمن صفوف التحالف الدولي.

كما يكشف التسجيل أن السلطات الأردنية أطلقت سراح المقدسي قبل بث (التنظيم) فيديو حرق الكساسبة، وليس بعده، إذ يقول المقدسي "أنا خرجت من أيام من السجن بفضل الله، معتزل في مكان لا أعلم هذا، وإن كان تسرب الخبر بعضكم وصله خبر خروجي لكني لم أعلنه لأنني متفرغ الآن ومعتزل لمحاولة الوصول إلى مصلحة شرعية عظمية جداً".

وأعلنت السلطات الأردنية الإفراج عن المقدسي في 5 فبراير/شباط الجاري، بعد أشهر من اعتقاله من دون محاكمة، على خلفية تصريحات بثها على موقع "منبر الجهاد والتوحيد" يصف فيها غارات التحالف الدولي على تنظيم "الدولة الإسلامية"، بأنها "حرب صليبية"، ويصف فيها الجيوش العربية المشاركة في التحالف بـ "الجيوش المرتدة".

وبحسب التسجيل فإن المقدسي كُلف رسمياً من قبل دائرة المخابرات الأردنية للتفاوض مع (الدولة)، حاملاً ضمانات بالإفراج عن العراقية المحكومة بالإعدام ساجدة الريشاوي التي نفذ فيها الحكم بعد يوم واحد من فيديو حرق الكساسبة، وفي التسجيل يحمل المقدسي التنظيم المسؤولية عن حياة الريشاوي بعد أن "أصبح مفتاحها في أيديكم"، كما يقول، قاصداً أسر الطيار الكساسبة، ومشدداً في أكثر من رسالة صوتية على أنه يتفاوض من أجل ساجدة وليس الطيار، ومحرضاً على قبول الوساطة حتى لا يخسر التنظيم أنصاره في الأردن في حال فوت الفرصة.

المقدسي دعا الطرف الذي كان يتواصل معه إلى إزاحة الأمور الشخصية، في إشارة إلى عتب التنظيم عليه على خلفية مواقفه التي انتقد فيها التنظيم ووصف قادته بـ "الجهل"، وذلك في أعقاب إعلان زعميه أبو بكر البغدادي قيام الخلافة، عارضاً في حال نجاح صفقة التبادل أن يقوم هو شخصياً بالإشادة بالتنظيم ومدحه على تخليص الريشاوي مقابل إطلاق سراح الطيار.


وكان المقدسي قد ظهر على شاشة تلفزيون "رؤيا" المحلي، بعد ساعات من الإفراج الرسمي عنه، في مقابلة مرتبة، تحدث خلالها عن دوره في المفاوضات مع (الدولة)، ظهر فيها في مظهر المخذول، واتهم فيها التنظيم بـ "الكذب عليه".

وفي هذا السياق، كشفت مصادر سلفية لـ "العربي الجديد"، أن "المقدسي لم يوافق على المقابلة التلفزيونية عندما طلبت منه، لكنه عاد إلى الموافقة بعد مشاورات أجراها مع قيادات في التيار السلفي الجهادي الأردني التي حثته على الظهور التلفزيوني".

وبحسب المصادر التي طلبت عدم كشف اسمها، فإن المقابلة التلفزيونية سجلت ثلاث مرات، بحضور جهات أمنية وقيادات سلفية قبل أن يقرر بثها.

ويعتبر الإفراج عن المقدسي رهاناً من قبل الأجهزة الأمنية الأردنية على الرجل للمساهمة في الحرب الفكرية على التنظيم، بعد أن تعامل معه بشكل مباشر خلال المفاوضات وحجم الخذلان الذي أصابه، مع التذكير بأن الرجل له تاريخ طويل بالتحرير من أي التزامات تفرضها عليه الأجهزة الأمنية، والتي كان آخرها الضغوط التي مورست عليه لعدم الحديث عن موقفه من التحالف الدولي للحرب على (الدولة)، لكنه شق عصى الطاعة وهاجم التحالف، الأمر الذي كان سبباً في سجنه قبل أشهر.

التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي
X :آخر الأخبار
الحسكة.. التنظيم يعلن عن مفخخة قتلت 8 عناصر من التحالف      انتهاكات الأسد وروسيا تقتل نحو 500 سوري في الشمال منذ شباط      السويداء.. عائلة المجند القتيل ترفع دعوى ضد ضباط تسببوا بمقتله      ريف حماة.. "حزب الله" يعدم مجموعة من أبناء التسويات في ريف دمشق      درعا.. اشتباكات عنيفة في "الصنمين" واستمرار الحصار لليوم الخامس      ميليشيات الأسد تسيطر على الجمعيات الإغاثية في ريف دمشق      منظمة الصحة تحذر من خطر انتشار فيروس إيبولا      إغلاق برج إيفل أمام السياح بسبب رجل حاول تسلقه