أسسها فتحي ابراهيم بيوض عام 2005- حمص

إسرائيل تلاعب "زعران" الممانعة .. والحرب المقبلة بين النصرة وحزب الله.. علي عيد

علي عيد | 2015-01-21 11:37:38
إسرائيل تلاعب "زعران" الممانعة .. والحرب المقبلة بين النصرة وحزب الله.. علي عيد
علي عيد
  "قلم ناشف"
عندما اختار "حزب الله" الوقوف إلى جانب النظام السوري تحدث بداية عن واجبه في حماية المراقد، ثمّ طوّر أسبابه إلى ضرورة مواجهة الخطر القادم عبر الانخراط إلى جانب قوات الأسد، إلى درجة أن حسن نصر الله دعا الأطراف اللبنانية المتخاصمة معه إلى اعتبار سوريا ساحة لتصفية الحسابات، وهو ما جعله خصماً أساسياً لغالبية السوريين، وخصماً عسكرياً للجيش الحر ومن ثم للتنظيمات الأخرى المسلحة ومنها "جبهة النصرة".

الخصومة الجديدة لحزب الله مع أطراف في سوريا لم تلغ حقيقة خصومته مع إسرائيل، وإن حاول تقديم تطمينات لها في أكثر من مناسبة منها صمته عن قصف الأخيرة لمواقعه داخل الأراضي اللبنانية في آذار ـمارس 2014 وتبرؤه من إطلاق صواريخ باتجاهها عبر الأراضي اللبنانية في تموز ـيوليو من نفس العام، وصمته عن استهداف قواعد صواريخ ومخازن تابعة للحزب داخل الأراضي السورية.

ورغم القصف الأخير الذي استهدف موكبا يضم ستة من عناصره بينهم قائدان بارزان، فإن "حزب الله" ليس مستعداً للرد، إلا أن هناك ما يوحي بأن الحزب مضطرب ويحاول تفكيك لغز ما يجري حوله من أحداث، إذ لم تمض ثلاثة أيام على نفي نصر الله وجود لتنظيمه في الجولان، وتهديده لإسرائيل بصواريخ فاتح حتى تم ضرب عناصر الحزب داخل في الجولان.

ليس مسموحاً توجيه الرسائل لإسرائيل، فتلك لعبة حاول النظام خوض غمارها عام 2011، واختار بذمامة وسوء خلق ذكرى نكسة حزيران ليزج بفلسطيني سوريا على حدود الجولان، في خطوة نسق لها مع أحمد جبريل مسؤول ما يسمى "الجبهة الشعبية" و"حزب الله" حيث جرى تحشيد أقل على الحدود اللبنانية.

النظام وجه رسالة إلى العالم قبل إسرائيل رغم أن الأخيرة لم تبدِ نيتها التدخل فيما يجري، كان خائفاً ومرتبكاً وجاءت الحصيلة بعشرات القتلى من الشبان الفلسطينيين ونحو 350 جريحا ثم طويت الحكاية، وكأن شيئا لم يكن.

قبلها بأقل من شهر قال رامي مخلوف ابن خال بشار الأسد لصحيفة "نيويورك تايمز إن النظام "سيقاتل حتى النهاية"، وإنه "لن يكون هناك استقرار في إسرائيل اذا لم يكن هناك استقرار في سوريا"، وإن "السلفيين هم البديل عن النظام".

"حزب الله" تابع على نفس النهج، وهو يملك اليوم ما لا يقل عن عشرة آلاف مقاتل داخل سوريا، الأمر الذي يلقى استحسان إسرائيل، خصوصاً وأنه تنطَّع للقتال ناسياً الحدود اللبنانية السورية التي تمتد على نحو 375 كم معظمها خارج السيطرة، وهو يحاول اليوم كسب حدود القنيطرة مع الجولان في الجولة الأخيرة، إلا أن الأمر أكبر من قدراته خصوصاً وأنه استعدى السوريين وليس له ظهير سوى جيش النظام المتهالك. 

إسرائيل التي تجيد اللعب مع محور طهران ـالأسد ـحزب الله تعلم قدرات كل طرف، وجلست تراقب من وراء الحدود قطعات النظام وهي تنهار، وهي تعلم أيضاً أن ما بعد القنيطرة وريف درعا هو دمشق، ولم يكذب وليد المعلم حين قال في أول رد من نظام الأسد على ما حدث في القنيطرة بأن إسرائيل تريد إطالة الأزمة قدر الإمكان.

إسرائيل العدوّ التقليدي تلاعب "زعران" الممانعة على قاعدة أن القلق يقف عند الباب، وهي تعرف أنهم غارقون في مواجهة مع شعب دولة لن يتركهم، وهم بدورهم يمعنون في إدارة ظهرهم لكل الصفعات الإسرائيلية.

الكل يعلم أن حزب الله على موعد مع أحداث قاسية، ونزالات سيكون موقعها لبنان هذه المرة، فتنظيم "جبهة النصرة" يعدّ العدّة لتلك النزالات، وقد لا يكون بوسع نظام الأسد إفراغ محيط دمشق لدعم الحزب في معارك خارج مناطق سيطرته.

لا أحد يعرف موعد المواجهة إلا أن "أول الحرب الكلام"، وإذا كانت إسرائيل طرفاً في أي مواجهة فإن المتغيرات تشي بأنها المواجهة الأخيرة، وبعدها لا بأس أن يُحمل "حزب الله" و"نظام الأسد" وحتى "جبهة النصرة" على النقّالة، أما "داعش" فتلك قصّة أخرى.
نبيل السوري
2015-01-24
النظام القذر وحزب الله الأقذر وإيران الأقذرين، برأيي لم يستطيعوا إيقاف انتصارات الثوار في حوران والجولان فقرروا أن يجتذبوا صراع بين إسرائيل والثوار بما يربحهم ويريحهم. إسرائيل لم تعد مهتمة بنظام القتلة لأنها تعلم بقيناً أنه منتهي وليس من مصلحتها حرب الثوار نيابة عنه فأجهضت المخطط إيران وحزب الله ونظام الغدرالأسدي هم أنجس ما جاء على هذه البسيطة
نبيل السوري
2015-01-24
النظام القذر وحزب الله الأقذر وإيران الأقذرين، برأيي لم يستطيعوا إيقاف انتصارات الثوار في حوران والجولان فقرروا أن يجتذبوا صراع بين إسرائيل والثوار بما يربحهم ويريحهم. إسرائيل لم تعد مهتمة بنظام القتلة لأنها تعلم بقيناً أنه منتهي وليس من مصلحتها حرب الثوار نيابة عنه فأجهضت المخطط إيران وحزب الله ونظام الغدرالأسدي هم أنجس ما جاء على هذه البسيطة
نبيل السوري
2015-01-24
النظام القذر وحزب الله الأقذر وإيران الأقذرين، برأيي لم يستطيعوا إيقاف انتصارات الثوار في حوران والجولان فقرروا أن يجتذبوا صراع بين إسرائيل والثوار بما يربحهم ويريحهم. إسرائيل لم تعد مهتمة بنظام القتلة لأنها تعلم بقيناً أنه منتهي وليس من مصلحتها حرب الثوار نيابة عنه فأجهضت المخطط إيران وحزب الله ونظام الغدرالأسدي هم .... ما جاء على هذه البسيطة
نبيل السوري
2015-01-25
النظام القذر وحزب الله الأقذر وإيران الأقذرين، برأيي لم يستطيعوا إيقاف انتصارات الثوار في حوران والجولان فقرروا أن يجتذبوا صراع بين إسرائيل والثوار بما يربحهم ويريحهم. إسرائيل لم تعد مهتمة بنظام القتلة لأنها تعلم بقيناً أنه منتهي وليس من مصلحتها حرب الثوار نيابة عنه فأجهضت المخطط إيران وحزب الله ونظام الغدرالأسدي هم أنجس ما جاء على هذه البسيطة
نبيل السوري
2015-01-26
النظام القذر وحزب الله الأقذر وإيران الأقذرين، برأيي لم يستطيعوا إيقاف انتصارات الثوار في حوران والجولان فقرروا أن يجتذبوا صراع بين إسرائيل والثوار بما يربحهم ويريحهم. إسرائيل لم تعد مهتمة بنظام القتلة لأنها تعلم بقيناً أنه منتهي وليس من مصلحتها حرب الثوار نيابة عنه فأجهضت المخطط إيران وحزب الله ونظام الغدرالأسدي هم أنجس ما جاء على هذه البسيطة
التعليقات (5)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي
X :آخر الأخبار
مهجر مصاب بــمتلازمة "داون" وزوجته كفيفة وله طفلة... قصة من الوجع السوري      السجن 14 يوما للممثلة فيليستي هوفمان في فضيحة غش لدخول جامعات أمريكية      الجزائر.. 12 ديسمبر موعدا لانتخابات الرئاسة      لأول مرة وعلى استحياء.. "قسد" تعترف بالثورة السورية نكاية بالنظام      الأسد يبدأ باعتقال عرابي مصالحات درعا      هل تضاءلت حظوظ "المنطقة الآمنة".. واشنطن تتحدث عن مزيد من التفاصيل و"بعض التحصينات"      وزير أردني سابق يكشف عن تحذير أمريكي من مغبة التعامل مع نظام الأسد      الأسد يساعد موظفيه بقرض قيمته 100 دولار