أسسها فتحي ابراهيم بيوض عام 2005- حمص

النظام يعين منفذ مجزرة صيدا مديرا لعملياته في درعا

محلي | 2014-11-20 22:15:33
النظام يعين منفذ مجزرة صيدا مديرا لعملياته في درعا
   العميد "جابر محرز"
زمان الوصل

علمت زمان الوصل أن النظام عين العميد "جابر محرز" قائدا لعملياته في درعا، و"محرز" هو المتهم الأول في مجزرة "صيدا" بريف درعا أوائل الثورة، حين كان مسؤولا عن اللواء 38.


ففي 29/4/ 2011، تجمع عشرات الآلاف من سكان الريف الحوراني في حشد سلمي ضخم لفك الحصار الذي كان يفرضه النظام حينها على مدينة درعا، ولما وصولوا قبالة مساكن صيدا العسكرية تم إطلاق الرصاص الغزير باتجاههم فاستشهد ما يقارب 120 شخصا، وفقد العشرات، واعتقل النظام مئات بينهم أطفال، وعلى رأسهم "حمزة الخطيب" الذي قتل تحت التعذيب، وكان لمقتله دور كبير في إشعال جذوة الثورة السورية، ومد رقعتها، بعدما عاين السوريون وحشية النظام وعدم تورعه عن تعذيب وقتل أي سوري، حتى ولو كان طفلا.


ومنذ ذلك اليوم، صار "محرز" من أوائل المطلوبين للشعب السوري عموما، ولأهل حوران خاصة، نظرا لفظاعة المجزرة، وقد روجت أكثر من مرة أخبار عن مقتله أو أسره، لكنها كانت مجرد شائعات.

التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي
X :آخر الأخبار
كشف لغز هجمات الـ"دورن".. اتهامات روسية تطال "شاليش" المتواري عن الأنظار      قسد: لن نسلم عناصر تنظيم "الدولة" لأية جهة      أمريكا تسحب معظم قواتها من "الجزيرة" السورية      الأسهم الأوروبية تتراجع بفعل توترات الخروج البريطاني      ميركل: ابرام اتفاق بشأن بريكست لا يزال ممكنا      إصابة الرئيس الفلبيني بكدمات إثر سقوطه من دراجته النارية      تدهور الليرة اللبنانية يودي "بفلس الأرملة" السورية في مخيمات اللجوء      ملك المغرب يصدر عفوا عن الصحافية هاجر الريسوني