أسسها فتحي ابراهيم بيوض عام 2005- حمص

أبدى استعداده للاستقالة.. وزير الصحة: اللقاح قتل 15 طفلاً و100 يعانون

محلي | 2014-09-16 00:00:00
أبدى استعداده للاستقالة.. وزير الصحة: اللقاح قتل 15 طفلاً و100 يعانون
   الوزير وسط الصورة - زمان الوصل
غازي عنتاب - زمان الوصل
أكد وزير الصحة في الحكومة السورية المؤقتة الدكتور عدنان حزوري نبأ وفاة 15 طفلا وإصابة 100 آخرين في ريف إدلب اليوم، جراء تلقيهم لقاح الحصبة خلال حملة التلقيح التي أطلقتها الوزارة بالتعاون مع منظمات طبية عاملة في الداخل السوري.

جاء ذلك خلال مؤتمر صحفي "عاجل" دعت إليه وزارة الصحة بعد ورود أنباء وصور بثها ناشطون في ريف إدلب أكدت تسجيل عدة وفيات من الأطفال في "جرجناز" و"سنجار" وقرى أخرى في إدلب، عقب إعطائهم جرعة لقاح الحصبة عبر حملة اللقاح التي أطلقتها وزارة الصحة.

وأشار حزوري خلال المؤتمر الصحفي الذي حضرته "زمان الوصل" إلى أن وزارته أوعزت إلى مجموعة العمل المكلفة من قبلها بإيقاف حملة التلقيح بعد ورود تقارير من مديرية صحة إدلب، تؤكد وفاة 15 طفلاً وإصابة 100 طفل تم إسعافهم بالإنعاش في بلدة "جرجناز" ومحيطها في ريف إدلب.

وأعلن حزوري خلال المؤتمر الصحفي الذي أُقيم في مقر وزارة الصحة بمدينة غازي عنتاب التركية عن تشكيل فريق متابعة بإشراف وزارتي الصحة والعدل في الحكومة السورية المؤقتة والمنظمات والهيئات المسؤولة عن حملة اللقاح من أجل الوقوف على الأسباب الحقيقية وراء هذه الكارثة الإنسانية حسب تعبيره.

وأبدى حزوري استعداده للاستقالة من منصبه مع كافة أعضاء وزارته إن كانت المشكلة تُحل بذلك، جاء ذلك تعقيباً على الحملة التي أطلقها ناشطون سوريون طالبوا من خلالها بإقالة وزير الصحة في الحكومة المُقالة، مؤكداً على أنه على كل إنسان أن يتحمل مسؤوليته.

وفي سياق متصل، قال الدكتور محمد الحامدي أحد الأطباء الميدانيين في ريف إدلب عبر صفحته الشخصية على "فيسبوك" إن جميع الوفيات كانت بسبب اللقاحات التي تم توزيعها اليوم عبر مركز "جرجناز"، لافتاً إلى أن طريقة حفظ اللقاح كانت سليمة مستبعداً أن يكون سوء التخزين سبباً لفساد اللقاحات.

وأشار حامدي إلى أن كافة المؤشرات تدل على أن هنالك تلاعبا قد تم خلال الليلة الماضية، ورجح أن يكون العمل مدبراً متهماً النظام بهدف ضرب الثقة بالقطاع الصحي العامل في سوريا الحرة على حد قوله.

وأكد مصدر طبي خاص لـ"زمان الوصل" استحالة حدوث وفاة للطفل في حال تلقيه جرعة لقاح حتى ولو كانت فاسدة، مشيراً إلى أن التأثيرات الجانبية التي تنتج عن جرعة اللقاح الفاسد لا تتعدى حصول صدمة تحسسية بأسوأ الأحوال، يمكن علاجها بالأدرنالين، ولا تؤدي للوفاة.

واضطرت وزارة الصحة إلى تأجيل موعد المؤتمر الصحفي عقب تدخل السلطات التركية ومنع المؤقتة بالتصريح لوسائل الإعلام أو التعليق على الموضوع بحجة السيادة الوطنية، علماً أن اللقاحات سُلمت لوزارة الصحة في المؤقتة عبر الهلال الأحمر التركي من قبل منظمة الصحة العالمية نظراً لعدم اعترافها القانوني والسياسي بالحكومة السورية المؤقتة.
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي
X :آخر الأخبار
هل تُقلق محاكمة رفعت الأسد ابن شقيقه بشار؟      إدلب.."الأتارب ومعرة النعمان" دون كهرباء والمازوت يعمّق معاناة المواطنين      كانت تتخذها مركزا للقيادة.. إيران تخلي قاعدة عسكرية قرب "الكسوة" جنوب دمشق      اغتيال عميل للنظام وإصابة اثنين في درعا      وجهتها إدلب.. مساعدات أممية تدخل الحدود السورية      صاروخ موجه يقتل 4 عناصر للأسد في "سهل الغاب"      احتجاجا على اعتقال قادة سابقين.. شبان يغلقون شوارع بلدة "صيدا" بدرعا      محلي "إعزاز" يلغي التعامل بورقة الألفي ليرة سورية