أسسها فتحي ابراهيم بيوض عام 2005- حمص

«حزب الله» يعترض فريق الـ «ال بي سي» في بشامون

عـــــربي | 2008-06-08 00:00:00
«حزب الله» يعترض فريق الـ «ال بي سي» في بشامون
   المجلس الشرعي: لابد من الاعتذار
القبس الكويتية



نشر موقع «لبنان الان» عن مصادر امنية انه «بينما كان فريق اعلامي من المؤسسة اللبنانية للارسال LBC يقوم بواجبه المهني في منطقة بشامون، اعترضته عناصر مسلحة تابعة لـ «حزب الله» احدهم يدعى عصام شكر، الذي طلب من الفريق تسليم كاميراته والاشرطة التي تحويها، ما اثار استهجان الفريق الاعلامي طالبا الاتصال بالجيش اللبناني لا سيما بمخابرات الجيش، الامر الذي لم يهتم له عناصر «حزب الله» فصادروا الاشرطة المصورة من الفريق الاعلامي تحت قوة التهديد».
وافادت المصادر ان اتصالا اجراه المسؤول عن الفريق الاعلامي برئيس جهاز امن «حزب الله» وفيق صفا الذي طلب من عناصر حزبه احضار الشريط المصادر للاطلاع عليه  شخصيا قبل الافراج عنه.

وتجدر الاشارة الى ان وحدة من مخابرات الجيش حضرت الى مكان الحادث بعد انتهائه ولم تتدخل سلبا او ايجابا.
الى ذلك، اكد المجلس الاسلامي الشرعي الاعلى، برئاسة مفتي الجمهورية الشيخ محمد رشيد قباني، على الموقف الثابت بـ«حرمة الاقتتال بين اللبنانيين وابناء الوطن الواحد» مستنكراً «احداث الفتنة الدموية التي حلت بلبنان عامة وبالعاصمة بيروت خاصة».
ودعا الى «الاسراع في معالجة الجروح العميقة والمؤلمة التي تعرض لها اللبنانيون جراء القتل وانتهاك حقوقهم وكراماتهم»، مشيرا الى «ان بيروت مدينة آمنة وحاضنة لكل اللبنانيين، ولابد من الاعتذار للرأي العام عن خطيئة استخدام السلاح ضد ابناء الوطن والوقف الفوري للتعديات والتهديدات والتأكيد على ضرورة قيام الجيش والقوى الامنية بواجبها ونزع المظاهر المسلحة ومنع الاعتداءات».

التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي
X :آخر الأخبار
أغلبهن روسيات... "زمان الوصل" تحصل على فيديو لــ"نساء وأطفال" تنظيم الدولة      اليونان تتعهد بتشديد إجراءات اللجوء      حمص.. قوات الأسد تشن حملات اعتقال ضد العائدين من "الركبان"      إيران تعتزم إقامة جسر حربي على نهر الفرات بدير الزور      اتفقا على محاربة "الإرهاب" وتسيير دوريات.. القرارات الصادرة عن اجتماع "أردوغان وبوتين"      آبي أحمد: لن تستطيع قوة منع إثيوبيا من بناء سد النهضة      درعا.. معارك في "الصنمين" ردا على اعتداءات نظام الأسد      بالتزامن مع قمة "سوتشي".. حشود عسكرية لـ"الجيش الوطني" على أطراف "منبج"