أسسها فتحي ابراهيم بيوض عام 2005- حمص

"الدولة الإسلامية" يذبح ويرمي بالرصاص 20 شاباً في الميادين وينشر صوراً مرعبة

محلي | 2014-08-07 00:00:00
"الدولة الإسلامية" يذبح ويرمي بالرصاص 20 شاباً في الميادين وينشر صوراً مرعبة
   من الصور
زمان الوصل
ارتكب تنظيم "الدولة الإسلامية" (داعش) اليوم الخميس مجزرة رهيبة بحق أكثر من 20 شاباً ينتمون للجيش الحر بمدينة الميادين التابعة لدير الزور...، وبث التنظيم صوراً للمجرزة التي تنوع القتل فيها من رمي بالرصاص إلى قطع الرؤوس... والصلب، ونظراً لقسوة الصور تكتفي "زمان الوصل" بنشر جزءا منها... 

وتثير ممارسات التنظيم غضباً عارماً في أغلب المدن السورية، ويعتبره البعض سندا لنظام بشار الأسد من خلال جرائمه التي تجبر الناس على المقارنة بينه وبين نظام دمشق.. 

من جهته قال المرصد السوري لحقوق الإنسان إن "الدولة الإسلامية" اعدم ما لا يقل عن 19 رجلاً وشاباً، رمياً بالرصاص، أحدهم تم ذبحه بآلة حادة، وفصل رأسه عن جسده، في بادية دير الزور بالقرب من حقل العمر النفطي، الذي سيطر عليه عناصر تنظيم الدولة الإسلامية في الـ 3 من شهر تموز / يوليو الفائت من العام الجاري، وقد أعدمت الدولة الإسلامية الرجال الـ 19 بتهمة "الإفساد في الأرض"، إلا أن مصادر من ريف دير الزور الشرقي، أكدت لنشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان في المنطقة، أن الرجال الذين أعدمتهم الدولة الإسلامية هم حراس وعمال في آبار النفط الموجودة في بادية الشعيطات بالريف الشرقي لدير الزور، وأن الدولة الإسلامية اعتقلتهم أثناء سيطرتها على هذه الآبار في الثالث من شهر تموز المنصرم من العام الجاري،  والذي كانت تسيطر عليه الهيئة الشرعية المؤلفة من جبهة النصرة (تنظيم القاعدة في بلاد الشام) والجبهة الإسلامية وعدة كتائب إسلامية، وتعد هذه الإعدامات، من أكبر عمليات إعدام رجال، تشهدها محافظة دير الزور، منذ بدء الاشتباكات فيها منذ مطلع شهر شباط من العام الجاري.

وكتب الباحث المتخصص في الحركات الجهادية وأحد كتاب "زمان الوصل" عبر صفحته الشخصية على الفيس بوك يصف ماحدث: "عشرون رجلاً لفحتهم الشمس وغبار المعارك القديمة من أبناء دير الزور تعدمهم داعش ميدانيّاً تحت عين الشمس في مدينة الميادين، ضرباً بالرصاص وصلباً وذبحاً، وتنشر الصور فوراً كترهيب لكل من يحاول رفع رأسه لغير التسبيح بحمدها.

صور بشعة، وليس في اللغة ما يتسع لوصف من لم يرضعوا من أي لغة سوى قيح الوجود وصديد التاريخ الذي كانوا خلاصته الأقذر.

شذاذ الآفاق وحثالة الأرض اجتمعوا ليذبحوا شبابنا في أرضنا، وليجهضوا ثورتنا بعد مئات آلاف الشهداء والمعتقلين والمغتصبات وملايين اللاجئين والنازحين والبيوت المدمرة، لعنة الله خالدة ومؤبدة على كل من انتسب لهم أو ناصرهم أو دافع عنهم أو صمت عنهم.


20140806_161558_00_02_11__20140806-20585

20140806_161558_00_02_26__20140806-21270

20140806_161558_00_02_33__20140806-20593

20140806_161558_00_02_45__20140806-21002

20140806_161558_00_02_57__20140806-21010

20140806_161558_00_03_15__20140806-20485

20140806_161558_00_03_45__20140806-20494

20140806_161558_00_04_53__20140806-20520

 

20140806_161558_00_04_53__20140806-20530

20140806_161558_00_05_11__20140806-20532

20140806_161558_00_05_30__20140806-20551

20140806_162238_00_00_02__20140806-20335


20140806_162238_00_01_16__20140806-21094

 

حذفت الصورة نظراً لبشاعتها 

حذفت الصورة نظراً لبشاعتها 

img_3256_copy_small.jpg

img_3258_copy_small.jpg

img_3261_copy_small.jpg

img_3271_copy_small.jpg

img_3274_copy_small.jpg

img_3289_copy_small.jpg

img_3298_copy_small.jpg

img_3317_copy_small.jpg

img_3318_copy_small.jpg

img_3332_copy_small.jpg

img_3358_copy_small.jpg

img_3376_copy_small.jpg

 

هكذا تذبح داعش وتصور


جثث بالعشرات وسلاح بالأطنان..."الدولة" تبث عشرات الصور لمقر الفرقة 17
2014-07-26
تناقض كبير شعر به النشطاء والسوريون عموماً بعد سيطرة الدولة الإسلامية في الشام والعراق على الفرقة (17) في الرقة وجميع كتائبها.. في ظل حديث عن قتل أكثر من 300 جندي نظامي وقطع رؤوس العشرات منهم. وأكد عدة نشطاء لـ"زمان...     التفاصيل ..

تنويه "تحوي المادة مناظر مؤلمة"... "#أرشيف_الخلافة" يُفصل جرائم داعش مع صور غاية في القسوة...
2014-07-23
تنشر "زمان الوصل" تغريدات أرشيف_الخلافة# والتي جمعت جزءا من جرائم تنظيم الدولة الإسلامية في الشام والعراق "داعش"، ولم تتمكن "زمان الوصل" من توثيق جميع هذا الجرائم او التأكد من صدقيتها... وتنوه الجريدة أن الصور تحمل كماً...     التفاصيل ..

2014-08-06
بث المكتب الإعلامي لــ"ولاية الخير" (ديرالزور) التابع لتنظيم الدولة الإسلامية مجموعة صور قال أنها لدك معقال "ضباع الشرقية" وأسرهم... وإذلالهم أيضاً...  الجديد بالصور الطريقة المبتكرة التي "يرادف" بها التنظيم معتقليه...     التفاصيل ..


قناص القرود
2014-08-07
الحقيقة تعجز الكلمات عن وصف هول هذه المجزرة التي لم يُنفذها حتى الصهاينة عبر تاريخهم الإجرامي في فلسطين، والسؤال هو : لنفترض أن هؤلاء الشباب المغدورين عارضوا دولة المسخ البغدادي ، فهل يُعقل أن يُذبحوا بهذه الطريقة البربرية؟ وهنا أيضاً لدي لوم وعتب على جزء لا يُستهان به من شبابنا الطاهر الذي انطلق بالثورة بزخم رائع بمرحلتيها السلمية والمُسلحة ضد عصابة الحقير ابن الحقير بشار الجحش وطائفته النصيرية القذرة ، لكن للأسف جزء منهم انصرف نحو النفط والمسخرة وتعثرت الثورة ، وظهرت ظاهرة البجم الرعاع بتوع داعش وجاحش وتغولوا ، لأنه لو كان الشباب مستمرين بنفس الزخم لكنا خلصنا من العصابة الحاكمة ورتبنا صفوفنا ولن تتمكن جاحش من الدخول ، وحتى كان يمكن أن ألا تظهر هذه الظاهر القذرة ، مجموعة من الرعاع والبجم ، يدعون الإسلام وهم أكثر من أساء للإسلام ، وكأن الإسلام وفقاً لمنهج هؤلاء الحثالات هو قتل وجز رؤوس وتمثيل بالجثث وجثث من؟ جثث المسلمين السنة، الذين يُفترض أنهم جاؤوا لنصرتهم!!!!. وكأن الإسلام بدون قيم وأخلاق ومبادئ. ألا لعنة الله على داعش وجاحش ونصر الشيطان وبشار الجحش والخامنئي لأنهم كلهم بالنسبة لنا سواء.
عتمه الليل
2014-08-08
لا ادري هؤلاء بشر ام حيوانات تعجز الكلمات عن التعبير هذه قمه الحيوانيه حتى الحيوانات لم تفعلها لا ادري ان كان هناك تفسير منطقي نفسي لكل هذا لكن لا ننسى ان حالش قد فعل باطفالنا و اخوتنا مثل ذلك ارجو من زمان الوصل حذف الصور. رجاء رجاء هذا احتقار لإنسانيه الانسان هؤلاء مفسدون في الارض داعش و. ابن عمها حالش و أختهم النصره وجب قتالهم
عبد الرحمن
2014-08-08
عندما اصطدمت داعش بالناس وبالكتائب في سوريا كانت منذ البداية تحاول بث الرعب في قلوب الناس بارتكاب أشكال من الجريمة غريبة في معارضيها أو من تتوهم معارضتهم لها، وكانت هذه سياسة مقصودة واعية الهدف منها شل الناس والمجاهدين عن مواجهتها لأنها ليس لديها من المقاتلين ما يمكنها من خوض معارك مباشرة مكلفة وطويلة مع الكتائب. فكانت هذه الأساليب لتوفير الجهد عليها في قمع الناس والمجاهدين وليفكر المعارض مرارا قبل معارضتها. ويختصر هذه الفكرة كلها ما كتبوه تحت الصور : فشرد بهم من خلفهم. وكان ينبغي للكتائب والمجاهدين من البداية أن يتوحدوا في مواجهتها ويعكسوا حملة الرعب عليها بالتفوق عليهم في التنكيل بهم وبأسراهم لدينا وجعلهم عبرة لمن يعتبر . ولكن مقاتلينا رحموهم وعاملوهم بالحسنى وبالتهاون وقالوا عنهم: مغرر بهم واسلامنا ينهانا عن الاساءة للأسرى وكنا نصور أنفسنا ونحن نعتني بجرحاهم ونفخر بحسن معاملتهم ونعجب الناس منها مقارنيها بما يفعلونه بأسرانا ومن يقبضون عليه منا! وهذه هي النتيجة المفجعة الآن! فلا تلوموا إلا قادتنا الأغبياء غير المؤهلين للقيادة والذين لا يتمتعون بأي بعد نظر! يقول الله سبحانه وتعالى: ومن اعتدى عليكم فاعتدوا عليه بمثل ما اعتدى عليكم. ويقول المثل القديم: البادي أظلم. فلا يحرم شرعا لا خلقا أن نفعل بهم ما فعلوا بنا بل الحكمة وبعد النظر يقتضيان أن نزيد عليهم في ردنا ردعا لهم ولأمثالهم ولا يؤاخذنا في ذلك لا الله عز وجل ولا خلقه! ولا نقل أن مقاتلي هذا التنظيم مغرر بهم، لأن المغرر به منهم يفعل في النهاية ما يفعله غير المغرر به حتى إذا أسرناه قال : آسف! كنت مخدوعا! ولكننا كنا حمقى لم نعالج قضيتهم بما ينبغي لها ورحنا نتساهل معهم ظنا منا أن هذا هو الأسلوب الأمثل في التعامل مع فصيل مجرم له مشروعه الخاص ولا يمت للجهاد بصلة إلا اتخاذه أداة لتحقيق هذا المشروع، وكان هذا ظاهرا فيهم منذ البداية عندما بدأوا في الاستيلاء على المناطق المحررة وترك الجهاد إلا ما لا يكاد يذكر بين الحين والآخر! ولو أننا تأملنا منذ البداية في أعمال هذا الفصيل واطلعنا على أسلوبه في العمل عندما كان في العراق لعرفنا حقيقته وكيف ينبغي أن نتعامل معه. فقد كان هذا الفصيل السبب الرئيس في فشل الجهاد في العراق أيام الأمريكان حيث كان يبث الفتن بين المجاهدين ويقتل قادتهم ويقتل العلماء الذين عارضوه وينكل بالمدنيين ورؤساء القبائل والوجهاء تحت نفس الحجج التي يستعملها معنا لحملهم على الخضوع له! وأدى هذا في نهاية المطاف إلى تفكك الكتائب المجاهدة وتلاشيها ولجوء الناس إلى الأمريكان عدوهم للخلاص من طغيان هذا الفصيل فتحول الجهاد بعد أن كاد يفلح إلى صحوات للتخلص من أذاهم وتم القضاء عليهم بثمن غال ألا وهو استباب الأمر للأمريكان والشيعة في العراق! ولم ينتعش هذا الفصيل مجددا مرة أخرى إلا مع الثورة السورية التي أتاحت له الدخول إلى سوريا خلال الفوضى وعدم وجود حارس على الحدود وانشغال الناس بالجهاد وبالمصائب النازلة ! وخرج علينا علماء ودعاة أغبياء يحاولون الإصلاح بيننا وبين هذا الفصيل إحسانا للظن بهم عن جهل يأمروننا بالتساهل معهم ومعاملتهم بالحسنى ظنا منهم أنهم مجاهدون. بينما الأعمى لو حكيت له عن أعمالهم ولم يرها لقطع بأنهم لا علاقة لهم بالجهاد بله الإسلام. وصرنا نتورع عن تكفيرهم على عملهم ونتورع عن قتالهم حتى استولوا على نصف سوريا أو أكثر وفتنوا العباد واستحوذوا على موارد سوريا الإقتصادية وازدادوا قوة وعددا بما جندوا وفتنوا من أبنائنا! والطامة العظمى أنهم وهم المستحقون للكفر بعملهم واعتقاداتهم الباطلة صاروا يكفروننا ولولانا ولولا ثورتنا لما وجدوا مدخلا إلى بلادنا. وكان ينبغي علينا أن نأخذ في تعاملنا معهم بالرأي الشرعي الأقوى بأنهم مرتدون ونلقن مقاتلينا ذلك ليتجرؤا على قتالهم والغلظة عليهم لا أن نأخذ بالرأي المتساهل الأضعف القائل بأنهم مسلمون وإن قاتلونا وكفرونا! فالشيخ بن باز رحمه الله قال عندما سئل عن الخوارج القدماء الذين كانوا أشرف من داعش بعشر مرات قال: بأنهم كفار على الرأي الراجح الذي تعضده الأدلة والتي منها: قول النبي ص: يمرقون من الدين كما يمرق السهم من الرمية - أي يخرجون من الدين خروجا كاملا، وقوله ص: لو أدركتهم لقتلتهم قتل عاد - أي لأستأصلتهم كما استأصل الله قوم عاد قوم هود قبل الإسلام. فهل بعد هذا نريد دليلا على كفرهم. ولكننا آثرنا الرأي الأضعف فيهم؛ وهذه هي النتيجة!!! فما لم يتوحد المجاهدون في قتالهم ويأخذوا بالرأي الراجح فيهم ويضعوا خطة محكمة لقتالهم مبنية على قواعد ثابته لا مكان للعاطفة السخيفة فيها ولا للرحمة المهلكة الوخيمة العاقبة ولا للورع البارد فإن جهادنا كله وتضحياتنا كلها ستضيع أدراج الرياح ويعود التمكين لعصابة بشار، لأن عصابة بشار لا تخشى هذا الفصيل إن انفردت به بعد القضاء على جهادنا لأنه ليس صاحب الثورة في سوريا ولا مصلحة له وجودية فيها ولا الشعب يؤيده وسيجد بشار كل العالم معينا له للقضاء على هذا التنظيم الذي لصقت به صفة الإرهاب حقيقة لا مجازا، كما حصل في العراق سابقا. ولا يغرنكم أنهم ينتصرون على عصابة بشار في بعض المواطن مثل الفرقة 17 وغيرها فهم حاربوا قوات بشار بعد أن أنهكها المجاهدون السابقون وبسمعة إجرامهم التي بثت الرعب في قوات بشار المنهكة وبالسلاح الأجود من سلاح المجاهدين وهم لا يحاربون قوات بشار الآن جهادا بل تحقيقا لمشروعهم الذي دخلوا سوريا من أجله. هذا إن أحسنا الظن بهم ولم نقل أنهم متواطئون مع بشار ينسقون معه! ولا يغرنكم أيضا ما تسمعونه عن انتصاراتهم في العراق فهي 90 بالمئة منها كذب ومبالغات يروجها المالكي وإيران وأمريكا لوئد الثورة الشعبية العراقية بحجة الإرهاب! وأذكركم أن الرسول الكريمص كان من أرحم الناس وكان يحب العفو حتى عن أعتى أعداءه ولكنه تصرف بقسوة هي عين الرحمة في حادثات معدودة كان فيها غدر قبيح وتهديد للأمة وأمنها لا يقلان عما تفعله داعش بنا التي تستحل الغدر وتسميه خدعة حرب -بينما كان الرسول يرسل سراياه لمقاتلة الكفار ويقول: لا تغلوا ولا تغدروا - وتستحل الكذب وفبركة الفيدوهات المكذوبة عن بطولاتها في قتال النظام من الباب نفسه ومن باب التغرير بالشباب ليلتحقوا بها ولجمع التبرعات من المغفلين في الخارج الى آخر الطوام. فمن هذه الحادثات حادثة بني قريظة الذين هددوا بغدرهم المجتمع المسلم أثناء غزوة الأحزاب، الذين لو تم لهم غدرهم لتم القضاء على المسلمين؛فحكم عليهم الرسول بقتلهم جميعا إلا النساء والأطفال بينما لا تتورع داعش عن قتلهما أيضا بمفخخاتها وقصفها للقرى الآمنة إذا أرادت احتلالها. ولا تقولوا أنهم يهود فهو لم يحكم عليهم بالقتل لأنهم يهود بل لغدرهم وتهديدهم المجتمع المسلم في وقت الخطر إذ كان قد عفا في السابق عن قبيلتين أخريين من اليهود ولم يحكم عليهما بالقتل بل اكتفى بإخراجهما من المدينة! إلى حادثات أخر لا داعى للإطالة بذكرها. ويكفي في حق الخوارج أمثالهم أن الرسول الكريم أمر بقتلهم وقال: شر قتلى تحت أديم السماء، وخير قتيل قتيلهم. والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
جبران
2014-08-08
لعله يثير النخوة والغضب لدى كتائبنا المتراخية والمتواكلة في قتال مرتدي داعش.
سالم
2014-08-09
وينكم يا داعش من اللصوص التابعون للنظام اذا قعلا انتم صادقون فلصوص النظام هم المجرمون حقا ...... ولكن انتم تثبتون انكم من حلف النظام في هذه العصابة الاجرامية
التعليقات (5)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي
X :آخر الأخبار
صور... الضرائب والحرائق تشعل لبنان بالمظاهرات      واشنطن تعلن وقف العملية العسكرية التركية في سوريا      ترامب "يغرد" شاكرا أردوغان: الأخبار عظيمة قادمة من تركيا      أبناء الاغتصاب في البوسنة يستخدمون الفن لرفع صوتهم      عشرات الآلاف يشاركون في ماراثون بنيودلهي إحدى أكثر مدن العالم تلوثا      سامسونج تعد بحل مشكلة التعرف على البصمة في Galaxy S 10      "الوطني" يتقدم في "رأس العين" ووضع "قسد" هو الأسوأ      مقتل 6 عناصر من "الجيش الوطني" وجرح آخرين في هجوم لـ"قسد" شمالي حلب