أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

بالأرقام: أكثر من نصف معارك "الدولة" مع الثوار والمجاهدين، و12% فقط مع النظام

مخطط معارك الأطراف الموجودة في ميدان الحرب بسوريا

نشر موقع "وورلدبولتين" التركي المعروف مخططا توضيحيا لتوزع المعارك بين الأطراف المشاركة في الحرب داخل سوريا.

وكشف الرسمي التوضيحي عن أن تنظيم "دولة العراق والشام" خاص 56% من معاركه مع الفصائل الثورية والجهادية التي تعلن مناوءتها لنظام بشار الأسد، فيما لم تشكل معارك التنظيم مع النظام الذي ينعته بـ"النصيري" سوى 12%.

وبعد الفصائل الثورية والجهادية، وجه "داعش" نيرانه نحو التنظيمات الكردية، حيث شكلت معارك "الدولة" مع هذه التنظيمات نسبة 12% من مجمل معاركه.

ولم يعط الموقع التركي تفاصيل حول المعطيات التي استند إليها في إحصائه لنسب معارك التنظيم ولا الفترة التي غطاها، وإن كانت النسب التي أوردها تكاد تتطابق مع صورة باتت راسخة في ذهن شريحة واسعة من السوريين حول التنظيم، الذي لم يعد له أي اشتباكات تذكر مع قوات النظام ومرتزقته من المليشيا الشيعية، مقابل القتال الذي لايهدأ في مقارعة جميع الفصائل التي انكرت على التنظيم تجاوزاته، وسعت لوضع حد لها.

زمان الوصل
(5)    هل أعجبتك المقالة (5)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي