أسسها فتحي ابراهيم بيوض عام 2005- حمص

"غضب الشهباء" يطيح برأس شبيحة السفيرة و23 عنصرا معه

محلي | 2014-06-15 00:00:00
"غضب الشهباء" يطيح برأس شبيحة السفيرة و23 عنصرا معه
زمان الوصل
لئن كان الخبر المهم من الريف الجنوبي قد تمثل في إعلان سيطرة الثوار على 3 قرى مهمة قرب السفيرة، فإن الخبر الأهم تجسد في قتل رأس الشبيحة السفيرة، مع قرابة 23 من عناصره في المعارك الدائرة في تلك المنطقة، التي إضافة إلى حساسية موقعها مراكز حيوية للنظام أهمها مصانع السلاح والذخيرة المعروفة باسم "معامل الدفاع".

فقد تمكن الثوار والمجاهدون من قتل "مرعي الجمعة" متزعم عصابات "الدفاع الوطني" في السفيرة، مع عدد كبير من عناصره، قال بعض الناشطين إنهم بلغوا 23 قتيلا.

ويحمل "الجمعة" الجنسية اللبنانية، وقد اختاره النظام ليكون قائد "مركز الدفاع الوطني" في السفيرة، رغم ما لهذه المنطقة من حساسية عالية، لاسيما أنها تضم أحد أهم مستودعات تخزين السلاح الكيماوي في سوريا كلها.

وقتل "الجمعة" في الاشتباكات الضارية بين الثوار ومرتزقة النظام في محيط مدينة السفيرة، حيث تمكن الثوار من السيطرة على قرى استراتيجية، هي: العدنانية، الزراعة الفوقانية، والزراعة التحتانية، وهي قرى تجاور "معامل الدفاع".

وغنم الثوار في معارك السفيرة المسماة "غضب الشهباء" كمية جيدة من السلاح المتنوع، حيث استولوا من العدنانية وحدها على مدفعي فوزديكا، و3 دبابات، ومدفع 122، ومضاد 23، ومدفع 57، وعربة شيلكا، فضلا عن أسلحة متوسطة وخفيفة وذخائر.
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي
X :آخر الأخبار
دفن لاجئ سوري بعد وفاته بشهرين في الدانمارك      العثور على 39 جثة داخل حاوية في بريطانيا      تركيا: لم تعد هناك ضرورة لشن عملية عسكرية جديدة في سوريا      "سيتحول إلى حجيم".. رجل يتحصن داخل متحف فرنسي      ريال مدريد يحقق انتصاره الأول في دوري أبطال أوربا      أسعار النفط تصعد بدعم من آمال اتفاق تجاري بين أمريكا والصين      الكرملين: أمريكا غدرت بأكراد سوريا      مسؤول أممي: وفاة طفل تحت سن الخامسة كل 12 دقيقة باليمن‎