أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

قيادة الجيش اللبناني تقرر وضع القرارات الخلافية في عهدتها

قبلان "نطلب من الجميع العودة عن كل القرارات الخاطئة والظالمة؛ لذلك نطالب حكومة السنيورة بالاستقالة، فيأخذ موقفا حاسما إنقاذيا، وعليه أن يتجاوب مع الشعب"

قررت قيادة الجيش اللبناني السبت 10-5-2008، إثر وضع الحكومة القرارين موضع الخلاف بينها وبين حزب الله في عهدتها, الإبقاء على العميد وفيق شقير على رأس جهاز أمن المطار بانتظار انتهاء التحقيقات الخاصة بهذه القضية، كما طالب الجيش جميع الفرقاء بمنع المظاهر المسلحة وسحب المسلحين وفتح الطرقات.

وجاء في بيان قيادة الجيش، الذي صدر بعدانتهاء خطاب السنيورة، إنها "قررت إبقاء رئيس جهاز أمن المطار العميد الركن وفيق شقير في وظيفته على أن تتخذ التدابير التقنية المناسبة بعد انتهاء التحقيقات، وذلك للحؤول دون تكرار ما حصل حفاظا على أمن المطار وسلامته".

من جانبه، طالب نائب رئيس المجلس الإسلامي الشيعي الأعلى الشيخ عبد الأمير قبلان اليوم السبت حكومة رئيس الوزراء اللبناني فؤاد السنيورة بالاستقالة واتخاذ موقف حاسم.

وقال قبلان -في تصريح صحافي- "نطلب من الجميع العودة عن كل القرارات الخاطئة والظالمة؛ لذلك نطالب حكومة السنيورة بالاستقالة، فيأخذ موقفا حاسما إنقاذيا، وعليه أن يتجاوب مع الشعب"، وناشد جميع اللبنانيين "الاستماع لصوت العقل والتجاوب مع مصلحة الشعب؛ لأننا نريد أن تكون الحكومة مركز تشاور فلا نقبل أن يتحكم شخص بمصير الحكومة".

زمان الوصل - صحف
(49)    هل أعجبتك المقالة (51)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي