أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

7 شهداء في مجزرة "اليادودة"..قوات الأسد تفخخ حافلة انفجرت بعائلة سورية من أصل فلسطيني

استشهد 7 سوريين من عائلة واحدة ذات أصل فلسطيني من بلدة "مزيريب" بريف درعا، إثر تفجير حافلة تعمدت قوات الأسد تلغيمها دون علم صاحبها وهو رب العائلة التي راح أفرادها ضحية تفجير الحافلة عندما وصلت مشارف بلدة "اليادودة".

وروى ناشطون بعض تفاصيل الحادثة، مشيرين إلى أن قوات النظام قامت بتفخيخ إحدى الحافلات (سرفيس) لأهالي بلدة المزيريب أثناء تواجدها بمدينة درعا دون علم صاحبها، وذلك بعد حجز الحافلة لعدة ساعات. 

ووفق معلومات متقاطعة فقد عاد صاحب الحافلة واستلم الحافلة، لينطلق بها رفقة أفراد عائلته قبل أن تنفجر لدى وصولها مفرق بلدة اليادودة بريف درعا الغربي ليستشهد جميع أفراد العائلة، إضافة إلى إصابة بعض المارة الذين صادف وجودهم بمكان الانفجار.

ووثق الناشطون أسماء الشهداء قبل نشرها وهم:
1- الشهيد رضوان حسن علي السبروجي
2- الشهيدة كاملة حسين علي "زوجة سوري الهيبي"
3- الشهيدة إيمان الجاموس "زوجة رضوان السبروجي"
4- الشهيدة عائشة السبروجي "أم هايل"
5- الشهيدة الطفلة هبة رضوان السبروجي
6- الشهيد الطفل محمد رضوان السبروجي
7- طفل من أبناء رضوان السبروجي مجهول الاسم.

زمان الوصل
(42)    هل أعجبتك المقالة (44)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي