أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

هنديان يقتلان ابنتهما العروس في جريمة شرف

أفاد تقرير إخباري أمس الإثنين أنه جرى إلقاء القبض على والدي مهندسة برامج إلكترونية (26 عاما) في جنوب الهند فيما يتعلق بقتلها بعدما تزوجت من رجل من طائفة مختلفة. وذكرت شبكة "سي.إن.إن-آي.بي.إن" التليفزيونية الهندية أن المهندسة الشابة تعرضت للخنق أمس الأحد في منزل الأسرة بمقاطعة جونتور في ولاية أندرا براديش.
وقالت الشرطة إن والديها اعترفا بقتلها بعدما تزوجت من صديقها، أستاذ تكنولوجيا المعلومات، الأسبوع الماضي في حيدر أباد عاصمة الولاية.
وقال قائد شرطة المقاطعة جوبينا ثجاتي للقناة الإخبارية إن الوالدين، اللذين استدرجا ابنتهما إلى منزل الأسرة بعد وعدها بإقامة حفل زفاف تقليدي بحضور الأقارب، قاما بخنقها حتى الموت بعد تقييدها في سرير.
وقال ناشطون إن عشرات من الرجال والنساء ينبذون أو يقتلون كل عام بسبب تحدي هذه التقاليد. وأوصت المحكمة العليا بتوقيع عقوبة الإعدام ضد من يدانون بالقتل فيما يعرف بجرائم الشرف.
ويلقى الزواج بين أشخاص من طوائف أو أديان مختلفة أو مجموعات من أنساب معينة معارضة في مناطق كثيرة في ريف الهند.

(49)    هل أعجبتك المقالة (42)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي