أسسها فتحي ابراهيم بيوض عام 2005- حمص

تصرف يذكي الاحتقان الطائفي...الشيعة يرفعون آذانهم على مسجد خالد بن الوليد في حمص!

محلي | 2014-01-06 00:00:00
تصرف يذكي الاحتقان الطائفي...الشيعة يرفعون آذانهم على مسجد خالد بن الوليد في حمص!
   صورة حديثة للجامع
فارس الرفاعي - زمان الوصل - خاص
بعد أكثر من سبعة قرون على تأسيسه ولأول مرة شهد جامع خالد بن الوليد في حمص واقعة غير مسبوقة تمثلت في رفع الآذان فيه بصيغته الشيعية الإيرانية فجر أحد الأيام من الأسبوع الماضي في خطوة استفزازية تأتي بالتوازي مع حالة الفرقة والتشرذم التي تشهدها ساحة الثورة السورية منذ أيام وخاصة في حلب والرقة.

صيغة الآذان الشيعية التي أضيف إليها عبارات (أشهد أن علياً ولي الله) و(حي على خير العمل) أثارت حفيظة الحمصيين ممن لا زالوا يسكنون في الأحياء المحاصرة والقريبة من المسجد والمثقلين بتبعات الحصار ومحاولات الإذلال والموت جوعاً، فيما بدا إصراراً مدبراً على تشييع المسجد الذي يحمل اسم أحد الصحابة الذين طالما أعلن الشيعة عداءهم له منذ مئات السنين. 

صفحات "فيسبوك" امتلأت بالتعليقات التي أسفت للحال الذي وصل إليه السنة من ضعف وتهلهل وهوان على الناس، حيث كتب أحدهم (فعلاً كان صباح غير. في حمص وتحديداً مسجد خالد بن الوليد هذا الفجر صدح الآذان حسب المذهب الشيعي)، وأضاف آخر أن هذا التطور الخطير (من أولى نتائج الفتنة بين السنة واستدرك: شكراً لكل مشائخ الفتنة شكرا للبترو دولار شكرا للعصابات!).

وعلق Thaer Alzouabiقائلاً:(أشهد أن علياً ولي الله حي على خير العمل، هذا هو اﻵذان الذي يرفع من جامع خالد ابن الوليد في الخالدية في حمص "حزب الشيطان" يمارس طائفيته، ونحن منشغلون بفتن ومناصب وتسميات وذرائع وتركنا المجوس يصولون ويجولون..).

وعلق أبو مازن الحمصي: (لمن يسأل عن أن الشيعة رفعوا أذان الروافض في جامع خالد ابن الوليد، أقول لهم نعم رفعوا الأذان في الجامع، ماذا أنتم فاعلون؟ هل ستبقون متفرجين وستكتفون بالدعاء أن يفرج الله كربنا! وأقول لمن يقتلون بعضهم في الشمال: لابارك الله فيكم لابارك الله فيكم لابارك الله فيكم، وأضاف: (حمص في خطر فإما ستكون لنا أو ستكون رافضية لاسمح الله حمص تناديكم يا مهاجرين يا أنصار يا أحرار).
مساجدكم صارت شيعية !

تاكيد لـ"زمان الوصل"
حول هذه الخطوة الخطيرة التي ترمي إلى "تشيّع" جامع خالد بن الوليد يقول الناشط "بيبرس التلاوي" لـ "زمان الوصل": 

منذ أن احتل شبيحة الأسد ومليشيا حزب الله جامع خالد بن الوليد بعد تدميره يكادون يقيمون فيه يكبّرون ويشتمون ويعبثون بمحتوياته، ويمنعون من تبقى من أهل المدينة من الدخول إليه أو الاقتراب منه بغرض الشحن الطائفي علماً أن "حي الخالدية" الذي يقع الجامع في وسطه محتل من قبل النظام والفصائل الشيعية. 

وحول آذان الشيعة في الجامع يقول الناشط التلاوي: هذه هي المرة الأولى التي يؤذن فيها في الجامع حسب الصيغة الشيعية المعروفة بهدف استفزاز أهل حمص السنة والإيحاء بأن مساجدهم أصبحت شيعية، هم يريدون أن يثبتو للعالم أنهم يسيطرون على المناطق وأن بإمكانهم إستخدام المنطقة كما يحلو لهم.

كل يوم عاشوراء وكل أرض كربلاء!
وحول استيلاء شبيحة الأسد والمليشيا الشيعية على الجامع وهل يسمح بإقامة الصلاة فيه لأهل حمص يقول التلاوي: 

الجامع حالياً محتل بشكل كامل من قبلهم، لا نستطيع الدخول إلى المسجد ولا إلى حي الخالدية بأكمله، فيما يدخل الشيعة إلى قلب المسجد كما يحلو لهم لأن الشبيحة هم الذين يسيطرون على الحي. ولا يكتفون بالدخول والخروج من الجامع بل يقومون بشتم الصحابة (رضي الله عنهم) ويشتمون المجاهدين ويعتدون على حرمة المسجد ويعبثون بمحتوياته حيث نهبوا خزينة التبرعات والمكتبة الوقفية وبعض ما تبقى من أثاث وثريات.

وحول المقصود من رفع الآذان بصيغته الشيعية في هذه الظروف وهل لهذا علاقة بحالة التناحر والفرقة بين الكتائب الثورية والإسلامية يقول الناشط التلاوي: 

طبعاً هي حرب طائفية بدأها الشيعة ووجدوا الفرصة مواتية لإعلان هيمنتهم على المدينة فيما الاشتباكات تدور بين الفصائل الثورية المختلفة.

ويذكر أنها ليست المرة الأولى التي تحاول بعض المليشيات الشيعيىة الإساءة فيها للمساجد السنية في حمص، إذ نشرت مواقع مختلفة على شبكات التواصل الاجتماعي منذ أشهر مقطع فيديو يظهر فيه عناصر من حزب الله في القصير (وهم يخفون وجوههم) يرفعون راية سوداء كتب عليها "يا حسين" على مئذنة مسجد عمر بن الخطاب في المدينة التي دخلوها 5/6/ 2013، وجاء في مقدمة الفيديو : "كل يوم عاشوراء و كل أرض كربلاء .. رفع راية قبة مقام الإمام الحسين في القصير بعد أن حررها رجال الحسين عليه السلام". 

وجاء أيضاً: "هذه راية الحسين بن علي، هيهات منا الذلة أبداً لن تسقط هذه الراية وستبقى عالية لبيك ياحسين نحن أبناء علي لبيك ياحسين".

تعرف أكثر على جامع خالد بن الوليد (اضغط هنا)
مجد الأمويين
2014-01-06
لاحول ولاقوة إلا بالله العلي العظيم، قسما بالله شي بيحز بالنفس ويلوع الفؤاد ايه والله
سوري بدوي
2014-01-06
كل ذلك يعود اولا الى تخاذل الحماصنة انفسهم وخاصة فئة الشباب التي اصبحت بعد معارك بابا عمرو تملئ وبكثرة الدول المجاورة ودول الخليج وبعد ذلك تخاذل باقي الفئات
abu Omer
2014-01-06
نعم ماذا انتم فاعلون يا عرب يا اهل السنة والجماعه هذا هو الحنال مسجد خالد ابن الوليد اصبح في قبضة الروافض المجوس فما ذا نحن فاعلون ؟ الخوف كل الخوف من القادم نعم ان الهدف القادم للروافض المجوس ومن يتبعهم من الهوام العرب هو مسجد بني اميه واذا لا سمح الله قدر لهم وتمكنوا من سوريا فان مخططهم ابعد من ذلحك بكثير وكما صرح الهالكي في العراق فان هدفهم تحويل القبله الى كربلاء والنجف وقم . لا بد من ذي قار جديده تعيد للامه مجدها وعزتها لهم يوم ذي قار مضى وخو مفرد وحيد من الايام ليس له صحب به علمت صهب الاعاجم انه به اعربت عن ذات انفسها العرب
Revo
2014-01-07
عندما تشاهد الشباب السوري في شوارع المدن العربية و الأوروبية يمشون بمرح و كأن ليس لهم قضية يهتمون بها ،تفهم لماذا ايران الصفوية تحقق مشروعها بهدوء و اقتدار ...انها تصنع التاريخ أيها المتخاذلون.
Hossam
2014-01-07
ان للباطل جولة وللحق صولة يظن هؤلاء الأغبياء بأن رفع الأذن على طريقتهم يثبت ملكهم لا والله وأقولها من حسن ظني بربي أن ما فعلوه في مسجد سيف الله المسلول بداية نهايتهم البشعة باذن الله تعالى ولن يعود كلب منهم الى بلده الا جيفة نتنه كجيفة حمار نافق.
داغستاني
2014-01-14
إي انتي قعود من ورا شاشة كمبيوترك متل ماني قاعد هلأ وتفلسف وقول لن يعودو إلا جيفة نتنة... حبيبي بدل ماتعلقك هون نزيل وقاتل مع هالعالم.. ولا مخمن إنو بيرجعو جيفة عبلادهن بكبسة كيبوردك يابخش الألب...
التعليقات (6)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي
X :آخر الأخبار
من أجل سمعته جيش الأسد يمنع الوشم على الرقبة والوجه.. ومعلقون (بطاطا بطاطا)      بعد جرائم روسيا بحق المدنيين.. مجمع "أريحا" التربوي يعلق دوام المدارس      إضراب عام ومظاهرات في "الباب" للمطالبة بإعدام منفذ تفجير المفخخة      روسيا ترتكب مجزرة في ريف إدلب والأسد يواصل القصف بالبراميل المتفجرة      أرتال عسكرية روسية وأمريكية في القامشلي      إضراب عام في بغداد و9 محافظات دعما للمتظاهرين      "حكومة الإنقاذ" توضح أسباب استقالتها      ‏"بيل غيتس" يعود لصدارة أغنى أغنياء العالم