أسسها فتحي ابراهيم بيوض عام 2005- حمص

لواء "أحرار السنة" في بعلبك يتبنى اغتيال القيادي في حزب الله

عـــــربي | 2013-12-05 00:00:00
لواء "أحرار السنة" في بعلبك يتبنى اغتيال القيادي في حزب الله
زمان الوصل
تبنت جماعة تطلق على نفسها اسم لواء "أحرار السنة" في بعلبك عملية اغتيال القيادي في ميليشيا حزب الله "حسان هولو اللقيس" الذي اغتيل في ظروف غامضة أمام منزله اليوم الأربعاء.

وجاء في بيان الجماعة المنشور على صفحته في التويتر "إن لواء أحرار السنة بعلبك يحذر حزب اللات من التعرض لأي حر من الأحرار السنة في بعلبك".

وتوعدت الجماعة بأن "هذه العملية ما هي إلا بداية لمعركة "التطهير الكبرى"، كما حذرت الجماعة من أن يوضع أهل السنة في بنك أهداف حزب اللات الداعم للمشروع الصفوي الهادف إلى الهيمنة على لبنان، ووجهت الجماعة انتقادات لاذعة ضد "حزب الله"، قائلة له: "حذرنا مراراً وتكراراً من الممارسات والاعتقالات التي يتعرض لها أهل السنة في بعلبك".

وحذّرت الجماعة حزب الله "من التعرض إلى أي حر من الأحرار السنة في بعلبك"، وتوعدت بأن هذه العملية "ما هي إلا بداية لمعركة التطهير الكبرى". 

وأضاف بيان لواء "أحرار السنة" أن مساجد أهل السنة في بعلبك لن تباح بعد اليوم ولن تهتك أعراضهم ولن تشتم أم المؤمنين سيدتنا عائشة على الملأ.

وجاء في ختام البيان أن هذه العملية الجهادية التي أخذت اسم (صدقنا الوعد) نفذت من قبل أسود سنية حرة من لبنان ضد الحزب وفي عقر داره.

وكان حزب الله اللبناني قد أكد اغتيال أحد قادته أمام منزله في بيروت، وحمّل اسرائيل المسؤولية عن اغتياله. وأضاف الحزب في بيان أصدره أمس أن "حسان اللقيس" قتل ليل أمس في منطقة الحدث في العاصمة اللبنانية. ولم يذكر تفاصيل عن العملية، لكنه قال إن "الاتهام المباشر باغتيال القائد اللقيس يتجه إلى العدو الاسرائيلي حكما".

ونفت تل أبيب ما أسمته بمزاعم حزب الله الذي "يتهم اسرائيل دائما بشكل أوتوماتيكي دون التحقيق فيما حدث" بحسب "يجال بالمور" المتحدث باسم الخارجية الإسرائيلية.
احتمال
2013-12-05
من المحتمل ان يكون اللقيس قتل في سوريا و نقل الى لبنان
خالد عبدالله
2013-12-05
المضحك أنه كلما قتل أحدهم ولو بحادث سير من حزب الشيطان أو ملالي طهران تتهم اسرائيل وكل ذلك من أجل اظهار الحزب و الملالي كأعداء شرسين لاسرائيل والواقع أنهم في حالة حب ووفاق منذ بدء الخليقة وظهور عبد الله ابن سبأ اليهودي مؤسس مذهبهم وما الحرب المدروسة بعناية بين اسرائيل والحزب منذ بدايتها الا تحضير لهيمنة الشيعة على الوطن العربي كله وأكبر تأكيد على كلامي التصريحات الجوفاء من ملالي طهران بازالة اسرائيل من الوجود وهذه الكذبة الكبرى تتردد منذ تأسيس نظام الملالي واذنابهم والى تاريخنا الحالي لم يترجم ولا مرة واحدة على الارض ناهيكم عن الحب والقبل بين هؤلاء الملالي ويهود ايران اكبر داعمي اسرائيل من بين يهود العالم والمعاملة الرائعة التي يحظون بها في ايران بالمقابل اضطهاد عرب ايران وسنتهم تحديداً ومنعهم حتى من ممارسة عبادتهم ناهيكم عن سب الملالي وأتباعهم للعرب بشكل عام ولامهات المؤمنين والصحابة الكرام وبعد كل ذلك وبكل وقاحة ينادون بشعار المقاومة والممانعة التي ماهي الا وسيلة لامتطاء ظهر العرب والسنة وفي النهاية أقول لحزب الشيطان وزعيمه عبد الله ابن سبأ الثاني وملالي ايران ومن يدور في فلكهم العابكم انكشفت ومشروعكم الفارسي المجوسي الصهيوني لن يم باذن الله مادام فينا عرق ينبض وأنتم ومشروعكم وانصاركم الى جهنم وبئس المصير .
التعليقات (2)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي
X :آخر الأخبار
الإتفاق الروسي ـ التركي يدخل حيز التنفيذ.. دوريات في "عين العرب"      دفن لاجئ سوري بعد وفاته بشهرين في الدانمارك      العثور على 39 جثة داخل حاوية في بريطانيا      تركيا: لم تعد هناك ضرورة لشن عملية عسكرية جديدة في سوريا      "سيتحول إلى حجيم".. رجل يتحصن داخل متحف فرنسي      ريال مدريد يحقق انتصاره الأول في دوري أبطال أوربا      أسعار النفط تصعد بدعم من آمال اتفاق تجاري بين أمريكا والصين      الكرملين: أمريكا غدرت بأكراد سوريا