أسسها فتحي ابراهيم بيوض عام 2005- حمص

لماذا استخدم الأسد السلاح الكيماوي؟

مقالات وآراء | 2013-08-26 00:00:00
لماذا استخدم الأسد السلاح الكيماوي؟
   كاركاتير لــ"الغارديان"
مع بداية الثورة السورية كنت على قناعة تامة أن ما سيحدد ردود فعل الأسد وقمعه للثورة هي طبيعة ردود فعل المجتمع الدولي، ولذلك كنت أضغط باستمرار من أجل الحصول على قرارات دولية من شأنها أن تلجم الأسد عن قتل المزيد وارتكاب المزيد من الفظائع.

صحيح أننا استطعنا الخروج بعدد من القرارات الهامة في مجلس الأمم المتحدة لحقوق الإنسان إلا أن تأثيرها كان معدوما لأن لا سلطة فعلية لها على الأسد. 

أما مجلس الأمن فقد أغلق تماماً بسبب الفيتو الروسي والصيني مما جعل الأسد يشعر بالحصانة التامة من أي إجراء دولي ضده، ولذلك شعر الأسد بالمزيد من الثقة في القتل مع كل خطوة يخطوها، بدأ باستخدام سلاح الطيران بشكل مخفف خوفا من استحضار رد فعل دولي عنيف ضده كما جرى مع القذافي في قصفه للمدنيين، لكن لم يجد سوى بيانات التنديد والقلق وتقارير المنظمات الحقوقية التي تعد الضحايا.

انتقل الأسد بعدها مع شعوره باليأس من استرجاع المناطق المحررة باستخدام الصواريخ البالستية بعيدة المدى مثل"سكود" وغيرها، بدأ الناتو عندها بإحصاء هذه الصواريخ بدل أن تمنعها من السقوط على المدنيين.

تشجع الأسد في سحق وقتل وإبادة مزيد من المدنيين عبر استخدام السلاح الكيماوي بجرعات مخففة كما في خان العسل والشيخ مقصود والغوطة وغيرها، وجد رد فعل غربي يؤكد التقارير لكنه يصرح علنا أنه لا يريد التورط في الحرب الأهلية السورية، ومع تقدم الثوار بشكل سريع في ريف دمشق واللاذقية شعر بيأس أكبر وبدأت قاعدته الاجتماعية تضغط بشكل أكبر من أجل قتل المزيد من المدنيين وترويعهم فلم يجد بدا من الأمر باستخدام السلاح الكيماوي على نطاق واسع في محاولة يائسة لسحق الثورة ووأدها متيقنا أنه لن يكون هناك رد فعل دولي، فقط وصلت الأمور إلى الفوضى في سوريا وليس من مصلحة أحد أن يدخل منتصفها ولا يعرف كف سيخرج منها.

إلى الآن ما زالت حسابات الأسد دقيقة فهل سيخرج منها هذه المرة سالما كما في كل مجزرة ومذبحة، أم أن هذه المرة ستكون مختلفة، سترينا الأيام القادمة مدى جدية هذا الذي نسميه "المجتمع الدولي"
فاضل
2013-08-26
سيشهد التاريخ على ابادة جماعية للعلويين في سورية والدولة الوحيدة التي ستحول دون حدوث الابادة هي تركيا التي عاداها العلويون والنظام وليس حبا منها للعلويين بل ان المصلحة الوطنية التركية تقضي بذلك وان ايران وروسيا لن يهتموا لامر العلويين كما يعتقدوا ولو ان الزعماء العلويين الحاليين يملكون الحد الادنى من دهاء حافظ الاسد لما وصلت الامور لماهي عليه اليوم ولكن يعتقدون ان كل شيء يمكن حله بالعضلات كما في الثمانينيات مع كل تلك المتغيرات الدولية ................
نيزك سماوي
2013-08-26
بإختصار إستخدمت العصابة الأسدية السلاح الكيماوي ضد الشعب السوري لأنه صُنع خصيصاً لقتل الشعب السوري وهذه هي الحقيقة فلو يعلم العالم كله أن العصابة الأسدية تُصنع السلاح الكيماوي للإستخدام الخارجي لما كانت بالأساس سكتت على تصنيعه لكانت قد ضربته ودمرته قبل أن يفكر أساسا بصناعته وإمتلاكه له ، وكلنا شاهد عندما خرج بوق العصابة أنذاك جهاد مقدسي وقال إن السلاح الكيماوي لن يُستخدم ضد الشعب السوري ولكن ضد الخارج فما كان من أحد أعضاء العصابة إلا أن إستدعى هذا الشاب الذي أردات العصابة الأسدية أن يظهرها كوسامته وضربه كف لفو دور على دور وقال له ولالك السلاح هذا مشان نبخ فيه امثالك وهذا ما حدث ويحدث حتى الان
عبدالقادر جيلاني
2013-08-27
ياتري ماذا يدور ذهن المجرم . بشار الأسد؟ هل يفكر الهروب أم الانتحار؟ كان يتلذذ قتل الشعب السوري منذ ان اصبح أبوه المجرم رئيساً لسوريا٠ حيث تناوبت الأسرة المجرمة قي قتل وتعذيب وسجن كل السوريين بطرق وأزمنة مختلفة٠ ولكن الشعب السوري العظيم أصر استيراد حريته وحقوقة المغتصبة من قبل طائفة دموية انطوائية لا تعدوا 4 من الشعب السوري٠ هذا الإصرار والتضحيات الغالية مكنت الثوار في دخول دمشق ودحر جيش النظام في العاصمة٠ وهنا بدا الطفيلي النصيري يفقد اخر وصلة من عقله بسبب الرعب والخوف الذي تسلل في جسمه الملعون وأمر بوقف زحف الثور بإطلاق صواريخ محمولة بالغاز السام سارين اليهم والقضاء جميعا اي الاطفال والشيوخ والنساء والشباب لان دمهم حلل أيام أبوه المقبور٠ وهنا ادخل نفسه في الفخ الذي نصبه الغرب له الذي كان يريد التأكد بامتلاكه أسلحة كيماوية٠ والآن يبدوا ان الصبي في حالة دعر وخوف شديدين وقد يمكن ان يدخل في غيبوبة.لان الروس هرب لحفاذ جلده٠ فالسؤال هي : اين المفر ؟
زين العابدين العلي
2013-08-27
لماذا صمت النظام الدولي كل هذه الفترة عن النظام امام استخدامه كل الاسلحة الثقيله ذات التدمير الهائل كصوايخ سكود ؟؟؟؟ نعم صمت المجتمع الدولي لان روسيا والصين بالفيتوا وقفوا امام كل المحاولات لاصدار قرار ملزم من المجتمع الدولي ممثلا بمجلس الامن يلزم هذا النظام بالالتزام بما يقره المجتمع الدولي ..وامام صمت المجتمع الدولي مسنودا بموقف روسيا والصين السلبي تجاه أي فعل يوقف الماساة لم تجد دول والناتو وعلى رأسها الولايات المتحده سوى الصمت رغم وضعهم الخط الاحمر واستخدامه بشكل جزئي وصغير في اماكن يصعب الوصول اليها كحمص في الاحياء المشتعله ضد النظام ولم تكن التأثيرات قويه وجليه مثلما حصل في الغوطه اذ ان اغلب الضحايا هم من الاطفال والنساء وكبار السن وعدد من عناصر الجيش الحر حسب ما ذكر ه الاطباء الذين لم يسلم بعضهم من التأثر بالغاز وقضوا ضحايا فهنا اختلف الامر اذ كان واضح وجلي للعالم مدى حجم المأساة التي تمت والتي من خلالها ابيدت عائلات باكملها اذ ان عدد الضحايا ناهز الالفي قتيل والحصيله مرشه للزيادة يوميا لان هناك اكثر من تسعة الاف ممن تاثرو بالغاز والبعض منهم لا يزال يصارع الموت ومنهم من يلقى حتفه فهنا اصبح واضحا وجليا للعالم ان بشار وزمرته الحاقدة شعرت بان لااحد سيقف بوجهه ان هو قرر استخدام الكيماوي وبصور اكبر اذ انه استغل فوبيا الغرب مما يسمى الجهاديين معتبرا حتى ان الحاضنه الشعبيه في الغوطه انهم من الارهابيين ولن يحاسبه احد اذا ما قرر القضاء عليهم قبل ما يسميها الجماعات الارهابيه المسلحه حسب ما يطلق هو عليهم هذه التسميه ..وامام هول الفاجعه التي نقلت للعالم عبر الاعلام الحر مما سبب صدمة حتى لحلفائه ولم ولن يستطيع احد تبرير ما فعله فلذلك الطرف الاخر ممثلا بالغرب او دول الناتو وجدت الفرصه السانحه لاتخاذ موقف جدي لمحاسبه الاسد وتقليم اضافره او ربما ازالته من الوجود عبر توجيه ضربات قاسمه للضهر ستوجه على ابعد تقدير نهاية الاسبةع كما تشير كل الدلائل فالامور باتت تسارع ولم يعد من المجدي امام روسيا او أي دوله اخرى الوقوف في امام التدخل العسكري اذ بات واضح وجلي امتلاكه لاسلحة دمار شامل ساهم باستخدامها وبعقلية الاطفال الذين يحيطون به ادت تلك العقليه الى تشجيعه على الاستخدام فظهر للعالم انه يمتلك مثل تلك الاسلحه وانه لن يتوانى عن استخدامها اذ انه لم يوفر شعبه بالبدايه فكيف لدول المنطقه ان تشعر بالطمانينه طالما انه لم يوفر مواطنيه .يجب اجتثاث مثل تلك الاسلحه لاعتبارات انسانيه اولا وثانيا لاعتبارات طائفيه لان هذه الطائفه ولغت بالدماء وباتت تخشى سقوطه وهنا يجب ان تخلى مثل هذه الاسلحه حتى لايتم استخدامها من أي طرف يحكم سوريا مستقبلا او للانتقام من احد
التعليقات (4)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي
X :آخر الأخبار
ألمانيا.. مشاجرة جماعية ضخمة وسط مطعم سوري كبير في "أيسين"      مطار "صبيحة غوكشن" بإسطنبول يستقبل المسافر رقم مليون من الدوحة      القمة الخليجية تدعو إلى وحدة مالية ونقدية بحلول 2025      إيران تتوعد بتدمير "إسرائيل".. ولكن من لبنان      الأردن.. تسجيل وفاة و 49 إصابة بإنفلونزا الخنازير      الجزائر.. أحكام مشددة بالسجن على مسؤولين كبار      جنوب دمشق.. دعاء للمعتقلين يودي بـ"عراب المصالحة" إلى "فرع فلسطين"      "حظر تجوال" في "رأس العين" و"تل أبيض"