أسسها فتحي ابراهيم بيوض عام 2005- حمص

أعلن انسحابي

خطيب بدلة | 2013-08-24 00:00:00
أعلن انسحابي

 
  بينما نحن نستفيق من صدمة ضرب الغوطة الشرقية بالأسلحة الكيماوية، إذ أخذت الذاكرةُ تعود بنا إلى الأيام الأولى من الثورة السورية العظيمة، حين أعلن المقدم حسين هرموش انشقاقه عن الجيش العربي السوري، مستفتحاً بعبارة: أعلن انشقاقي عن جيش العصابة.. إلى أن يقول: وهذه هويتي!.. وتأخذ الكاميرا لقطة قريبة للهوية التي تثبت أنه كان ضابطاً في هذا الجيش.

كان انشقاق الهرموش ريادةً حقيقية لاحتجاج الضباط السوريين الشرفاء على عملية القتل الممنهج التي أخذ يرتكبها هذا الجيش، التي بدأت على نحو خجول في البداية، وبطلقات كلاشينكوف روسية خفية، وشرعتْ تتطور، بطريقة تجريبية، (يعني النظام يجرب سلاحاً أكبر من سابقه، وينتظر رد فعل العالم، فإذا أيقن أنه ساكت ومتواطىء، يتمادى فيه، ويصبح استخدامه، دائماً، وواسعاً، وعلنياً)،.. حتى وصل إلى استخدام أسلحة الدمار الكيماوي الشامل، على نحو واسع  صباح 21 آب آغسطس 2013. (بعدما جربه عدة مرات بشكل محدود)!

كانت الحرب ضد نظام الفقيه الإيراني، ونظام الأسد الوراثي، الاستيطاني، المُشَرِّش، وما تزال، من أصعب الحروب وأكثرها شراسة عبر التاريخ والعصور، إذ لم يسبق للعالم أن وقف مكتوف الأيدي، على هذا النحو البغيض، حيال شعب يبادُ بهذه الهمجية.. ولذلك فإن المرء سيرى ردات فعل الناس عليها موسومة بالغرابة، وأحياناً بالطرافة..

في أوائل شهر حزيران (يونيه) 2013، وبينما كان الائتلاف الوطني مجتمعاً في اسطنبول إذ وردت أخبار عن مجازر ارتكبتها قوات النظامين السوري والإيراني وميليشيا الإرهابي حسن نصر الله في حمص، فما كان من بعض الأعضاء إلا أن هددوا بإعلان انسحابهم من الائتلاف!!.. وكأن الائتلاف هو السبب في ارتكاب المجازر!!.. وعلى إثر ضرب الغوطة الشرقية بالكيماوي أعلن لؤي المقداد الناطق الرسمي باسم الجيش السوري الحر ومحمد الشعار انسحابهما من الائتلاف!.. وبدأ بعض الناشطين على الفيسبوك يسبون على المجلس الوطني والائتلاف والجيش الحر ورئيس هيئة الأركان اللواء سليم ادريس، وحتى مجلس الأمناء الذي اخترعه الأستاذ هيثم المالح، وولد ميتاً سبوا عليه!!

وقال أحدهم إن سبب استشهاد 1200 إنسان وجرح الألوف من السوريين سَبَبُهُ (الصَّبْغَة) التي يعالج بها اللواء سليم ادريس شعره!!.. ومع أن شعر الأستاذ جورج صبرا رئيس المجلس الوطني أبيض مثل القطن المندوف، فقد بدأ أحدهم منشوره على صفحة مجلة كش ملك الإلكترونية، بعبارة: الله لا يوفقك يا جورج صبرا!

يجبُ علينا، في الحقيقة، أن ننظر إلى هذه الحالات العصبية التي تنتاب السوريين بعد مضي ثلاثين شهراً على تغريبتهم ومذابحهم وتهديم منازلهم، بعين التعاطف والإنصاف.. فهم يعرفون أن النظام الإيراني المجرم يحاربهم واضعاً ثقله كله، وأن نظام حافظ الأسد الاستيطاني لا ينقلع من سوريا إلا بتدمير الدولة السورية!.. وأن إدارة أوباما هي من أسوأ الإدارات الأميركية منذ تأسيس أمريكا! وأن ظهور الأصوات المنادية بأسلمة الثورة السورية ودعاوى دولة الخلافة و(العراق والشام) وما إلى ذلك تعطي ذرائع قوية لاستمرار التواطؤ العالمي ضد الشعب السوري.. 

يعرفون ذلك، ولكن ماذا بوسعهم أن يقولوا وهم يرون إخوتهم وأطفالهم ونساءهم يُقتلون بالمئات، ويشاهدون وكالات الأنباء وهي تهب لتنقل تعبير العالم عن حقارته وجشعه وتهاونه بدمائهم؟

غَيَّرَ أحد الشبان، على أثر مذبحة الغوطة، بروفايلَه على الفيسبوك، معتمداً شعار الكيماوي الأصفر.. وكتب على صفحة " مجلة كش ملك" يدعو كافة الأصدقاء إلى تغيير بروافايلاتهم، واعتماد هذا الشعار..

إلى هنا.. كله تمام. ولكن الشاب، من فرط غضبه وحماسه، أضاف: (من لم يغير بروفايله الآن.. فلن يكون مع الثورة في يوم من الأيام.. إن هذا البروفايل، أيها الكتاب، أحسن من كل ما كتبتموه خلال حياتكم كلها)!

في الفترة ذاتها نشرتُ- أنا محسوبَكم- طرفة واقعية تتحدث عن رؤساء أحزاب الجبهة الوطنية التقدمية حينما كانوا ينافقون للمجرم التاريخي حافظ الأسد، في إحدى المناسبات، في زمن قديم.
كتب لي أحد الأصدقاء التعليق التالي: أيجوز هذا يا أستاذ؟ هل يعقل أنك تحكي لنا طرفة، وبشار الأسد يضرب البلد بالكيماوي؟

قلت له: النادرة تحكي عن موضوع الكيماوي يا صديقي!
قال: قرأتُها جيداً.. والله العظيم ما فيها ذكر للكيماوي.
قلت: صح. ما فيها ذكر للكيماوي.. ولكنها تحكي عن أسبابه!.

 

فاخوري
2013-08-24
ما يحدث لمرة يمكن آن يحدث ثانية ! ولكن ما يحدث مرتين أو ثلاثة بتأكيد سيحدث ثالثة ورابعة وخامسة وسادسة وهذا تماما ما فهتمه العصابة الأسدية المجرمة الحقيرة هؤلاء الشرزمة المجرمين القتلة الذين لا ينتمون لبني البشر بصلة من المجتمع الدولي عندما نادى وينادي لا تدخل في سوريا لن نتدخل في كل يوم يصدر هذا التصريح عن العالم ولكن العصابة الأسدية من شدة غبائها وإجرامها وحقارتها وسفالتها ودنائتها ووطاوتها وديوثيتها وزندقتها ولصوصيتها وإفسادها فهمت أن عليها أن تبيد الشعب السوري لتبقى هي فكانت كل يوم تجرب كمية أكبر من السلاح الكيماوي التي جربته ولم يفعل شيء العالم ولم يقوم حتى بالإدانة فقد عرفت أن المجتمع الدولي قد أعطاها الضوء الأخضر لإبادة المزيد من الشعب السوري فبدأت تكبر الجرعة وتستخدم غازات سامة أكثر خطورة على البشرية بمعرفة كل العالم الحر وما جريمة الغوطة البربرية الوحشية الا خير مثال ودليل على أن العالم قد يمرر هذه الجريمة دون عقاب أو ردة فعل ولكن ليعلم العالم ولتعلم العصابة الأسدية وإيران ومن يقدم الدعم لهم وشركائهم في هذه الجريمة أن المحاسبة قادة الإنتقام قادم من كل المجرمين حتى لو هربوا الى بلاد لواء لواء سوف نلاحقهم ونمسك بهم مجرما مجرما وسوف ينالون جزائهم على ما إقترفوه من جرائم قتل وإبادة وتدمير وتشريد وسرقة بحق الشعب السوري والله حتى نحاسب المجرم الكبير حافظ في قبره ستكون له محكمة ويكون هناك شهود وقرار حكم حتى على عظامه كي تسجل في التاريخ أن هذا المجرم أفلت من العقاب عندما كان حي ولكن سوف يحكام أمام محكمة الشعب السوري وسوف توجه للمجرم في قبره التهم الكثير بدء من الخيانة والعمالة والتأمر على سوريا وإنتهاء بقتل الشعب السوري وسرقة لقمة عيشه فكيف بالمجرمين الذين لا يزالون على قيدالحياة والله الخوزقة قليلة عليهم
دريد معرتمصرني
2013-08-26
روسيا وإيران هي من تشجعا العصابة الأسدية المجرمة الحقيرة على إرتكاب المذابح بحق الشعب السوري لا بل تقوم بتزوير الحقائق لمسح الأدلة لأنها هي الصانعة لهذا السلاح الكيميائي السلاح الذي إستخدمته العصابة الأسدية المجرة هو ذاته الذي استخدمه الصرب في البوسنة إنه السلاح القتل الروسي ولكن لا يوجد فرق بين كل الأسلحة الروسية التي تقتل الشعب السوري فلكها صنعت في روسيا وإيران الصفوية المجرمة الأحقر من العصابة الأسدية شريكة العصابة الأسدية في هذه الجرائم وإرهابيها الفاشيين المجرمين في لبنان وعلى رأسهم هذا الجرذ الذي يختبء في جحره ويهدد الشعب السوري بقتله إطلع من حجرك أيها الجرذ الحقير تعال إلى سوريا إن كنت رجال ؟ تعال قاتل نحن قابلين لتكن عند كلمتك ولا تلحسها ، والله سترى كيف سيجري لك وكيف ستكون نهايتك ايها الوغد الحقير السافل على أيدي أبطال سوريا إن كنك رجال وعم تهدد تجي تقاتل في سوريا فنحن ننتظرك يا واطي يا سافل يا حقير ولكنك لن تأتي ومتأكدين أنك لن تأتي لأنك تتحدث وأنت مختبئ في حجرك فلم تعد في نظر السوريون والعرب والعالم أكثر من مجرد جرذ قذر حقير متى خرجت ستداس بالصرامية التعيقة التخانة
نيزك سماوي
2013-08-27
كنا نسمع من بثة شعبان عن الثورة السورية " خلصت " وكان يرددها كل أبواق العصابة العبيد الوضعين الذين إرتضوا الذل والهوان وطوبزوا كي تركبهم العصابة متى تشاء ؟ ما أذلهم وما أندلهم ؟ لا بل ما أحقرهم ، اليوم فعلا سوف تخلص ولكن من الذي سيقول خلصت ؟ الشعب السوري إنقلب السحر على الساحر الضربة قادمة وسوف تخلصي يا شعبان وسوف تخلصون كلكم وستكونوا في قبضة العدالة لن يفلت مجرم ولا شبيح من يد العدالة على ما فعلتم بسوريا وبشعبها أيها الخونة المجرمين الأوباش لم يبقى لكم أيام ، البارحة بدأ الهروب الجماعي للصوص وكبار المجرمين لأنهم عرفوا الضربة القاضية قادمة وستكون قاضية لأن بيت العصابة من كرتون بل بل من قش لا بل من طريش والأستاذ خطيب بدلة يعرف شو هو الطريش واعواده وإستخدامه
التعليقات (3)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي
X :آخر الأخبار
السويداء.. اختفاء أب وطفليه منذ 5 أيام      درعا.. مجهولون يغتالون عنصرا من "الرابعة" والنظام يعتقل قياديا سابقا في "جباب"      الصين تكشف عن قطار أسرع من الطائرة      العراق.. حكم بالإعدام على 3 فرنسيين ‏      الشبكة السورية تؤكد استخدم الكيماوي في "الكبينة" وتطالب الغرب التدخل على غرار "كوسوفو"      الخارجية الإيرانية تنفي وجود مفاوضات مع الولايات المتحدة      هاميلتون يفوز بجائزة موناكو الكبرى      بعد "أمير الكبتاغون".. القبض على سعودي يحمل 10 كغ مخدرات في بيروت