أسسها فتحي ابراهيم بيوض عام 2005- حمص

المحامي حسام حبش لـ وعد - اغتيال مغنية يندرج في خانة الإرهاب المنظم .

حـوار زمان الوصل | 2008-02-21 00:00:00
غسان يوسف - دمشق

المحامي حسام حبش لـ وعد - اغتيال مغنية يندرج في خانة الإرهاب المنظم .
غسان يوسف - دمشق
شهدت المنطقة تحولا كبيرا في الأحداث والتصريحات في ضوء تصعيد الفريق الحاكم في لبنان ضد المعارضة الوطنية وسورية وتهديده المباشر بالمواجهة وبحرق الأخضر واليابس . في حين أدى اغتيال القائد العسكري لدى حزب الله عماد مغنية لأن يعلن الحزب ممثلا بأمينه العام بأن الحرب مع إسرائيل ستكون حربا مفتوحة تخرج إسرائيل من الوجود .
حول هذا الموضوع كان لنا هذا اللقاء مع المحامي حسام الدين المحامي , رئيس لجنة الإدعاء القومي العربي .
* بداية ها هو السيد حسن نصر الله يطل ويعلن أن الحرب ستكون مفتوحة ضد إسرائيل وإن هذه الحرب ستخرج إسرائيل من الوجود كيف تعلقون على كلام سماحة السيد ؟
ج - اعتقد أن الإسرائيليين ينظرون إلى نصر الله كما كان العبرانيون ينظرون في عمق التاريخ إلى بنوخذ نصر الذي عصف بهم وشتتهم وهزمهم بل سحقهم ، هذا القائد البابلي الذي كان عبقريا فذا وقائدا لم يشهد عصره مثيلا ، يرونه يولد من جديد من رحم الانهيار العربي والإسلامي ويبعث بهذه الأمة لمواجهة الكيان الصهيوني الذي عاث فسادا في المنطقة والعالم بالسيطرة على وسائل الإعلام والدعاية والمال وتزويره للتاريخ وجعل رأس المال العربي وقودا لحروبه مع الأمريكان على العرب والمسلمين بدءا من الحرب العراقية الإيرانية ثم إلى حرب الكويت ثم إلى احتلال العراق ثم إلى عدوان تموز 2006 وهذا الكيان هو المسيطر على مفاصل التاريخ الإعلامي والاقتصادي في العالم وهو الذي حرم المنطقة العربية من اكبر كتلة نقدية في العالم . فبدلا من ذهابها للتنمية والدفاع أصبحت تدفع بسخاء للحروب التي قتلت ما يزيد عن عشرة مليون مسلم وعربي كذلك ملايين الجرحى واستنزفت الأمتين العربية والإسلامية ... نعم في هذه الظروف يرون أن نبوخذ نصر يبعث من جديد فيضيفون كلمة الله على نبوخذ نصر فيصبح بنوخذ نصر الله وهو السيد حسن نصر الله الذي ينتسب إلى آل البيت والذي تحالف مع القائد المسيحي الجنرال ميشيل عون . وهذه رسالة هامة للسماء حيث ينتظر الجميع معركة هرمجدون أي معركة مجيد الثانية التي ذكرت في إنجيل برنابا وذكرت في القرآن الكريم في سورة الإسراء " (وقضينا إلى بني إسرائيل في الكتاب لتفسدن في الأرض مرتين ولتعلون علوا كبيرا فإذا جاء وعد أولاهما بعثنا عليكم عبادا لنا اولي بأس شديد فجاسوا خلال الديار وكان وعدا مفعولا ثم رددنا لكم الكرة عليهم وأمددناكم بأموال وبنين وجعلناكم أكثر نفيرا " صدق الله العظيم .
و ذكر في الحديث الشريف أن المهدي المنتظر من آل البيت سيتعاون مع المسيح من أجل قتال اليهود والمفسدين في الأرض في معركة آتية هي معركة هر مجدون . فلن ينفع إسرائيل زراعة شجر الغرقد لأن الصواريخ الإلهية بيد حزب الله ستقتلعها وتحرقها ومن خلفها فان تحالف ميشيل عون ونصر الله تشكل إشارة من السماء على قرب ظهور المهدي , إننا بانتظار ظهور المهدي والمسيح في حلف واحد لهزم قوى الشر والصهيونية , وبانتظار قدومهما معا . نرى أن بعض العرب يتسمرون خلف الشاشات لمشاهدة مسلسل باب الحارة ويتسمر الشباب خلف الشاشات لمشاهدة هيفاء وهبة ونانسي عجرم وسوبر ستار . فان الإسرائيليين يتسمرون بالمعاقل خلف الشاشات لتحليل وقراءة خطب السيد نصر الله والذي يرونه نبوخذ نصر الله .
* لكن هل تعتقد أن الإسرائيليين سيأخذون كلام السيد على محمل الجد وهو الذي قال لو كنت أعلم أن إسرائيل ستشن حربا لما قمت بعملية الأسر ألا تعتقد أن إسرائيل أن السيد حسن لن يغامر مرة أخرى ؟
- المشكلة عند الإسرائيليين أنهم يعلمون أن نصر الله لا يكذب وهذا ما اعترفوا به أكثر مرة ويقولون إنه اصدق من قادتهم رغم عدائهم له فإن قول نصر الله هو العد التنازلي لزوال إسرائيل قد بدأ أخذه بعين الاعتبار لأنه لا يكذب ولأنه برهن على الوعد الصادق وصمد 33 يوما في وجه آلة الحرب الإسرائيلية التي لم تصمد أمامها الجيوش العربية لعدة أيام في عدوان 1967 فهو يخلق النصر من رحم الهزيمة ويستولد الأمل من رحم اليأس وهو الذي صنع شبابا يطلبون فرح وزفاف أعراس الشهادة بخلاف الأعراس الأخرى المعروفة أهازيجهم وموسيقاهم القنابل والإنفجارات التي تتوج بولوج عرس الشهادة. إضافة إلى استغلال الوقت الثمين في الإعداد والتكتيك العسكري والتدريب الذي أثار إعجاب العالم والعدو قبل الصديق . ونضيف إلى إعداده لمعركته المنتظرة هر مجدون الرباط الذي ذكره الإسلام في الأحاديث عن أن دمشق هي مربط المناضلين والمجاهدين ضد الكيان الصهيوني وضرب بدمشق مثالا لذلك عندما انطلق منها صلاح الدين لتحرير المقدس بعد أن تم الإعداد والربط عن شام شريف وان شرف هذه المعركة التي تحدث عنها نصر الله يجب على الشباب العرب أن يسعوا لنيل المشاركة بها وان يقتدي العسكريون بثقافة من يسعى للقتال يجب أن يسعى الشباب لعرس الشهادة ويدعوا زخارف الدنيا والفيلات والمشاريع والقصور والنساء جانبا فهذا الوقت ثمين جدا للإعداد الإداري والإعداد العسكري إذا أردنا أن نبعث الأمة من جديد وأن ننفذ الوعد الإلهي والنصر المرتجى وأن ندخل معركة هرمجدون بإعدادٍ ملائم
س2 - ذكر نجل جورج حاوي مؤخرا أن غرفة سوداء أدارها ديتلف ميلس مع ضابط أجنبي مرتبط بالموساد وجنبلاط . أنهم يفبركون اتهام سياسي ضد دمشق ومنها شهادات الصديق هسام هسام أي أن التحقيق مفبرك في ملف اغتيال الحريري هدفه إدانة دمشق ولو بشهود زور ؟
ج - ذكرنا ذلك منذ زمن ونحن أول من أشار إلى ذلك في محضر استجواب الدكتور سعيد دودين ويورغن كاين كوكيل أمام القضاء العسكري حيث ذكروا أن ميليس بحقه عدة أحكام منها الحنث تحت اليمين في ألمانيا وانه مرتبط بالموساد وان شخصيات من عند سعد الحريري قد عرضوا رشاوى ب 400 ألف دولار على المحقق كوليل الألماني من أجل عدم ذكر هذه المعلومات التي تؤكد تورط الموساد في اغتيال الحريري ورفضها ما دفع كونداليزا رايس لمهاجمة الخطوة السورية ( وهي إقناعي كولبل بالمثول أمام القضاء العسكري للشهادة بملفي أدواتهما جنبلاط وخدام ) وقالت رايس إن هذه الخطوة السورية لن تجدي سوريا نفعا في إثبات براءتها فخاطبتها عبر وكالة أسيوشيتد بريس ونقلت عنها الواشنطن بوسط هذا الرد ) : إنك نطقت ببراءة سوريا دون أن تدري كيف تقولين إن الأدلة المقدمة لن تجدي سوريا نفعا في إثبات براءتها دون أن تضطلعي عليها فهذا يدل على أن التهمة تلصق بسوريا دون أدلة وبهدف الابتزاز السياسي وان كان يهمك أن تعرفي من خطط لاغتيال الحريري أنا حسام الدين الحبش سأدلك... عليك أن تبحثي عن الجهة المخططة والمنفذة والمستفيدة لقاتل رئيسك الأسبق جون كندي فان اهتديت إلى قاتل كندي ستجدين نفسك أمام من قتل الحريري وهي الحقيقة المفقودة منذ عشرات السنين والاهم للشعب الأمريكي وكذلك هاجمني شون ماكروماك المتحدث باسم الخارجية الأمريكية عندما وصف الدعوى ضد جنبلاط بأنها خبيثة وماكرة تتحدث عن الأمن القومي العربي . ونشرت في مقابلة مع أوربا والعرب في عددها الأخير أحكام بحق زهير الصديق وانه مجند فار من الخدمة مما دفع للصديق للاتصال بي ورفضت الرد عليه من الرقم 0001 / من باريس وقلت له لا أحادث من خان الوطن فأرسل لي رسالة قذرة نشرتها تلك المجلة ... هؤلاء هم شهودهم... هذه حقيقتهم ... نحن في سوريا أصحاب حق وحجتنا أقوى ولكن ينقصنا إعلام يجاري ويواكب الحملة الإعلامية المغرضة ضد سوريا فمنذ عام 1976 موشوديان إن العرب أشبه بسيارة دون محرك وعجلات ولكن زمورها قوي ... أما الآن وبعد 42 عاما أقول إن سوريا سيارة ذات دفع رباعي وعجلاتها تتسلق الجبال الوعرة ولكن ينقصها الزمور الإعلامي القوي .
س - على سيرة الزمور الإعلامي :كيف تقيم الحشد الذي جرى مؤخرا في 14 / 2 / 2008 بمناسبة ذكرى اغتيال رفيق الحريري وتوجيه رسالة قوية لسوريا حتى ذهب احدهم وهدد بالمشانق ؟
- إن هذا الحشد الذي لم يضم سوى عشرات الألوف لم يتم إلا بعد أن توسل الحريري لبعض التيارات في طرابلس ودفع 52 مليون دولار من أجل المشاركة... ورأينا كيف أن اللبنانيين تجمعوا بمئات الألوف لتشييع عماد مغنية دونما حاجة لدفع الملايين لأن ثمة عقيدة يناضلون من أجلها.
س - كيف تقيمون الرد السوري على الحملات الإعلامية التي تتعرض لها سورية؟
ج - أنا أرى أن الرد السوري الهادىء على هذه الحملات يترك مجالاً لإعلام الآخر أن يسيء لسوريا ويظهرها بمظهر المذنب فالسياسة الإعلامية الأمريكية الصهيونية المدفوعة من الأذناب والعملاء والأعراب . هذه السياسة تنهج وسائل إعلامية مضللة فبالأمس تم التسويق الإعلامي إن إيران تهدد الأمن القومي العربي وجرى الإشادة بصدام حسين وإظهاره كمنقذ الأمة العربية ومحررها وكانت الحرب الإيرانية العراقية ثم جرى تسويق إعلامي آخر مناهض أن صدام احتل للكويت ويجب طرده وإضعافه وكانت الحرب الثانية وجرى تسويق إعلامي ثالث مضلل إن صدام يملك أسلحة إستراتيجية ويجب القضاء عليه فكانت الحرب الثالثة . ثم فوجئنا بتضليل إعلامي أن الشيعة يهددون السنة فكانت حرب تموز على لبنان وحتى أن بعض المشايخ من العربان أو الأعراب الأشد نفاقا قال إن القتال مع الشيعة حرام ضد إسرائيل وكنا نتمنى لهذا (الشيخ الجليل) إن تقوم بلاده بفتح حدودها وإعلان حرب على إسرائيل يشترك بها السنة ؟ ثم الآن هناك تسويق إعلامي جديد ان سوريا هي مصدر الشر وهي عدوة لبنان ودائما يجري تضليل البوصلة العربية عن الاتجاه الصحيح وهو العداء لإسرائيل ويجري الإعلان عن أعداء آخرين وتكون الحروب الوهمية العبثية التي تذهب بحال الأمة وقدراتها وخيرة شبابها وتبقى إسرائيل في أمان فالمشكلة هي مشكلة إعلامية وعلى سورية انتهاج سياسة إعلامية أكثر جرأة ووضوحا تتصدى من خلالها للصغيرة قبل الكبيرة لإفشال المشاريع المشبوهة .
س - أستاذ حبش هل تؤيد ما يسمى بالحلف الإيراني السوري . وأنت (السني ) الذي ينتهج نهجا قوميا . فكيف تؤيد إيران وحزب الله ؟
ج - للأسف الشديد لم يبق من القومية العربية أي شيء ؟ إذا كانت مصر قد خرجت من الصراع العربي الصهيوني وأصبحت بوقا إسرائيليا في المنطقة وتعمل على تحقيق المصالح الأمريكية . أقصد مصر النظام دون الشعب وكذلك فإن الخليج العربي بأسره أصبح محمية نفطية أمريكية مهمتها دفع فاتورة العدوان على العرب لم يبق سوى سوريا التي تمسك بالذراع الإيرانية لدعم القومية العربية . فأصبحت إيران تدعم الوجود العربي القومي . وتأخذ مهمة تحرير الأقصى والأراضي العربية بدلا من أن تكون هذه مهمة الدول العربية والأمة العربية التي تخلت عن قدسية رسالتها واستكانت للهزيمة والعدوان . فأصبح الآخرون يسعون لتحرير أراضينا ومقدساتنا ويدعمون وجودنا وبقاءنا ويأتي الإعلام العربي ويجعل من الأمة الإيرانية المسلمة هي العدو الأوحد ...نحن مدينين إلى كل من يقف إلى جانب قضايا امتنا ونشكر إيران على موقفها التاريخي.
* صرح ساترفيلد أن المبادرة العربية مثيرة للسخرية ؟
- عندما يصرح الأمريكيون أن المبادرة العربية مثيرة للسخرية يكشفون أن من يعطل المبادرة هي أمريكا وحلفاؤها ، المبادرة التي وافقت عليها سورية وهنا لنا أن نتساءل لماذا لم يستنكر العرب كمصر والسعودية هذا التصريح الذي يمس بمصداقيتهم , ويبدو أن الهدف من المبادرة كان دعم حكومة السنيورة .
س - وكيف تنظرون إلى اغتيال مغنية من ناحية قانونية؟
اغتيال عماد مغنية هو جريمة يعاقب عليها القانون الدولي حتى لو كان الشخص القاتل مطلوب لعدة دول وتنسب إليه عدة جرائم لأن القانون يشترط أن يمتثل أمام العدالة ويحاكم ويدافع عنه محامي هذا في نظر القانون أما اغتياله بهذا الشكل فهو يندرج تحت الإرهاب المنظم وإن من يقوم بالاغتيالات هي إسرائيل وأدواتها ومنهم جنبلاط وجعجع وخلاياهما .
س كيف ترى مستقبل المنطقة ؟
ج - لو أن اللبنانيين جميعا وقفوا إلى جانب حزب الله كما وقف التيار الوطني الحر في صيف 2006 ولم تكن هناك خيانة من بعض اللبنانيين الذين تعاونوا مع إسرائيل للقضاء على حزب الله لانتقل نصر الله من الدفاع عن لبنان إلى مرحلة تحرير أراضي فلسطين 48 ...عندما أسر حزب الله الجنديين وكان يعرف أن ثمة حرب مبيتة ولكنه فاجأ إسرائيل باستعداده... أما الآن إذا قامت إسرائيل بعدوان على حزب الله فان قواعد اللعبة ستتغير لان حزب الله يعرف أن إسرائيل تحاول أن تسلبه ما أنجزه من نصر وهي تستعد الآن للعدوان لكن استعداد حزب الله أكثر بإضعاف مما كان استعداده أبان حرب تموز مع الإشارة أن معنويات مقاتليه ازدادت وازدادت ثقتهم بأنفسهم ومن الممكن ألا يرضى حزب الله أن تقف الحرب أثناءها مثلما حصل حين صدور القرار /1701/أي أن إسرائيل لا تتحمل حربا طويلة وهذا ما لا تستطيع أن تتحمله ، ناهيك عن مفاجآت عسكرية وسلاح محدث وحزب الله يتصرف كأن المعركة ستقع غدا وهذا ما أكده سماحة السيد من أن المنتصر في الحرب القادمة سيحكم زمام المنطقة لمدة مائة عام ولا بد أن نصر الله صاحب الوعد الصادق يخفي شيئا عسكريا مفاجئا .
* وهل لك أمنية شخصية ؟
- أمنيتي أن أشاهد نصرا آخر للأمة العربية على إسرائيل وأن يفسح لي الوقت بإظهار كتاباتي المسرحية والمسلسلات الناقدة لخير الوجود وأن اختم حياتي بعرس الشهادة .

التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي
X :آخر الأخبار
أردوغان: سنقدم على الخطوات اللازمة بعد المباحثات مع بوتين      أبرز الإجراءات "الإصلاحية" التي أعلن عنها سعد الحريري      زلزال بقوة 5.6 ريختر يضرب ميناء "بندر عباس" الايراني      سقطا في أول أيام ثورتهم.. لبنانبون يضيؤون الشموع على روحيّ عاملين سوريين      "فيسبوك" قد تطلق تبويب الأخبار في نهاية الشهر الجاري      إيران ترفض إنشاء تركيا مواقع عسكرية في سوريا      بقي 35 ساعة.. أوغلو: 360 ألف سوري عادوا إلى منطقتي "درع الفرات" و"غصن الزيتون"      تلفون نصر الحريري... فؤاد عبد العزيز*