أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

اشتباكات حول مطار القامشلي بعد محاولة انشقاق جماعية

أكد مصدر مقرب من الجيش الحر لـ "زمان الوصل" أن اشتباكات اندلعت مساء أمس في محيط مطار القامشلي الدولي، بين أجهزة النظام وجنوده من جهة وبعض العسكريين الذين حاولوا الانشقاق عن عناصر"حماية المطار" بالتنسيق مع الجيش الحر من جهة أخرى.

وانتهت الاشتباكات التي استمرت لأكثر من ساعة بتأمين قسم من العناصر المنشقة، بينما ألقي القبض على قسم آخر لم يُعرف مصيرهم إلى الآن.

وأفاد المصدر أن دوريات الأمن والشبيحة حاصرت المنطقة وداهمت بعض المنازل في جنوب المدينة (حارة الطي) إثر الاشتباكات المذكورة ، بالإضافة إلى مداهمة عدد من قرى الريف الجنوبي، والتي تشهد تحركاً مكثفاً من قبل عناصر الجيش الحر بعد تحرير بلدة تل حميس جنوبي غربي القامشلي 35 كم منذ يومين والسيطرة على كافة المراكز الأمنية التابعة للنظام في البلدة.

يذكر أن من الذين تأمّن انشقاقهم الملازم أحمد محمد الحنيف من أهالي دير الزور والمجند محمد المصلح البستاني من درعا إضافة إلى أربعة آخرين.

زمان الوصل - خاص
(12)    هل أعجبتك المقالة (14)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي