أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

مقتل شاب إيرلندي وهو يقاتل في صفوف ثوار سوريا

غيدان شمس الدين

قالت صحف إيرلندية وبريطانية السبت إن شابا يحمل جنسية إيرلندا "قتل" في سوريا، أثناء قتاله مع الثوار هناك.
وأكدت تقارير إخبارية متطابقة أن الشاب الليبي الأصل التحق بثوار سوريا السنة الفائتة، دون علم والديه، اللذين علما بمقتله مؤخرا عبر مكالمة هاتفية واردة من سوريا.

غيدان شمس الدين، البالغ من العمر 16 عاما، انتقل مع والديه من ليبيا إلى إيرلندة في 2001، حيث أصبح والده يدير متجرا للأطعمة الحلال، وقد قضى الشاب عطلته الصيفية في وطنه الأم العام الفائت، وكان يفترض أن يعود إلى إيرلندا عبر استنبول.

وعندما لم يعد، بدأت المخاوف تزداد لدى عائلته التي علمت لاحقا بعبور ابنها الحدود التركية إلى سوريا، ولم يفلح والد الشاب في إقناعه بالعودة إلى إيرلندا، حيث أخبره "غيدان" أنه لا يستطيع "التخلي عن إخوانه من الشعب السوري في محنتهم".

ويعد "غيدان" المواطن الإيرلندي الثاني الذي يقتل في سوريا وهو يقاتل في صفوف الثوار، بعد المصري الأصل "حذيفة السيد"

ترجمة: زمان الوصل - خاص
(18)    هل أعجبتك المقالة (11)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي