أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

"بيمو" يرحل من دير الزور إلى دمشق مع أرصدة ناقصة

كشف بنك بيمو السعودي الفرنسي عن فقدانه لأموال تزيد عن 7 ملايين ليرة إضافة إلى 180 ألف دولار أمريكي، بحسب ما نشره موقع هيئة الأوراق والأسواق المالية السورية.

وأوضح البنك في "إفصاح طارئ" وجهه إلى الهئية أنه وفي "ظل الظروف الحالية في محافظة دير الزور، فقد استطعنا أن ننقل الأرصدة النقدية الموجودة في فرعنا في هذه المحافظة إلى الإدارة العامة في دمشق، وقد تبين لنا وجود نقص في أرصدة الصناديق بمقدار 7.301.292 سبعة ملايين وثلائمة وألف ومئتان واثنان وتسعون ليرة سورية، بالإضافة إلى 182.198 مئة واثنان وثمانون ألف ومئة وثمان وتسعون دولار أمريكي".

ويعد هذا الإفصاح الصادر من أحد أكبر البنوك الخاصة في سوريا، مؤشرا واضحا على تدهور الأوضاع في محافظة دير الزور بشكل خاص، وعلى ما يمكن أن يكون بانتظار القطاع المصرفي في عموم البلاد مع تفاقم الأزمة وتعقدها.

عن موقع اقتصاد.. مال وأعمال السوريين - أحد مشاريع زمان الوصل
(23)    هل أعجبتك المقالة (22)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي