أسسها فتحي ابراهيم بيوض عام 2005- حمص

الرئيس الفرنسي يدعم تشكيل حكومة سورية انتقالية

عـــــربي | 2012-11-04 00:00:00
الرئيس الفرنسي يدعم تشكيل حكومة سورية انتقالية
 اعرب الرئيس الفرنسي فرنسوا هولاند في ختام زيارته الاولى للسعودية الاحد عن دعمه تشكيل حكومة سورية انتقالية خلال اجتماع للمعارضة تعقده في قطر.

وقال في مؤتمر صحافي في ختام زيارته ان "فرنسا متمسكة جدا بان تقوم المعارضة السورية بتشكيل حكومة من اجل منحها الشرعية والتأكد من ان هذا الامر عملية انتقالية ديموقراطية في سوريا".

واضاف انه بينما يعقد المجلس الوطني السوري اجتماعا مهما في الدوحة "من الضروري اعادة تنظيم صفوف المعارضة".

وتابع ردا على سؤال حول تقديم اسلحة للمعارضة "هذا يفترض وجود حكومة انتقالية (...) لانه اذا تم تسليم اسلحة يوما ما فيجب ان يكون هناك معارضة نعرف بشكل مؤكد ماذا ستفعله بهذه الاسلحة".

واعتبر هولاند من جهة اخرى ان رغبة طهران في "حيازة السلاح النووي تشكل تهديدا للمنطقة ككل وللعالم".

وقال ان باريس والرياض متفقتان على تشديد العقوبات المفروضة على ايران من اجل "ردعها عن المضي قدما" في برنامجها النووي كما اكد استعدادهما "للمفاوضات" في هذا الخصوص.

واشار الى "موقف مشترك" مع العاهل السعودي حول لبنان المهدد بانتقال النزاع في سوريا اليه، وقال "نحذر مرة اخرى كل من يريد زعزعة استقرار هذا البلد الذي يحتاج الى استعادة وحدته عبر الحوار".

والرئيس الفرنسي الذي يقوم بزيارته الاولى للمملكة اعلن مرارا ان هدفه "اقامة علاقات شخصية مع الملك" عبدالله الذي تعتبر بلاده "اول شريك تجاري لفرنسا".

وضمن هذا السياق، رحب هولاند بالسياسة النفطية للرياض قائلا "اشيد بموقف السعودية التي زادت حصصها من الانتاج الامر الذي سمح بالسيطرة على الاسعار"، مشيرا الى رغبة المملكة في المساهمة في "انتعاش النمو الاقتصادي" في العالم.
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي
X :آخر الأخبار
وزارة الدفاع تنفي مزاعم استخدام الجيش الوطني للكيماوي      أتلتيكو مدريد يواصل نزيف النقاط ويتعادل مع فالنسيا      ترامب يهدد بمقاضاة "سي إن إن" ويتهمها بالتحيز ضده      صور مبهرة... مصر تكشف تفاصيل 30 نعشا أثريا عثر عليها بالأقصر      مستشار قانوني يكشف ثغرة في اللجنة الدستورية تجعلها "فاشلة"      "قسد" تعلن رفضها لبعض بنود اتفاق وقف إطلاق النار      دعوات ليوم "الغضب المنبجي" رفضا لدخول الأسد وروسيا المدينة      الأسد وبوتين يصبان جام غضبهما على الشمال المحرر