أسسها فتحي ابراهيم بيوض عام 2005- حمص

حمانا الله من هذا الوباء ... زكريا تامر

مقالات وآراء | 2012-07-28 00:00:00

 

مرض بعض الأزواج السوريين مرضاً غامضاً يجلب التكاسل والتقاعس والإهمال والطلاق، وكان كل مريض يرى زوجته شبيهة ببشار الأسد، ولكن ثمة رجالاً رحبوا يهذا المرض مبتسمين بخبث.

 

دمى وطواويس

يتبارى الناس في ازدراء هؤلاء الذين يدعون أنهم صوت الشعب المدوي والناطقون باسمه والمدافعون عن حقوقه غير المعترف بها، وكلما ازداد الإزدراء لهم ازدادوا صلفاً واختيالاً كأنهم نبات لا ينمو إلا إذا سخر منه واحتقر ونبذ.


سئلة الامتحان الصعب

من هذا الذي ابتكر الصمغ الغامض الخفي الذي يلصق أصحاب المناصب بكراسيهم قروناً؟
ومن هو الشيخ الذي يحاول إقناع المواطن أن يحني رأسه باستمرار وينظر إلى الأرض التي تطأها قدماه بحجة أن التكبر مرذول، وأن العينين لم تخلقا إلا لتساعدا القدمين في توفير المشي الآمن الذي ينجح في تجنب الحفر والاصطدام بالمارة؟
,من هو الجيش المكلف بإبادة شعبه؟

التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي
X :آخر الأخبار
الحسكة.. إعلام النظام يؤكد السيطرة على موقع للأمريكان بعد انسحابهم      الأمم المتحدة تدحض مزاعم استخدام السلاح الكيماوي في "نبع السلام"      بعض منفذيها من النساء.. أسبوع حافل بالجرائم في الساحل السوري      وزارة الدفاع تنفي مزاعم استخدام الجيش الوطني للكيماوي      أتلتيكو مدريد يواصل نزيف النقاط ويتعادل مع فالنسيا      ترامب يهدد بمقاضاة "سي إن إن" ويتهمها بالتحيز ضده      صور مبهرة... مصر تكشف تفاصيل 30 نعشا أثريا عثر عليها بالأقصر      مستشار قانوني يكشف ثغرة في اللجنة الدستورية تجعلها "فاشلة"