أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

وزير الخارجية الفرنسي الان جوبيه: مؤتمر تونس "سيساهم في عزلة النظام" السوري

اعتبر وزير الخارجية الفرنسي الان جوبيه ان مؤتمر اصدقاء سوريا الذي يعقد الجمعة في تونس "سيساهم في عزلة النظام" السوري مشددا مرة جديدة على اقتراحه اقامة ممرات انسانية لمساعدة ضحايا القمع.

وقال جوبيه في مقابلة مع صحيفة "الحياة" نشرت الخميس، حول وجود ممثلين من عدة دول في هذا المؤتمر ان "الرمزية ستكون قوية جدا وستساهم في عزلة النظام (في سورية)، وفي عزلة البلدان التي تواصل عرقلة أي قرار في مجلس الأمن".

وتابع الان جوبيه ان "خطر الحرب الأهلية في سورية مرتفع جدا (...) لذا فإننا سنحاول في تونس تطويق وحصار النظام".

واضاف جوبيه ان هدف الاجتماع في تونس "إعادة تأكيد واضحة لدعمنا مبادرة الجامعة العربية بكل مكوناتها" مضيفا انه ينبغي التقدم في ما يتعلق بمسألة المساعدة الإنسانية ومعرفة كيفية تسهيل الدخول إلى المناطق الأكثر تأثرا في الوقت الحالي".

وتابع جوبيه "كنت أطلقت فكرة الممرات الإنسانية وينبغي عدم التخلي عنها وتحديد سبل وضعها قيد التطبيق".

واكد جوبيه انه بحث ذلك مع نظيره الروسي سيرغي لافروف منتصف شباط في فيينا و"موقفه كان عموما سلبيا جدا". واضاف "عندما تطرقت إلى الموضوع الإنساني، قال لي: +دعونا نتكلم في هذا الموضوع في نيويورك+، لكن تفاؤلي محدود جدا حول نواياهم".

وقال وزير الخارجية الفرنسي انه خلال المؤتمر "سنسعى لاستقبال ممثلين عن المعارضة السورية لأنه من الأساسي أن ينظموا صفوفهم ويتجمعوا ويتوحدوا".

وتابع "في الوقت الحالي هناك معارضة في الداخل ومعارضة في الخارج وأطر عسكرية قليلة التنظيم في الحقيقة. نحن لا نكف عن إبلاغهم بضرورة شمل جميع الفئات في إطار المعارضة، وضم المزيد من المسيحيين والمزيد من العلويين لكي تكون كل المكونات ممثلة جيدا".

وكالات
(13)    هل أعجبتك المقالة (9)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي