أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

علي فرزات : لن أترك ريشتي ...

اعلن رسام الكاريكاتور السوري علي فرزات ان دبلوماسيين غربيين يتوافدون لزيارته منذ حادثة الاعتداء عليه من قبل اشخاص مجهولين فجر 25 اب ما ادى الى اصابته بجروح في انحاء مختلفة من جسده خصوصا في الوجه واليدين.

وقال فرزات لوكالة الصحافة الفرنسية " لقد قام بزبارتي السفير الاميركي بصحبة السفير الياباني كما عادني سفير الاتحاد الاوروبي ممثلا عن دول الاتحاد الذي جاء بصحبة السفير النروجي والتركي والسويسري".

واضاف "ان سفراء بريطانيا والمانيا وهولندا قاموا بزيارتي كذلك بشكل فردي".

واكد رسام الكاريكاتور ان "سفراء هذه الدول عبروا جميعا عن دعمهم لي وعن مشاعر المواساة" معربين عن "استغرابهم لتعرضي الى حادث الاعتداء سيما وانني لم احمل سوى قلمي".

واما عن حالته اللصحية فقال فرزات لزمان الوصل : " انا اتمائل للشفاء وان كانت بعض آلام الرضوض تظهر بين فترة وفترة .... وسأعود للرسم ولن أترك ريشتي ".

وحول نتائج التحقيق الذي قامت السلطات السورية بفتحه حول الحادث والكشف عن منفذيه، اجاب فرزات "انه لم يتم اخباره باي شي من هذا القبيل وانه علم بالامر عبر شريط اخباري كغيره من الناس".

واضاف : " يبدوا انني غير معني بالأمر بحسب وجهة نظرهم .؟؟؟؟ " .

واكد فرزات  "لم تتصل بي اي جهة لمعرفة ظروف الحادث" .

وقد فتحت وزارة الداخلية السورية تحقيقا "لمعرفة ملابسات الاعتداء والوصول الى الفاعلين من اجل تقديمهم للعدالة" غداة الحادث حسبما نقلت وكالة الانباء السورية الرسمية (سانا).

 

زمان الوصل - وكالات
(0)    هل أعجبتك المقالة (0)

كسمو

2011-09-19

المسألة ليست متعلقة بيك يا علي فرزات إذا كنت ستترك الريشة أم لا !!!!!!!!! المسألة متعلقة ببشار ...هل سيترك الرشاش الذي صوبه نحو شعبه أم لا.


التعليقات (1)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي