أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

شيخ قراء الديار الشامية للأسد: يا سيادة الرئيس ألا تبلغك هذه الوحشية؟

سأل الشيخ عبد الكريم راجح شيخ قراء الديار الشامية وخطيب جامع الحسن الرئيس السوري بشار الأسد في خطبته الشهيرة 19 رمضان التي قال في مطلعها : " يا سيادة الرئيس ألا تبلغك هذه الوحشية؟؟  كل ما اشتريناه من الدبابات والأسلحة أصبح حربا علينا " ....

واكمل راجح مشيرا للرئيس السوري ان من انتخبه ومن صبر طوال 40 عاما هو من يعذب ويقتل الآن : " نحن شعب ضعيف لا نملك سلاحا, ولا نملك قدرات ,وإنما نحن نعيش بصدورنا وأبداننا, وبلحمنا ودمنا,فأرجو ممن يملكون السلاح أن يعرفوا أن هذا شعبهم …!!

وأن هذا الشعب هو الذي وضعهم على كراسيهم  , ولذلك في نظري أن الشعب هو الحاكم والكلمة دائما للشعب, ولا يمكن أن نتجاهل هذا الشعب الذي وقف وعلى مدى أربعين عاما يقول كلمته في أن يجعل هؤلاء أسيادا على كراسيهم ينبغي  أن يعرف قدره ,وأن تُعرف قيمته, وأنه ليس شعبا يداس ولا يوطأ ,ويسلط عليه ما يسلط عليه الآن " .
 
واكمل الشيخ متسائلا وناصحا الأسد : " نحن كل ما اشتريناه من الدبابات والأسلحة أصبح حربا علينا, ولكنه سلمٌ على أعدائنا  هل يجوز هذا؟؟ يا أيها الناس نحن شعب مسالم فلا نقابل بالأسلحة, _ويوجه كلامه للأمن_ ضربته ووقع دعه (لا) وأيضا وأيضا  ولو جاء أبوه أيضا من أجل أن ينقذهم ,فإنه يُضرب أيضا , وإذا كان كما بلغني لو ذهب إلى المشفى للوحق إلى المشفى . يا سيادة الرئيس اتق الله في هذا الشعب,
احكم شعبا يحبك,احكم شعبا يقدر لك قدرك , احكم شعبا يرضى عنك.
نحن عالمنا وجاهلنا وذكرنا وأنثانا وكبيرنا وصغيرنا مسالمووون, ولكن هذه الشدة التي أصابتنا على مدى أربعين عاما لا يصبر عليها أحد" .
 
جدير ذكره ان الخطبة كانت آخر خطبة القاها الشيخ الراجح في 19 رمضان - جمعة ازادي - التي ختمها بإستقالته الشهيرة .
ونشر نص الخطبة كاملا في صفحة على فيس بوك انشأها محبي الشيخ وتلامذته .
 
 
 
 
نص الخطبة كاملا :
 
يا سيادة الرئيس ألا تبلغك هذه الوحشية؟؟  كل ما اشتريناه من الدبابات والأسلحة أصبح حربا علينا
 
نحن شعب ضعيف لا نملك سلاحا, ولا نملك قدرات ,وإنما نحن نعيش بصدورنا وأبداننا, وبلحمنا ودمنا,فأرجو ممن يملكون السلاح أن يعرفوا أن هذا شعبهم …!!
وأن هذا الشعب هو الذي وضعهم على كراسيهم  , ولذلك في نظري أن الشعب هو الحاكم والكلمة دائما للشعب, ولا يمكن أن نتجاهل هذا الشعب الذي وقف وعلى مدى أربعين عاما يقول كلمته في أن يجعل هؤلاء أسيادا على كراسيهم ينبغي
 أن يعرف قدره ,وأن تُعرف قيمته, وأنه ليس شعبا يداس ولا يوطأ ,ويسلط عليه ما يسلط عليه الآن
والله إن الذي ينظر إلى هؤلاء الذين يقفون تحت الجسر وأنا آت ليقول إنَّ في دمشق لحوما فاخرة طيبة وأن هناك وحوشا تريد أن تأكل هذه اللحوم   ,وتنتظر الدقيقة التي يخرج فيها هذا الإنسان الذي هو في نظرهم لم يعد عاقلا ولم يعد فكرا ولم يعد إيمانا, ولم يعد إنسان ,فدعوني الآن من الإذاعات ودعوني من الشاشات فلتتكلم عن الواقع. كأن هؤلاء الذين في الخارج في غابة ورأوا فرائس, فيذهبون إليها وبيدهم السلاح, وبيدهم هذه العصي الكهربائية ,ولو أن الرجل ضرب وأصيب فإنه لا يتركونه يضرب ويصاب ويشفقون عليه!
وإنما يجتمع عليه الثلاثة والأربعة وينهالون عليه ضربا..
يا سيادة الرئيس ألا تبلغك هذه الوحشية؟؟ يا سيادة الرئيس أنا أخاطبك من على هذا المنبر ألا تبلغك هذه الوحشية وهذا العنف؟؟
وأن دمشق أصبحت غابة ,وأن حمص أصبحت غابة ,وأن حماه أصبحت غابة, لعلهم لا يوصلون إليك ما يجري . وقعت هذه الواقعة في دمشق فاختارت الدولة الحل الأمني, ولو جلسوا على مائدة رسول الله لاختاروا غير ذلك ,ورأوا أن الرفق الذي عند رسول الله يأبى ذلك للمسلمين الذين يعيشون تحت جناحيه..
نحن كل ما اشتريناه من الدبابات والأسلحة أصبح حربا علينا, ولكنه سلمٌ على أعدائنا  هل يجوز هذا؟؟ يا أيها الناس نحن شعب مسالم فلا نقابل بالأسلحة, _ويوجه كلامه للأمن_ ضربته ووقع دعه (لا) وأيضا وأيضا  ولو جاء أبوه أيضا من أجل أن ينقذهم ,فإنه يُضرب أيضا , وإذا كان كما بلغني لو ذهب إلى المشفى للوحق إلى المشفى . يا سيادة الرئيس اتق الله في هذا الشعب,احكم شعبا يحبك,احكم شعبا يقدر لك قدرك , احكم شعبا يرضى عنك.
نحن عالمنا وجاهلنا وذكرنا وأنثانا وكبيرنا وصغيرنا مسالمووون, ولكن هذه الشدة التي أصابتنا على مدى أربعين عاما لا يصبر عليها أحد.

زمان الوصل
(2)    هل أعجبتك المقالة (2)

شهم سوري

2011-08-24

بوركت يا ايها الشيخ الجليل وبروك أمثالك وسحقا لمن خنع وصار مفتي سلطان لاحظ له من الله ولا من إنسان ..


مدى

2011-08-24

يا ريت كل الشيوخ اللي عنا متلو...بيدعوا للسلام وللثورة السلمية ...كلامو صحيح وما فينا نحكي شي.. بس حابة وجهلو نفس السؤال اللي وجهو للرئيس السوري: يا سيدنا الشيخ ألا تصلك كل هذه الوحشية والقتل والتمثيل بالجثث والاغتصاب الذي يقوم به وحوش يدعون انهم ثوار وذلك باسم الدين.. ارجو منك اصدار فتوة تحرم قتل الابرياء السوريين باسم الثورة..فهم بذلك يشوهون معنى الثورة والثوار وصورة الدين الاسلامي في سوريا والعالم.. ولا تلومو الغرب على نظرتهم للاسلام ما دام هناك مريض نفسيا بالقتل والجنس مثل العرعور يصدر الفتاوى ويتكلم باسم المسلمين...


معتز قلب الاسد

2011-08-24

يخرب بيتك شو كذاب يامدى البعث مين اغتصب وقتل غيركن العمى..... الكذب فنون عندكن العرعور قال سلمية.


ابو مصطفى

2011-08-24

حضرة الشيخ الجليل هل اتاك حديث عناصر شرطة الحاضر في مدينة حماة، الم يبلغك ان مياه العاصي صبغت باللون الاحمر ! وأن مكبات القمامة في جسر الشغور اضحت مدفنا لعناصر الشرطة.


محبة للصادقين

2011-08-24

الله يحيي اصلك ياشيخنا ويديمك فوق راسنا.


كمال عزالدين

2011-08-24

شو الشبيحة مجتمعين هون لا كذب الشرطة والامن قتلو المتظاهرين والسلطة حرقت البلد مشان تحافظ على الكرسي استحو ع دمكن ايمت فاتت كل هالاسلحة ال.


عشتار

2011-08-25

....


التعليقات (7)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي