أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

دمشق تعتزم إلغاء دور القيادة القومية لـ البعث

كشفت مصادر موثوقة في حزب البعث الحاكم في سورية لـوكالة الأنباء الألمانية أن الحزب يستعد لعقد مؤتمر قومي قبل نهاية العام الحالي، وان أهم بند على أجندة المؤتمر هو إلغاء دور القيادة القومية الذي لم يعد ممكناً استمراره واستمرار نشاطه بشكله الحالي داخل سورية وخارجها للعديد من الاعتبارات .
وذكرت المصادر أن أول هذه الاعتبارات يكمن في أن العديد من الدول العربية اعترضت على أن يكون نشاط للبعث داخلها، سواء بشكل معلن أو غير معلن، وترفض وجود حزب خارجي على أراضيها على اعتبار أن سورية أيضاً لا تقبل بنشاط علني أو غير علني للحزب الحاكم، سواء في مصر أو في تونس أو في لبنان على سبيل المثال.
وقالت المصادر ان جيل البعثيين الجدد يتطلع إلى خلق نواة بعثية مرنة وحضارية تواكب التطورات والمستجدات الدولية، ويحاول العمل على إزالة الترهل والفساد الذي يطال مفاصل وقواعد الحزب، وأشارت الى ان فروع القيادة القومية للبعث في الخارج سيستعاض عنها بمكاتب تمثيل صغيرة تُعنى بشؤون القيادة القطرية لـالبعث الحاكم في سورية .
وأكدت المصادر أن مرجعية صحيفة البعث، التي تؤول حالياً إلى القيادة القومية ستنتقل إلى القيادة القطرية بحيث تضع خطها العام، وتراقب نشاطها وتشرف عليها مالياً وإدارياً. كما لفتت إلى أن منصب الأمين العام لحزب البعث يعتبر شاغراً منذ وفاة الرئيس السوري حافظ الأسد، لأن الرئيس الحالي بشار الأسد هو أمين قطري.
وأشارت المصادر إلى أن العديد من التفاصيل والشؤون العامة ستُدرج على جدول أعمال المؤتمر المرتقب عقده خلال شهر من الآن .

الألمانية
(68)    هل أعجبتك المقالة (71)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي