أسسها فتحي ابراهيم بيوض عام 2005- حمص

واشنطن تنزع الشرعية عن الرئيس الأسد

محلي | 2011-07-12 00:00:00
واشنطن تنزع الشرعية عن الرئيس الأسد
وكالات - زمان الوصل

 قالت وزيرة الخارجية الأميركية هيلاري كلينتون الاثنين إن الرئيس السوري بشار الأسد فقد شرعيته, وإن بلادها لا تتمنى بقاءه في السلطة, وذلك عقب ساعات من مهاجمة مقار دبلوماسية أميركية وفرنسية في سوريا.

السفارة الامريكية في دمشق


وصرحت الوزيرة كلينتون للصحفيين في واشنطن "لقد فقد (الأسد) شرعيته من وجهة نظر الولايات المتحدة، وفشل في الوفاء بوعوده، وقبل الدعم من إيران لقمع شعبه".


وأضافت أن الرئيس السوري ليس شخصا لا يمكن الاستغناء عنه, وأن الولايات المتحدة ليست معنية ببقاء نظامه الذي يواجه منذ ما يزيد عن ثلاثة أشهر مظاهرات مطالبة برحيله سقط فيها ما بين 1300 و2000 قتيل بنيران قوات الأمن، وفقا لناشطين سوريين.


وقالت وزيرة الخارجية الأميركية في هذا السياق إنه "لو اعتقد أحد بمن في ذلك الرئيس الأسد أن الولايات المتحدة تأمل سرا أن يخرج ذلك النظام من هذه الفوضى كي يواصل وحشيته وقمعه، فهو مخطئ". مضيفة أن "الرئيس الأسد ليس شخصا لا يمكن الاستغناء عنه، ولا نعول في شيء على بقائه في السلطة مطلقا".
وتابعت الوزيرة الأميركية -التي قدمت أوضح إشارة حتى الآن على رغبة إدارة الرئيس بارك أوباما في انتهاء حكم الأسد- أن هدف بلادها هو أن تتحقق رغبة الشعب السوري في التحول نحو الديمقراطية.


وأعقبت تصريحات الوزيرة الأميركية استدعاء القائم بالأعمال السوري لدى واشنطن، وإبلاغه احتجاجا شديد اللهجة على مهاجمة موالين للأسد سفارة الولايات المتحدة في العاصمة السورية، وكذلك مقر إقامة السفير الأميركي.


واتهمت الخارجية الأميركية السلطات السورية بعدم الوفاء بالتزاماتها الدولية في ما يتعلق بحماية المقار الدبلوماسية الأجنبية.


ووصفت واشنطن الهجوم على السفارة وعلى منزل السفير الأميركي في دمشق بالغوغائي, وأكدت أن المهاجمين قدموا على متن حافلات خاصة من طرطوس بعلم السلطات.
كما اتهمت الإعلام الرسمي السوري بالتحريض على الهجوم الذي أعقب زيارة السفير الأميركي روبرت فورد إلى مدينة حماة، والأمن بالتقاعس عن حماية المقار المستهدفة، خاصة السفارة الأميركية التي تعرضت لأضرار مادية.


وقال مسؤول أميركي إنه لم يصب أحد بأذى في السفارة, وأضاف أن السفير فورد كان متواجدا فيها أثناء الهجوم ولم يكن في منزله الذي لا يبعد كثيرا عن المبنى.

abd
2011-07-12
هذه هي اللولايات المتحد الاميركية عندما تأكد لها ان الكفة رجحت لصالح الشعب ركبت الموجة وستبدأ بتطبيق مخططها عبر أقامة جسور اتصال فعالة مع المعارضة التي للاسف ستستجيب لكثير من املاءاتها ونصائحها وستدخل تركيا على الخط بقوة مطبقة للسيناريو الاميركي ,بضوء اخضر عربي وكأني ارى التدخل الاميركي حاصلا لامحالة في سورية وكأني ارى القاعدة الاميركية العسكرية قائمة في الجولان لامحالة وكأني ارى النظام سائرا في المخطط الاميركي مرغما عنه بغبائه ورعونته وقمعه يهوي لكن مع مزيد من دماء السوريين
حمصية مندسة
2011-07-12
كبوووووووووووك يا بشار هههههههههههههههههههههههههههههههههه
ابراهيم قاشوش
2011-07-13
اي جوهرة اللي نطقتها شباب ؟؟ انا مع ابواق النظام اللي بيصرعونا كل يوم عالفضائيات وبيقولوا مو امريكا اللي بتعطي الشرعية لحدا ، الشعب هو من يعطي الشرعية للرئيس وهاد الكلام حلو كتير ونحن قلنا كلمتنا من جمعتين امريكا قائدة العالم بجدارة ولكن هذا لا يعني ان نطبل ونزمر لها !! شباب ، اخوتي ، امريكا لم يهمها اعتقال حوالي 16000 شخص ولا مقتل 1600 شهيد ما همها هو مبنى من حجارة حتى نطقت بالجوهرة كما يقول التعليق الظاهر اعلاه ، ربما تكون سببا في كما يقال كر المسبحة وخصوصا انها اعطت الضوء الاخضر للعرب ولكن لن نمجدها باي شكل من الاشكال هاد رأيي
التعليقات (3)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي
X :آخر الأخبار
أحد المشتبه بهم في قتل الحريري.. لاهاي تتهم سليم عياش بهجمات استهدفت 3 سياسيين لبنانيين      الشبكة السورية تؤكد تطبيق نموذجي "غروزني" و"الغوطة" في "خان شيخون"      لندن.. سنعمل مع شركائنا للرد على الهجمات ضد أرامكو السعودية      ميسي ينضم إلى تشكيلة برشلونة أمام بروسيا دورتموند      مانشستر يونايتد يجدد عقد دي خيا حتى 2023      الدعم يتوقف عن 840 مدرسة في إدلب وحلب وحماة      توتر في القنيطرة بعد اعتداء شبيحة الأسد على مختار "جباتا الخشب"      مبنى "البعث" في السويداء يتعرض لهجوم مسلح