أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

وزير المالية: نطمح إلى سوق تأمين تضمن وجود 200 مليون دولار خلال السنة المقبلة

أكد الدكتور محمد الحسين وزير المالية أن حجم نمو سوق التأمين السورية
وصل إلى مابين 25 إلى30 بالمئة خلال الأشهر الماضية عاكساً نشاط شركات
التأمين وحالة التنافس الشريفة بينها.
وقال وزير المالية خلال الجلسة الختامية لملتقى دمشق التأمينى الثالث ان
سوق التأمين السورية تتطور بشكل مطرد وتحتاج فقط الى اظهار القدرات
والامكانيات والاستثمار وان الامور تسير كما كان مخططا لها لكننا نطمح
الى سوق تأمين تضمن وجود200 مليون دولار خلال السنة المقبلة.
واضاف ان التنوع الموجود فى السوق من حيث عدد الشركات التى بدأت العمل
قبل سنتين أعطى انطباعا ايجابيا وخلق حالة من الارتياح واعدا بأن تحرص
هيئة الاشراف على التأمين على تنظيم السوق وقيادته بالصورة الامثل مؤكدا
ان الوزارة ستكون على مسافة واحدة من جميع الشركات العاملة على ان نعمل
معا بالمعطيات والحقوق والواجبات ذاتها.
وتحدث وزير المالية عن القرارات التى صدرت والتى وفرت مرونة لعمل الشركات
وانه سيتم اتخاذ اى قرار يسهل العمل بما فيها الحالات الخاصة لتحقيق سوق
مزدهرة متكافئة الفرص مشيرا الى اهمية تأسيس الاتحاد السورى لشركات
التأمين وبأن يكون قويا وفاعلا يقوم بدوره فى ضبط عمل السوق وان كل ما
يراه الاتحاد مناسبا لعمل الشركات والسوق سيتم التعامل معه بايجابية
لتوفير افضل صيغ العمل الناظمة لشركات التأمين السورية.
ونفى وزير المالية ان يكون هناك قرار اتخذ لوقف الترخيص لشركات التأمين
موضحا انه فى حال وجود المعطيات المناسبة والضرورية سيتم الترخيص لشركات
جديدة.
واكد الحسين انه لا خوف على المؤسسة العامة السورية للتامين من الشركات
الخاصة وانه فى الفترة المقبلة ستكون بمشهد مختلف واساليب عمل تمكنها من
ان تكون لاعبا اساسيا فى سوق التأمين السورية.

سانا
(52)    هل أعجبتك المقالة (48)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي