أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

توفيت لأسبــــــــــــــــــاب دينية

قضت طفلة رضيعة كورية جنوبية بعدما رفض والداها إجراء عملية جراحية لها، بسبب عقيدتهما الدينية التي تحظر نقل الدم.

ونقلت وكالة أنباء (يونهاب) الكورية الجنوبية عن مسؤولين صحيين قولهم إن الطفلة التي عرفت باسمها العائلي لي، ولدت في آب (أغسطس) الماضي مع مرض خلقي في القلب، وخلص الأطباء إلى ضرورة إجراء جراحة لها لكن والديها اللذين ينتميان لطائفة شهود يهوه رفضا إعطاء الإذن بإجرائها.

وسعى مسؤولو المستشفى، وفرق الأخلاق والمحامين للحصول على أمر من المحكمة يسمح للأطباء في تشرين الأول  بتجاوز رفض والديها وإجراء الجراحة، لكن الوالدين رفضا الامتثال للأمر وحولا طفلتهما الى مستشفى آخر لم يتم الكشف عنه، وزعما بأنهما نجحا في إجراء نفس النوع من الجراحة من دون نقل الدم. وتوفيت الطفلة بعد أقل من أسبوع على نقلها.

 وقالت والدتها: «حتى لو إنني عدت إلى ذلك الوقت مرة أخرى، فإنني سأصر على إجراء جراحة من دون نقل الدم... وبصفتي والدتها، فإنني آسفة وحزينة لأنني ولدتها بهذا المرض».

UPI
(35)    هل أعجبتك المقالة (33)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي