أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

طبيب سوري يحترف التحرش بمراجعاته في مكة

تحقق دائرة العرض والأخلاق بهيئة التحقيق والادعاء العام بمكة المكرمة، غداً السبت، مع طبيب أسنان سوري الجنسية (44 عاماً) إثر اتهامه بالتحرش بمراجعات عيادته .
واتهم الطبيب أيضاً بالسعي لإثارة المراجعات جنسياً، وتكوين علاقات خاصة مع نساء وفتيات، فضلاً عن طبيبة تعمل بالرياض .

وتشير المعلومات التي حصلت عليها "سبق" إلى أن فرع هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر بحي العوالي تلقى عدداً من الاتصالات الهاتفية والشكاوى تضمنت ما يقوم به هذا الطبيب من تصرفات منحرفة. كما حضرت 7 مراجعات ما بين نساء متزوجات وفتيات لمقر الهيئة لتقديم شكاوى رسمية ضده .

وورد بالشكاوى أن الطبيب، الذي تبين أنه متزوج من امرأتين، كان يقوم أثناء علاجه للمريضة التي تحضر دون محرم بتصرفات غريبة بدعوى التأكد من تأثير المخدر. كما أنه زود الفتيات والنساء ببريده الإلكتروني ليتواصل معهن، بزعم أنه ملم بعلم النفس خصوصاً في الأمور التي تتصل بالسعادة الزوجية .

وذكرت بعض الشاكيات أن الطبيب طلب منهن أداء تمارين معينة، بل ودعاهن إلى الاتصال به هاتفياً حتى يشرحها لهن عملياً .

وبعد تزويد رجال الهيئة بعدد من رسائله البريدية، بالإضافة إلى رسائل صادرة من جوالاته، تم التأكد من صحتها، وإرسال متعاونة مع الهيئة للعيادة، حيث مارس معها الأساليب ذاتها .

وعلى الفور نهرته المتعاونة واتصلت برجال الهيئة الذين قبضوا عليه وعثروا بحوزته على جهاز لابتوب يحتوي على رسائله وعدد كبير من الأفلام الإباحية والصور الفاضحة .

واعترف الطبيب بعلاقاته النسائية المتعددة، فضلاً عن علاقته بطبيبة أسنان بمدينة الرياض تدربت في عيادته. وجرى إعداد محضر ضبط بالقضية وتسليمها لمركز شرطة العزيزية الذي بدوره حقق فيها وأحال الجاني إلى السجن الموحد بحي العزيزية في انتظار عرضه على هيئة التحقيق والادعاء العام .

سبق
(10)    هل أعجبتك المقالة (9)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي