أسسها فتحي ابراهيم بيوض عام 2005- حمص

الرئيس الاسد يقوم فى اليوم الرابع والاخير من زيارته الى تركيا

عـــــربي | 2007-10-21 00:00:00
سانا
قام السيد الرئيس بشار الاسد فى اليوم الرابع والاخير من زيارته الى تركيا بزيارة مشروع نفق مرمرة فى مدينة اسطنبول حيث استمع من وزير النقل التركى بن على يلدرم والقائمين على المشروع الى شرح عن مراحل انجاز المشروع والاثار الايجابية والفوائد التى سيحققها هذا النفق لحل مشكلات المواصلات والحد من التلوث فى مدينة اسطنبول.
ثم قام الرئيس الاسد بجولة ميدانية فى موقع المشروع واطلع على أعمال البناء الجارية فيه.
بعدها زار الرئيس الاسد استاد فريق فنربخشه الدولى فى اسطنبول وكان فى استقباله لدى وصوله رئيس النادى وأعضاء مجلس الادارة ثم جال سيادته فى أرجاء الملعب وأقسامه المختلفة وتبادل الاحاديث الودية مع أعضاء الفريق والمشرفين على النادى.
يشار الى أن فريق فنربخشه شارك فى المباراة الودية الاولى التى اقيمت خلال افتتاح استاد الحمدانية الدولى فى حلب والتى حضرها الرئيس الاسد والسيد رجب طيب أردوغان رئيس الوزراء التركى وعقيلتاهما.
كما شملت جولة الرئيس الاسد زيارة الى مركز صناعة السفن فى توزلر شاهد خلالها عرضا لتطور صناعة السفن فى تركيا والتقنيات العالمية التى تستخدم فى هذه الصناعة لضمان أفضل انتاج وأعلى جودة ممكنة.
بعد ذلك تجول الرئيس الاسد فى ارجاء المركز واطلع على مراحل انجاز صناعة السفينة وصولا الى لحظة انجازها حيث أبحرت احدى السفن المنجزة فى هذا المركز لاول مرة لدى اشارة الرئيس الاسد اليها بالسلام على طاقمها.
بعدها حضر سيادته مأدبة غداء أقامها على شرفه رئيس اتحاد الغرف والبورصات التركية السيد رفعت هيسارجكى اوغلو حضرها كبار رجال الاعمال والمستثمرين الاتراك والسيد وليد المعلم وزير الخارجية والسفير السورى فى تركيا والوفد المرافق للرئيس الاسد.
وتحدث الرئيس الاسد فى كلمته خلال مأدبة الغداء عن العلاقة بين سورية وتركيا مؤكدا أنها أكثر من ممتازة وعلى جميع المستويات وبين كل المؤسسات السياسية والثقافية والاقتصادية.
وأشار سيادته الى أهمية دور رجال الاعمال فى تنشيط العلاقات الثنائية وتجسيد مضامين هذه العلاقات وامكانات البلدين فى مشروعات تعود بالفائدة على الجميع.
ومن جهتهم قدر رئيس اتحاد الغرف والبورصات التركية رفعت أوغلو ورئيس اللجنة التنفيذية للعلاقات الاقتصادية الخارجية روفا ايرجال ورئيس مجلس الاعمال السورى التركى فادح قرمان للرئيس الاسد تلبيته للطلبات التى قدمها رجال الاعمال خلال زيارته الاولى الى تركيا فيما يتعلق بفتح قنصلية سورية فى غازى عنتاب وتوقيع الاتفاقية المؤسسة لمنطقة التجارة الحرة السورية التركية منوهين بالاصلاحات الاقتصادية التى تشهدها سورية ومبدين فى الوقت ذاته تطلعهم الى زيادة حجم الاستثمارات المشتركة بين البلدين وتذليل كافة العوائق التى تعترض عملية الاستثمار فى سورية بهدف خدمة المصالح المشتركة للشعبين والبلدين الصديقين.
وأشاروا الى التطور المطرد فى علاقات البلدين على جميع المستويات الاقتصادية والثقافية والاجتماعية مشيرين الى ضرورة الارتقاء بالتعاون الاقتصادى الى المستوى السياسى الرفيع الذى وصلت اليه علاقات البلدين وعبروا عن تطلعهم الى مضاعفة حجم التبادل التجارى بين البلدين مشيرين الى ما يكنه الشعب التركى من محبة وتقدير لسورية ودورها الحيوى فى المنطقة.
كما شارك الرئيس الاسد والسيدة عقيلته السيد رجب طيب أردوغان والسيدة عقيلته فى افتتاح مجمع "استينا بارك" التجارى.
والقى الرئيس الاسد كلمة خلال الحفل شكر فيها للجانب التركى صدق مشاعره التى أظهرها والتى تعبر عن أصالة الشعب التركى الشقيق.
وأكد سيادته أن البلدين سورية وتركيا ينظران الى المستقبل بأمل واسع ويتطلعان لتطوير علاقتهما وخاصة فى ظل ما يجمعهما من عادات وتقاليد ومصالح مشتركة.
واعتبر سيادته ان افتتاح هذا المركز يعطى ايحاء واضحا لما وصلت اليه تركيا فى تطورها الاقتصادى ونهضتها العمرانية مشيرا الى التطورات الاقتصادية التى شهدتها سورية وأكد أن البلدين يستطيعان بتشاركهما وتعاونهما أن يحققا تقدما أفضل لكلا البلدين.
وأضاف الرئيس الاسد.. ان العلاقات الاخوية السورية التركية تتقدم الى الامام فى كل المجالات مشيرا الى أن البعد السياسى لهذه العلاقة يتكامل مع البعد الاقتصادى.
بدوره أشاد السيد أردوغان بالعلاقات السورية التركية التى تتسارع وتيرتها وتحدث عن النهضة الاقتصادية التى تشهدها تركيا حاليا وأثر ذلك فى علاقاتها مع سورية.
بعدها قام الرئيس الاسد والسيد أردوغان ترافقهما عقيلتاهما بجولة فى المجمع التجارى.
وشارك الرئيس الاسد والسيدة عقيلته فى حفل الافتتاح السيد وليد المعلم وزير الخارجية والسفير السورى فى تركيا والسفير التركى بدمشق.
وعاد الرئيس الاسد والسيدة عقيلته الى دمشق مساء اليوم بعد زيارة رسمية الى الجمهورية التركية استغرقت اربعة أيام.
وكان فى وداع الرئيس الاسد والسيدة عقيلته لدى مغادرتهما مطار اسطنبول والي اسطنبول ورئيس بلديتها والسفير السورى فى تركيا وأعضاء السفارة
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي
X :آخر الأخبار
القمة الخليجية تدعو إلى وحدة مالية ونقدية بحلول 2025      إيران تتوعد بتدمير "إسرائيل".. ولكن من لبنان      الأردن.. تسجيل وفاة و 49 إصابة بإنفلونزا الخنازير      الجزائر.. أحكام مشددة بالسجن على مسؤولين كبار      جنوب دمشق.. دعاء للمعتقلين يودي بـ"عراب المصالحة" إلى "فرع فلسطين"      "حظر تجوال" في "رأس العين" و"تل أبيض"      لبنان.. وفاة 3 شبان سوريين في حادثتين ‏منفصلين      ضابط روسي يزور السويداء ويبحث مع الوجهاء الوضع الأمني