أسسها فتحي ابراهيم بيوض عام 2005- حمص

بلدية الرقة تتجاهل نادي الشباب وتبيع مقسم مخصص له للمصرف العقاري السوري

محلي | 2010-08-24 00:00:00
بلدية الرقة تتجاهل نادي الشباب وتبيع مقسم مخصص له للمصرف العقاري السوري
سيريا بوست - زمان الوصل
قامت بلدية الرقة ببيع قسم مجاور لملعب " الشباب الرياضي " الملاصق لمضماره بمساحة 1240م2 للمصرف العقاري بالعقد رقم 175 تاريخ 27/8/2002؟؟؟

وتعالت صرخات الرياضيين وأبناء النادي في كافة المجالات مطالبين بكل ما هو حول الملعب لتخديمه والاستفادة منه.

ورغم تقدم النادي بعدة شكاوى للجهات المختصة إلا أنهم لم يأخذوا سوى الوعود؟

وذكر لنا مصدر في النادي  أنه في إحدى الجلسات الرسمية بتاريخ 24/9/2003 أجاب رئيس البلدية السابق عن ملعب الرشيد أن البلدية تدعم القطاع الرياضي وفعلاً الأرض المذكورة "هي مخصصة لنادي الشباب "، لكن مجلس المدينة السابق باع قسماً منها للمصرف العقاري. وأضاف رئيس البلدية :" أما الأرض المتبقية فكلها لنادي الشباب " .

 يذكر أن النادي أقام دعوى قضائية على مجلس المدينة والمصرف العقاري عام 2006، وجددت الدعوى برقم 860 لعام 2007م, ويكابر أبناء النادي على جراحهم النازفة لتمزيق أطراف ملعبهم.

مشاكل النادي لم تنعكس على مستوى أداء الفريق فقد تعاظم إنجازهم الرياضي ليحرزوا بطولة دوري أندية الدرجة الأولى بكرة اليد مرتين ولأول مرة بتاريخ الرقة, كما ويرفد المنتخب الوطني بأكثر من اثني عشر لاعباً في الرجال والفئات العمرية الأخرى.

 كما أحرز النادي " كأس السيد رئيس الجمهورية " بكرة اليد العام الماضي، ومثّل سورية في البطولة الآسيوية في الأردن ولفت الأنظار وأحرز كأس الجمهورية لكرة اليد لهذا العام وكان لاهتمام الدكتور المهندس عدنان السخني محافظ الرقة بالفريق. وكذلك السيد عبد الرزاق الجاسم أمين فرع الحزب كبير الأثر في تحقيق هذا الإنجاز.‏

يتطلع رياضيو الرقة بغصة وحسرة كبيرة على ملعب الرشيد الغالي على أبنائه، وذلك لمَ له من وقع طيب وذكريات جميلة لديهم، ولما آل إليه الآن باقتطاع أكثر من خمسة أجزاء من جواره .

مقر نادي الشباب منذ إشهاره يبعد عن " ملعب الرشيد "  مئة متر فقط، لذلك يلتصق به روحياً كل أبنائه، ولاجتهاد هذا النادي في معظم ألعابه (أبطال العرب بالدراجات- الشطرنج- ألعاب قوى- كرة يد- وكرة قدم).‏

وتنصب آمال هذا النادي ومحبيه وجماهيره الكبيرة الوفية بالإبقاء على الأرض المتبقية الفارغة إلى الآن، والتي تقع بين مبنى الزلازل والمصرف العقاري، والأمل كبير بقيادتنا السياسية والتنفيذية أن تولي الأمر الاهتمام الأمثل لتعيد البسمة لرياضيي هذا النادي وعشاقه، والعمل بتعليمات السيد الرئيس بشار الأسد التي صدرت بالمرسوم التشريعي رقم 7 لعام 2005 المادة 49 والمادة 96، والذي يؤكد فيه على البلديات بالمحافظة على الملاعب الرياضية وتخصيص ملاعب رياضية في المناطق المحدثة، وكل ما تقدمه القيادة من دعم واهتمام ورعاية بالفرق الرياضية والأندية سيعطيها الحافز للوصول إلى البطولة ورفع اسم المحافظة والوطن عالياً ونحن متفائلون..‏

نادي الشباب الرياضي هو الآن  بطل الدوري والكأس بكرة اليد ولم يعد يمثل محافظته بل أصبح ممثلاً للوطن خارجياً في البطولات الآسيوية فبدل أن ندعمه يقابل بنهب أراضيه ؟!




منير عبد الكريم - لاعب ورياضي قديم
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي
X :آخر الأخبار
مهجر مصاب بــمتلازمة "داون" وزوجته كفيفة وله طفلة... قصة من الوجع السوري      السجن 14 يوما للممثلة فيليستي هوفمان في فضيحة غش لدخول جامعات أمريكية      الجزائر.. 12 ديسمبر موعدا لانتخابات الرئاسة      لأول مرة وعلى استحياء.. "قسد" تعترف بالثورة السورية نكاية بالنظام      الأسد يبدأ باعتقال عرابي مصالحات درعا      هل تضاءلت حظوظ "المنطقة الآمنة".. واشنطن تتحدث عن مزيد من التفاصيل و"بعض التحصينات"      وزير أردني سابق يكشف عن تحذير أمريكي من مغبة التعامل مع نظام الأسد      الأسد يساعد موظفيه بقرض قيمته 100 دولار