أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

وكالة استكشاف الفضاء اليابانية تتعرض لهجمات سيبرانية متعددة

قال مسؤولون يوم الجمعة إن وكالة استكشاف الفضاء اليابانية (جاكسا) تتعرض لسلسلة هجمات إلكترونية منذ العام الماضي، غير أن المعلومات الحساسة المتعلقة بالصواريخ والأقمار الصناعية لم تتأثر.

أشار المسؤولون إلى ان جاكسا تواصل التحقيق واتخاذ الإجراءات الوقائية.

أقر كبير أمناء مجلس الوزراء الياباني يوشيماسا هاياشي بأن جاكسا تعرضت "لعدد" من الهجمات الإلكترونية منذ أواخر العام الماضي.

قال هاياشي إن جاكسا أجرت تحقيقا للوقوف على حجم الولوج غير القانوني، وأغلقت الشبكات التي تأثرت، وتتحقق من أنها لا تحتوي على معلومات حساسة عن عمليات الصواريخ والأقمار الصناعية والأمن القومي.

تعهد هاياشي بتعزيز قدرة اليابان على مواجهة الهجمات الإلكترونية.

تعكف اليابان على تسريع التعزيز العسكري ردا على تنامي القوة العسكرية الصينية، وتأمل أن تتمكن من تطوير قدرة للاستجابة المضادة، لكن خبراء يقولون إن طوكيو ستظل بحاجة إلى الاعتماد بشكل كبير على الولايات المتحدة لإطلاق صواريخ كروز طويلة المدى على الأهداف.

قال مسؤولون يوم الجمعة إنهم لم ينم لعلمهم شيء عن حدوث تسرب معلومات نتيجة الهجمات السيبرانية.

قال وزير الدفاع مينورو كيهارا للصحفيين إن الهجمات التي استهدفت وكالة استكشاف الفضاء اليابانية لم تؤثر على وزارته، لكنه يراقب عن كثب التحقيق الذي تجريه الوكالة- أحد المتعاقدين الرئيسيين مع وزارته.

قال وزير التعليم والعلوم ماساهيتو مورياما أيضا في مؤتمر صحفي عقده الجمعة، إنه يعتقد أنه لم تقع أي أضرار فعلية جراء الهجمات السيبرانية.

قال المسؤولون إن "جاكسا" تعمل حاليا مع فريق الأمن السيبراني التابع للحكومة لاتخاذ إجراءات مضادة.

أ.ب
(9)    هل أعجبتك المقالة (12)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي