أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

الحرارة تخنق 1.5 مليون فروج والأسعار تشتعل

أسفرت موجة الحر الشديد التي شهدها القطر مؤخراً عن نفوق أكثر من 1.5 مليون فروج تتجاوز قيمتها 240 مليون ليرة سورية، وخاصة بعد تجاوز الحرارة 42 درجة مئوية يومي الجمعة والسبت الماضيين، على حين بقيت القطعان الباقية بحالة هزيلة.
وشملت موجة النفوق جميع قطاعات تربية الدواجن ولاسيما الفروج والبياض والأمات، وخاصة الحظائر التي فوجئ أصحابها بتلك الموجة ولم يتخذوا الإجراءات الاحتياطية الكاملة من وسائل تبريد وتكييف.
واستفاق العديد من أصحاب الدواجن على مناظر مريعة لقطعان دواجنهم التي نفقت بسرعة وخاصة من الأعمار الكبيرة، وبين أحد أصحاب المداجن في ريف دمشق أنه فقد خلال ساعات 20 ألف طير من أصل 67 ألفاً كان يمتلكها.
وفي محافظة إدلب التي يصل عدد المداجن المرخصة فيها إلى 993 مدجنة وتشغل نحو 5000 أسرة، وصلت نسبة النفوق فيها إلى أكثر من 250 ألف طير تجاوزت قيمتها 40 مليون ليرة، وبين رئيس فرع نقابة الأطباء البيطريين بإدلب يحيى مرضعة أن أضرار موجة الحر كانت الأشد على حظائر البياض لأن أكثرها غير مجهزة بوسائل التبريد، وهذا برأيه، انعكس على أسعار الفروج والبيض حيث ارتفع سعر كيلو الفروج المذبوح والمنظف من 110 إلى 140 ليرة.
ورحب مرضعة بصدور التسعيرة المركزية للفروج بـ120 ليرة للكيلوغرام لكنه تساءل: ماذا ستفعل الحكومة إذا انخفضت أسعار الفروج عن السعر الرسمي المعلن؟ موضحا أن كلفة الكيلوغرام من الفروج الحي لا تقل عن 70 ليرة وأن كلفة الكيلوغرام من الفروج المذبوح والمنظف لا تقل عن 100 ليرة.

(11)    هل أعجبتك المقالة (12)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي