أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

مسؤول سابق: عدد سكان سوريا لا يتجاوز الـ 16.5 مليون نسمة حالياً

قال مدير المكتب المركزي للإحصاء سابقاً، شفيق عربش، إنه لا توجد إحصائية رسمية عن عدد سكان سوريا وآخر إحصائية دقيقة لعدد سكان سوريا كانت في عام 2011، 19.3 مليون نسمة، متهماً المكتب المركزي بأنه ينشر أرقاماً لا تمت للواقع بصلة، متجاهلاً ما حدث خلال 13 عاماً من خراب سكاني.


وبيّن عربش لموقع "كيو بزنس" الموالي للنظام، أنه إذا تم الأخذ بعين الاعتبار، المؤشرات غير المباشرة، وهي كميات الخبز المباعة يومياً، وعدد التلاميذ في المدارس والمتقدمين إلى الشهادتين الإعدادية والثانوية، وكمية المازوت المباعة للأسر، نجد أن عدد سكان سوريا لا يزيد عن 16.5 مليون نسمة.

وعبّر عربش عن اعتقاده بأن نسبة الإناث في المجتمع تزيد عن الذكور بأكثر من 5%، أي 54% إناث و46% ذكور.

وتابع أنه "خلال انتخابات مجلس الشعب عام 2020، تم الإعلان بأن 8.9 مليون لهم الحق بالانتخاب، وهذا الرقم يبين عدد السكان الذين أعمارهم 18 فما فوق".

وعلّق الموقع على حديث عربش، أنه في عام 2015، كانت نسبة السكان الذين أعمارهم 15 عاماً فما دون حوالي 37.5%، و4% يترواح سنهم ما بين 15-18 عاماً، و60% أعمارهم 18 عاماً فما فوق، والمقدر عددهم بـ9 مليون نسمة وبالتالي العدد الكلي للسكان 15 مليون نسمة، وبحسب معدل النمو 2.45%، فإن العدد في عام 2024، لا يتجاوز 16.5 مليون نسمة.

يشار إلى أن مركز جسور الذي تديره جهات معارضة كان قد أعد دراسة العام الماضي، بيّن فيها بأن عدد سكان سوريا حتى الربع الأول من عام 2023، 26.7 مليون نسمة، منهم 16.76 مليوناً داخل البلاد، و9.12 ملايين سوري خارجها، فضلاً عن 897 ألف مفقود ومغيّب، بينما تقول مصادر غير رسمية تابعة للنظام بأن عدد سكان سوريا المتواجدين فيها حالياً، عدا عن المهجرين، يتجاوز الـ 22 مليون نسمة.

اقتصاد - أحد مشاريع "زمان الوصل"
(20)    هل أعجبتك المقالة (39)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي