أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

توقعات بارتفاع أسعار اللحوم الحمراء في مناطق سيطرة النظام

توقع رئيس جمعية اللحامين في مناطق سيطرة النظام بدمشق، محمد يحيى الخن، أن يرتفع سعر كيلو الغنم الحي، بحدود 10 آلاف ليرة خلال الفترة القادمة، وأن يصبح سعر الكيلو بين 90 و95 ألف ليرة وذلك نتيجة زيادة الطلب عليها من السوق الداخلية ومن السوق الخارجية، منوهاً بأن الطلب الأكبر على الأغنام السورية يكون دائماً خلال فترة الأعياد من دول الخليج.


وبيّن الخن لصحيفة "الوطن" الموالية للنظام، أن كيلو الغنم الحي اليوم يتراوح بين 85 و87 ألفاً وكيلو الغنم الهبرة نسبة الدهن فيها صفر بـ280 ألف ليرة وكيلو الغنم الهبرة نسبة الدهن فيها 25 بالمئة يتراوح بين 220 و240 ألف ليرة وكيلو الغنم المسوفة نسبة الدهن فيها 50 بالمئة بسعر 160 ألفاً، في حين أن كيلو العجل الحي بسعر 65 ألف ليرة وكيلو العجل الهبرة بـ200 ألف وكيلو المسوفة بـ 150 ألفاً.

وأوضح أن سعر كيلو خروف التربية ذي الحجم الصغير الذي يزن أقل من 45 كيلو أغلى اليوم من سعر كيلو الخروف الكبير بعشرين ألف ليرة إذ يتراوح سعر الكيلو منه بين 100 و110 آلاف ليرة بعكس العام الماضي عندما كان سعر كيلو الخروف الصغير أقل من الكبير بعشرة آلاف كحد أدنى، مرجعاً السبب لارتفاع سعر الخروف الصغير لأنه معد للتربية ومن ثم للتصدير.

واقترح رئيس جمعية اللحامين أن يتم استيراد لحم غنم مبرد ومجمد وأن يتم التأكد منه بأنه مذبوح وفقاً للطريقة الإسلامية باعتبار أن تكاليفه أقل من الحي من ناحية النقل من الخارج ويوفر أجور الذبح، مشيراً في الوقت نفسه إلى أن عدد الذبائح اليومية من الأغنام في دمشق خلال الفترة الحالية بحدود 400 رأس ومن العجول بحدود 30 رأساً.

وكان الخن قد توقع في تصريحات لموقع "أثر برس" الموالي للنظام، منتصف الشهر الماضي ، بأن يتجاوز كيلو لحم الخروف الحي الـ 100 ألف ليرة، مع بدء العمل بقرار السماح بتصدير الأغنام السورية، بداية الشهر الماضي.

اقتصاد - أحد مشاريع "زمان الوصل"
(17)    هل أعجبتك المقالة (9)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي