أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

أكبر المعمرات في سوريا.. وفاة "الداية عوش" عن عمر 124 عاماً بالرقة

عن عمر ناهز 124 عاماً

توفيت قبل أيام المعمرة "عوش غليشان غليشان"، الشهيرة في أرياف محافظة الرقة باسم "الداية عوش"، والمعروفة بأكبر معمرة في المنطقة الشرقية وسوريا بشكل عام عن عمر ناهز 124 عاماً.

وتظهر البطاقة الشخصية أن عوش غليشان ودلت في قرية الكدرو التابعة لبلدة دبسي عفنان غرب مدينة الرقة، عام 1910.

ونقل تلفزيون "الخبر" عن أحد أحفاد المعمرة المتوفية، ناصر جدعان الموسى (48 عاماً) قوله، إن جدته عاشت نحو 124 عاماً، أمضت أكثر من نصفها أرملة بعد أن توفي زوجها جدعان الموسى قبل نحو 62 عاماً، ولديها عدد من الأولاد والبنات والأحفاد يتجاوز عددهم 100 شخص.

وأضاف: "عملت جدتي لأكثر من 60 عاماً قابلة أو داية كما يعرف في سوريا، إضافة إلى عملها في الأرض الزراعية حتى عام 2012، وذلك بسبب تعرضها لكسر في القدم ما منعها من القيام بواجبات العمل".

وتابع: "عملت في الأرض ورعي الأغنام، وفي تربية 8 أولاد (6 بنات وشابين) منذ أن ترملت عام 1960م، وذلك قبل أن تثقل السنوات على صحتها بعد وفاة 6 من أولادها، وقامت ابنتاها مع حفيدتها بكفالتها وخدمتها حتى وفاتها قبل أيام في منزلها وهي بكامل قواها العقلية".

زمان الوصل - رصد
(39)    هل أعجبتك المقالة (26)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي